من التكفير إلى الكفر - أبو يحيى الغُماري - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

من التكفير إلى الكفر - أبو يحيى الغُماري

  نشر في 12 نونبر 2014 .

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسّلام على سيّدنا محمّد وعلى آله وصحبه أجمعين .

كنّا أطفالاً صغاراً كلّ الأسئلة الشّائكة توافد على عقولنا وتتردّد في أذهاننا، كنّا نناقش بيننا وقليلاً ما نصل إلى أجوبة مقنعة وحلول كافية، وحصل أن كان محور الجلسة التربوية لـ #حركة_التوحيد_والإصلاح عن "العقيدة"، وكان كلٌّ منّا يكتب سؤاله على ورقة ويسلّمها للشّيخ عبر أحد الإخوة حتّى لا يعرف صاحبها، وقد كان سؤالي جريئاً جداً، حيث قلت فيه:

"هل الله ظالم، وإذا لم يكن كذلك فكيف يخلق بشراً كاملاً وآخر منقوصاً؟"

هل تظنّون أن الشّباب انبهروا من السّؤال، أو ازعجهم السّؤال !

أو كفّرني الشّيخ أو على الأقل ردّ عليّ بشديد القول والكلام !

بالعكس أحذوا الأمر بكل اريحيّة وردّ الشّيخ بكلّ لطف وابداع، ولولا هذه الجلسة لكانت تلك الأسئلة عالقة ببالي إلى الآن ولكانت العاقبة وخيمة ..

ولو كنت في مجلس "للسلفين" وطرحت مثل هذه الأسئلة، لسمعنا تكفيراً بواحاً وصراخاً صراحاً، لأن غالب هؤلاء الإخوة لا يهتمون بهذا العلم ولا يشتغلون به ولا ينصحون به وينهون عنه، لذا غالب من يثبت ويستمرّ، وحتى إن استمرّ فهو يعبد الله على حرف وجهل، وهم بلاشكّ ضحيّة لـ () ..

كثيرا من الشّباب يتديّن ويتسلّف دون أن يعرف أولويات دينه، يتوغل في الفروع ويترك الأصول، وهؤلاء كلّما جاءتهم شكوك أو تساؤلات نبذوها وتهاونوا في البحث عن الجواب عنها، وكلما سأله أحد سؤالاً شائكاً إما كفّره وزجره أو نصحه بترك هذا لأنه فتنة للعقل ومدخلٌ إلى الكفر، وهؤلاء يكفي أن يجلسوا مع ملحد مبتدأ صغير، حتّى يخرّب عقولهم ويهدم أفكارهم، وينتقلوا من: "التكفير" إلى "الكفر" ولو أنهم بحثوا وأجابوا على تلك الأسئلة لأراحوا أنفسهم وعبدوا الله على علم وبصيرة ^^"


  • 1

   نشر في 12 نونبر 2014 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا