جَبر الخَواطر بِقلمِي: وِئَام أَحمد - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

جَبر الخَواطر بِقلمِي: وِئَام أَحمد

سِر الحيَاة

  نشر في 17 غشت 2019 .

مِن أرقىٰ و أجمَل و أنبَل مَا نُقدِمه لِمَن حَولنَا فالكلام الجمِيل مَن أكثر الأمُور التِي قد نَلجأ إليهَا للتعبِير عن كلّ مَا يَجُول فِي خَواطِرنا وكلّ مَا نشعُر به،

فجبر الخَواطر لا يَعتمد علىٰ استخدَام كلمَات كثِيرة فالقلِيل مِنهَا يكفي، فنحن بحَاجة دائمًا لِمن يَحمِل عَنَّا شيئًا من الألم الذي ألم بِنا. بل هُو فنّ ولكن ليس كلَّ من تعلّمه أتقنه، فيظلُ الإنسَان فِي هذه الحيَاة مِثل القَلم الرصَاص ( تبرِيه ) العثرَات ليكتُب بخطٍ أجمل وهكذا حتّىٰ يفنىٰ القَلم فلا يبقىٰ له إلاّ جمِيل مَا كَتب و مهمَا كنَّا أقويَاء؛ فلن نستطِيع حَمل حقَائب الحيَاة وحدَنَا.

ولو تَحطّم لأحدٍ أمل فلا نَترُكه في مَهبِ الرِيح بل نَحتوِيهِ بابتسامة حَانِية، أجبرُوا الخواطِر بِكلمة وإلا فالصَمتُ هُو العِلم الأصعَب مِن عِلم الكَلام الذِي يَصعُب تفسِيره.

فالأخلاقِ تَجلِب لنَا أصدقَاءُ العُمر، و مهمَا كُنا أذكيَاء فستقُودنَا قُلوبنَا للغبَاءِ أحيَانًا ولكن لا نتأخر فِي الصَفحِ عَن الآخرِين، فربمَا يكُونُوا تحت الثَرىٰ عندمَا نَود الصَفحُ عَنهُم.

البُكاءُ نِعمة فمن نَراهُ يبكِي نحتَضِنه دُون حَدِيث فهذا الحُضن هُو ما يُرِيدَه بل هُو جَبر لخَاطِره المَكسُور؛ أما السَّهر مِن أجل سمَاع شَكوىٰ المَجرُوح جَمِيلْ حِينَ تَختارهُ ، لَكنْهُ سيئ حِينَ يَختارَك، أما نِعمة النِّسيانُ فهِي دَواءٌ ، يَزُولُ مَفعُولهَا لَيلًا، فما أجمل أن نكُون فِي الحيَاة كمن يَمشِي علىٰ الرِمَال لا يُسمَع صَوته ولكن أثره وَاضح....هكذا يَكون جَبر الخَواطِر.

وبين المُحبِين رُبما عَجزَت الرُوح أن تلتقِي بمن أحبت وعَجزت العَين أن تَرىٰ ولكن لم يَعجزُ القلب علىٰ النسيَان، حتىٰ إذا كان الطرِيق بينهمَا طوِيل ومُظلِم ومُحَاطٌ بالأشواك، بل بينهمَا سِرب مِن الأسلاك، ولكن يَظلُ جَبر الخواطِر هُو القِندِيل الذِي يُنِير الطريق لهمَا، فما أجمَل الحيَاة عندمَا ننظُر إليهَا بإبتسَامة مُشرِقة وما أجمل الشَمس عِندمَا تُشرِق أشعتهَا الذهبِيه بالتفَاؤل.

الحيَاة لا تَخلو مِن الخيبَات، لكن مَن يَضَع نصبَ عَينَيه، أن حَال السعَادة والحُزن لا يَدوم لأحد، فإنّه يعِيش حيَاته ببسَاطة و يَغتنِم كلَّ الفُرص فيهَا، بل و يُنبت مِن اللاشيء فرحًا، حتىٰ و إن كان حَظّه مِن الخَيبَات يفُوق نصِِيبه مِن السعَادة، فنَعتَقد أحيانًا أن حيَاة الأخرِين هيَ أفضَل منّ حَياتنَا و الآخرين يَعتقِدُون أَنّ حَياتنَا أفضَل، كل ذلك لأنّ نفُوسنَا تفتقِدُ القنَاعة.

يكُون الإنسَانُ غَرِيبًا عندمَا يَكُون جَسَدهُ فِي مَكَان و رُوحهُ فِي مَكَانٍ آخر، فالبعض يسقط ولكن القوِي فقط مَن يَتمَكن مِن النُهُوض عندمَا يَجد مَن يَقِف مِن ورَاءه ويحمِله فَوق أكتَافه و يقُول له: لا تحزَن كثِيرًا علىٰ افتقَادِ الجَمِيل، فأحيَانًا يَجِب أن يَرحَل ليأتِي الأجمَل الذي يَظل شَذَاه مِثل اليَاسمِين يَفُوح فِي أرجاء المكان و إذا اعتَاد القلب علىٰ فقدَان الأشيَاء التِي يُحبّها؛ فلن يمُوت لأنه مِن المُخجِل التَعثُر مرّتين بالحَجرِ نفسه، فإنّك لا تدرِي إلىٰ أيّ مَصِير أنت ذَاهِب، فالأمُور علىٰ مَا يُرام فِي النهَاية، فإن لم تَكُن كَذٰلِك، فاعلم أنّهَا ليسَت النهَاية.

تعلمُوا أنّ التنَافُس مَع الذَات هُو أفضل تنَافس فِي العَالم وكُلمَا تنَافس الإنسَان مَع نَفسه تطوّر وكلما استطَاع الوصُول إلىٰ القُوة التِي تُمكِنه مِن جَبر خَاطِره بِنفسه

عِندئِذٍ سيكُون مَلك.

**أجبرُوا الخواطِر بكلمة أحبك، إبتسامة، طَبطبة، ضِحكة، هَدية، قَضاء دَين، نُصرة مَظلوم، اطعام يَتيم، مُساعدة مَريض، بنظرة احترام، بوفاء للوعد، بقول الحق، برفع الظلم، بكلمة( أحسنت/ انت قوي/ انت جميل اليوم) ......

ستشعرون أنكم مازلتم أحياء💜


  • 1

  • Weaam Ahmed
    كاتبة مصرية تمزج بين الواقع والخيال (قرأت عاما لأكتب يوما)
   نشر في 17 غشت 2019 .

التعليقات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا