عن الصديقة أتحدث! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عن الصديقة أتحدث!

تبتسمين، وصديقتكِ تتألم ! هذا يناقض قانون" الأصدقاء جسد واحد"

  نشر في 08 يونيو 2017 .

الصديقة هي من تجعلك دوماً تبتسمين حتى في أوقات حزنك، تشعركِ أنها لا ترضى لعينيك ان تذبُل وهيّ مازالت حيّة، تخبُركِ دوماً أنها تحبكِ دون ان تقول :أنا احبِك ،ولكن أفعالها التي لا تُعد هيّ من تقول ذلِك، الصديقة هي روحاً تضاف إلى روحكِ، و كتفاً آخر يُساند كتفكِ، هيّ من يُرى على عينيها من بُعد أمتار أنها في اكتئاب وحزن، إذا رأت صديقتها مع غيرها، فهيّ تحترق غيرةً على صديقتها!

الصديقة هيّ من لا تحب أن ترا صديقتها تفعل الشئ السيئ فتسارع لردعها وزجرها عن ذلِك!

الصديقة هيّ من لا تُشارِك في قلبها صديقةً أخرى إلى جانب صديقتها، بل ترى أن صديقتها هي قلبها بذاته!

وبِها تكتفي.

الصديقة هيّ التي محال ان تخبرينها ذات يوم انك بخير وفي داخلك متاهات من الألم ، لشعورك أنها ستخرجك من تلك المتهاهه، وتذكري في كل لحظة تخبرين صديقتك بكذبة :انك بخير وأنت لست بخير ، "انكِ وحيده"،

الصديقة كنز من كنوز الحياة ، فنِعماً لمن كانت لها صديقة تشاركها كل شئ أسرارها، أحزانها، آلامها، افراحها، بل حتى البكاء..

الصديقة هيّ جوهرة نادرة وأصبحت أشد ندرةً في القرن الواحد والعشرين.

هل لديكِ صديقة؟!

اسرعي للاحتفاظ بها في صندوق المجوهرات الخاص بِك، فعالمنا مُخيف.

#س : هل تعتقدين أن صديقتك اليوم، هيّ نفسها بعد عشر سنوات؟


  • 7

  • يسرى الصبيحي
    |القراءة |الكتابة |التعلُّم الذاتي |الشَغف |الشعور بالجهل |المحاولة |الأمل |الإنسانية |القوّة |الصداقة |السّلام |الحُلم |الإطلاع |النقد |الثقة |الشجاعة |الأخلاق هذا بما يَجعلني أكبُر كُل يَوم .
   نشر في 08 يونيو 2017 .

التعليقات

B'Oumallala NarjEs منذ 3 شهر
أعجبني مقالك جدا
لقد ذكرني بالشيء الوحيد الذي لن يعود أبدا
0
يسرى الصبيحي
أشكرك على مرورك الرائع
كلامك صحيح. . فالصديقة هي التي تعطي للحياة مذاق أروع !!
كعادتك مبدعة :) بالتوفيق
0
يسرى الصبيحي
شكراً ،ع التعليق
جدا جميلة بالصميم وبالوقت المناسب .. صديقتي بما انها تحمل بداخلها حب تجاهي ووفاء فبالتأكيد ستبقى هي ولو بعد عشر سنين
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا