كيف يكون العراق لولا الحشد الشعبي ؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كيف يكون العراق لولا الحشد الشعبي ؟

  نشر في 06 مارس 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

منذ الساعات الاولى لدخول المجاميع الارهابية الى ارض العراق واحتلال مدن كبيره منه كالموصل وتكريت والانبار... , أخذ رجال العراق الشرفاء وخاصة أبناء الجنوب , تحمل المسؤولية بالتصدي للتجمعات الارهابية وعلى رأسها داعش وقد ساهمت في صناعة هذا الحشد المجاهد والمضحي عوامل عدة أبرزها دور القيادة الدينية ودعم الاخيار من اصدقاء العراق للمقاتلين والمجاهدين وعلى اكثر من صعيد , وقد بدأ المجاهدون والابطال من الحشد بدورين متوازيين في نفس المرحلة , تنظيم وتدريب انفسهم ورسهم هيكلية عسكرية ملائمة لطبيعة المواجهة هذا اولا , وثانيا مقاتلة الارهابيين ومهاجمتهم في عقر دارهم . وقد شهدت الساحات المختلفة التي تمت فيها المواجهات بتوقف زحف التنظيمات الارهابية لان شهيتهم - الارهابيين - انفتحت نحو جميع المناطق والمدن ومنها العاصمة بغداد هذا من جهة , ومن جهة اخرى بدأت الانتصارات للحشد المجاهد تترى على الارهابيين الدواعش وفي اصعب الساحات والاماكن من آمرلي الى جرف الصخر وديالى وغيرها الكثير . ونحن اليوم حيث نشهد الانتصارات الرائعة والكبيرة في صلاح الدين التي تنظم لتلك الانجازات العضيمة والمباركة .
وفي الوقت الذي نشير الى دور القوات الامنية وبعض العشائر ومساهمتهم في المعارك ولكن الدور الاكبر والاساس يبقى لقوات الحشد المجاهد وفصائله وتشكيلاته المقاومة البطلة . السؤال الذي نود ان نطرحه على الذين يتهمون الحشد المجاهد بشتى التهم الزائفة ويشيعون حوله الاراجيف الباطلة , والذين - بعض السياسيين - يحاولون التقليل من دوره وقيمته في المعارك ويغضون النظر عن الانتصارات العظيمة التي يحققها الابطال من الحشد المجاهد . ماذا يكون حال العراق والى اين سيؤول لولا سواعد تلك الفتية من الحشد المجاهد ؟ واين تصبح العاصمة بغداد لا سيما قصوركم وبيوتكم الفارهة ؟ وهل لا زلتم تظهرون بملابسكم الانيقة وتتشدقون علينا من تلك الافضائيات الصفراء والمسمومة ؟ .
هذه الاسئلة وغيرها هل يتصدى أحد منكم للاجابة عليها ؟ ام انكم تخرسون وتبتلعون السنتكم ؟ لا اعتقد ان لكم جرأة على الاجابة , بل لا اعتقد انكم قادرون على مواجهة هذه الاسئلة المحرجة لكم ؟ .
أجزم لولا ان الله تعالى قد هيئ العوامل والسبل المكونة للحشد المجاهد وفصائله المقاومة البطلة لكنتم في خبر كان , ولاصبحتم تستجدون معاشكم من هنا وهناك , وان كان بعضكم لديه جنسية وجواز من هذه الدولة او تلك لا تفصله عن العراق ونسيانه سوى الركوب في الطائرة والاقلاع من العراق .



   نشر في 06 مارس 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا