بديهيات - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

بديهيات

أين نطفو الآن ؟

  نشر في 10 ماي 2018  وآخر تعديل بتاريخ 14 ماي 2018 .

التكلم و الأكل و النوم عند الحاجة. الخروج من سلطان الأشياء.

عدم التدخل في شؤون الآخرين و ترك ما لا يعنينا. لأنه بإختصار "لا يعنينا".

التمييز بين الشجاعة و التهوُّر ... بين الجرأة و الوقاحة ... بين الثقة و الغرور .. بين الإحترام و الجبن .. بين التضحية و الإستغباء .... الخ .. أزمة مفاهيم . إنها كارثة حقيقية.

انتقاد الآراء و الإبتعاد عن الأشخاص. الإبتعاد عن بناء الصور معتمدين على ما نتبنَّاه من أفكار ... وهذا يعني أننا باستمرار نجهل الكثير .. نعم باستمرار ... و هذا الجهل دافع كبير للتحلِّي بالصبر ... و بعد الصبر تأتي النتائج . و ربما لا تأتي ... و بعد الصبر جهلٌ آخر. إنها نعمة كبيرة .

أن نقبل الآخر كما هو ..  دون محاولة "لتغييره" .. ربما لا يحتاج ذلك ... ربما نحن.. أن نكون قادرين على إدراك أننا لا نستطيع تقديم شيء .. أو نستطيع .. أن ندرك كم نحتاج من الوقت كي نقوم بفعل شيء .

تقديم الإحترام لمن يستحقه . و ليس عنوة.

اللاخوف .. من الأسماء و المسميات و الألقاب . لا حاجة للخوف على الإطلاق. الشيء الوحيد الذي يستحق الخوف هو أننا "لا نعرف أنفسنا" جيداََ .. و ربما لا نعرفها على الإطلاق.

الإنصاف في المجاملات .. و هذا لا يتعارض مع ما نحتاجه من فكاهة تعطِّل الأدمغة لبضعة دقائق.

الإبتعاد عن عقد المقارنات بشتى أنواعها . لا فائده . لا نتيجه . الحسره و الندم باستمرار دون عمل شيء .. و هذا "الشيء" لن يعمل في نهاية المطاف . لأنه يمثل حياة مستقلة .. قدرات متفاوته . ظروف مختلفة.. إذاََ كل ما نحتاجه هو الإستغراق قليلاََ بالإنشغال في أنفسنا و الإبتعاد عن غيرنا.

الدين يجعلنا ننطق ذواتنا و ليس العكس .. يجعلنا أفضل .. وهذا شيء بديهيّ.. 

أين نطفو الآن ؟ .. لا أعلم .. لا أعلم ماذا يمكن أن أسمي هذه المنطقة .. لا نطفو على السطح بالتأكيد .. كلَّا ..





  • 4

   نشر في 10 ماي 2018  وآخر تعديل بتاريخ 14 ماي 2018 .

التعليقات

أزمة مفاهيم سيدي..مقالك جاء مشحونا ،يمكن أن نبني مقالا من كل فقرة..أعدت بناء قيم ومفاهيم في سلاسة
أحببت القراءة لك..مقالك رائع
2
رامي محمد
شكراََ لك و كل عام و أنتم بخير
مقال اكثر من رائع بما تحمله الكلمة من معنى
حوار بناء وصادق مع النفس ...لما يترك مجالا من مجالات البحث في الذات إلا تناوله .
.دمت مبدعا اخي رامي ...وكل عام وانت بخير رمضان كريم..
1
رامي محمد
شكراََ جزيلاََ لك أبو عمر و كل عام و انت والأهل بخير
Salsabil beg منذ 5 يوم
قبل ان اعلق على مقالك الجميل ،هل اختيارك لصورة كونان مصادفة ام انك تحس في اعماقك بأنه ذكي مثلك ،هذا ما اشعر به عند قراءتي لمقالاتك ،انت تكتب بذكاء ،اخبرني ان اخطأت، جمعت افكارا كثيرة في مقالك ،بالنسبة الي هي طريقة تعامل مثالية مع انفسنا ومع الاخرين،"الشيء الوحيد الذي يستحق الخوف ،هو اننا لا نعرف انفسنا جيدا" ،اوافقك الرأي تماما ،فمن لا يعرف نفسه يمكنه ان يخسر كثيرا ،قراراته واختياراته ،قد يفاجأ في لحظة بأنه شخص آخر،دام قلمك متميزا استاذ رامي ، تحياتي .
3
رامي محمد
شكراََ لك سلسبيل .. بالنسبة لاختيار صورة كونان .. أنا أحب هذا المسلسل الكرتوني منذ الصغر و للآن أحياناََ أتابعه.. في الحقيقة كل ما أقوم بكتابته هو ترجمة لحوادث تتكرر يومياََ و أغلبنا لا يستطيع الإفصاح عنها أو ربما هنالك خوف ما يمنعنا من مواجهة أنفسنا بهذه الحقائق المُّرة و نلجأ للوهم المريح "هروباََ" .
رامي محمد
الله يحفظلك اياها .. ربما تصبح محققة في المستقبل. احذري جيداََ
Salsabil beg
هههه اخشى ذلك ،ويحفظلك ربي احبابك ان شاء الله .
رامي محمد
آمين جميعاََ

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا