في عينيك انسكابي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

في عينيك انسكابي

هيام فؤاد ضمرة

  نشر في 19 شتنبر 2018 .

 في عينيكِ انسكابي..

هيام فؤاد ضمرة..


اسكُبي نبيذَ الوصلِ في كأسِ احتدامي

لأترنحَ جَذِلا على حَوَافِ المَساء

كسكارى الليل تترنحُ أعطافَ شرودي

حين لثمَ الشفاهِ يَصيرُ حالة اشتباه

وحين يتردَدُ الآه في صَمْتِ العناق

فأقطفُ منْ مرابعِكِ مَحَاسِنُ ألانتشاء


أيا فاتنتي ميسي بالقدِّ الهَيُوفِ على دَرْبِ هَوَاي

فاعتصامي باقٍ فيكِ؛ يسطعُ ضياءً وبهاءً وصفاء

سأسُوقُ إليكِ قصةَ عِشقي

وأكتبُ أشعاري على وميضِ نجماتِ السَّماء

لتمطر حروفي في كفيك

وتقرئيني فصولاً حتى يتوقفُ مُنتهاه

فتضمني بين ساعديها روعة سحر أنوثة حواء


فقد أمضيتُ عُمري مُنقباً في أعماق الحظ

في بيداءِ الكوْنِ ووجوهِ كلِّ النَّساء

وضربتُ وَدَعِي بينَ أيدِ العرافات

عنْ عيونٍ بحجمِ أعيُن الاشتهاء

تلُوحُ فيهما سهامُ العِشقِ

وتنغرسُ بقلبي هوناً فإليكِ مني عوناً بكلِّ مضاء


فيا امرأةً خاصمَها الليلُ البهيم

فأضاءَ وجهَهَا بكلّ البهاء

سأمتطي إليكِ خَيْلي

وأتركُها تُعيدُ الصَّهيلَ على قارِعةِ الأتقياء

ستكوني أيقونةً معلقةً بحبائلِ عِشقي

مَندُورةً في أضاحي الأنبياء


فإليكِ أشرِّعُ أبوابَ قلبٍ مُعَنّى

وإليكِ أهاجرُ بلا أعطافٍ في عِقرِ العبارات

تتجاذَبُني نفسي إلى نفسي

فيتخيَّرُني العشقُ رهيناً بأوتارِ الأغنيات

لتعزفني احتراقاً ضارياً أنغامُ أوتاري

وتردِدُني في مَوَالِ أنينها النايات


فلا ارتِدَادَ في نبضاتِ قلبي أغالبها

ولا نهايةً تقفُ عند حدُودِها عشوائية المُستحيلات

فإنْ أظلمَ مِنْ حولي عالمي، وغدَتْ وحيدةً رُوحي

فلنْ أُسافرَ عنكِ؛ ولنْ أُسلِمَ نفسي لطريقٍ

يقودُ بي الخَطو تراجعاً


فأولى بكِ حبيباً يُلقي خلفَهُ كلّ العَتادِ

كل اغترابه وسرابه وأوهامه

وينحني أمَامَي ليس صاغراً مَهْزُوماً

بل مستسلماً رافعا بيض راياته

فرايات قلبِهِ صاغرةً لصوتِ الحياةِ فيكِ

وفيكِ أصابَ القدرُ مآلَهُ

كاملُ العمر مسحوباً امتدَادَهُ حتى الممات


  • 12

  • hiyam damra
    عضو هيئة إدارية في عدد من المنظمات المحلية والدولية
   نشر في 19 شتنبر 2018 .

التعليقات

راوية وادي منذ 9 شهر
جميلة جداً ،و أعادتني لزمن المعلقات السبع بما فيها من نسج وثيق و مفردات غنية. سلمت يداك.
2
hiyam damra
كم أنا ممنونة أن تمري على حروفي أستاذة راوية وتتلمسي حسي في نسيجها وتمنحيني هذا الأثر الجميل .. سعيدة بك
ابو البراء منذ 9 شهر
لغة قوية وسليمة وابيات موزونة وقلم ذهبي خط عبير القول واجمله بوركت استاذتنا لهذا الخطب الراقي
2
hiyam damra
شاكرة وممنونة لهذا العبق الجميل لرأي محكم من صاحب يراع متمكن .. سعدت بمرورك والتوقيع .. جمعة مباركة
Salsabil Djaou منذ 9 شهر
ما أروع قلمك المبدع لا يوصف ،كل التقدير أستاذتنا.
3
hiyam damra
وما أروعك أيتها العزيزة سلسبيل صاخبة الذائقة الجميلة والذوق الأجمل
Abdou Abdelgawad منذ 7 شهر
ماهذه اللغة القوية والأحاسيس الفياضة بأبيات رائعة
"فإليكِ أشرِّعُ أبوابَ قلبٍ مُعَنّى وإليكِ أهاجرُ بلا أعطافٍ في عِقرِ العبارات
تتجاذَبُني نفسي إلى نفسي فيتخيَّرُني العشقُ رهيناً بأوتارِ الأغنيات
لتعزفني احتراقاً ضارياً أنغامُ أوتاري وتردِدُني في مَوَالِ أنينها النايات
جميل استاذة ماشاء الله
2
hiyam damra
أسعدني هذا المرور الرائع وذلك التذوق السليم وتلك الكلمات المحفزة والداعمة فالشكر والامتنان لمرورك وترك توقيعك.. مع خالص تحيتي وتقديري
أحسنت سيدتي..لك بعد راق جدا في تنظيم الشعر و أوزانه
2
hiyam damra
أشكرك أيتها الغالية د.سميرة فما أسعدني بكلمات محفزة منحتني اياها وما زالت زاخرة بعطر أنفاسك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا