الطالب البليد - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الطالب البليد

  نشر في 18 ديسمبر 2016 .

أذكر عندما كنت في المدرسة أن بعض الطلاب المشاغبين كانوا يقومون بإطلاق الصافرات عندما يعطينا المعلم ظهره , فكان يستشيط غضباً و يلتفت إلينا صارخاً : " من فعل ذلك ؟! " , فيندفع أحد الطلاب بنفي التهمة عن نفسه , أتدرون ماذا كان يفعل المعلم !

كان يعاقب الفصل كله و يبدأ بالطالب الذي نفى التهمة عن نفسه لأن المعلم يعتبر إندفاعه هذا إعترافاً منه بخطئه .


منذ أيام حدث تفجير إرهابي داخل الكنيسة البطرسية في العباسية بوسط القاهرة و بمجرد حدوث الإنفجار إنبرى المسلمون سواء من العوام أو الشخصيات العامة في الدفاع عن الإسلام و بيان أنه لا علاقة له بهذا الحادث , و أصدر الأزهر بياناً يندد فيه بالحادث و يتبرأ ممن فعله , و أخذ الجميع يتعامل مع الأمر من باب أنه فتنة طائفية لعن الله من أيقظها .

رغم أنه قبل يومين من هذا التفجير , حدث إنفجار أمام مسجد السلام في القاهرة و قُتل العديد من الأفراد , لكن لم نسمع أحداً من المسيحيين ينبري دفاعاً عن المسيحية و بيان أنه لا علاقة لها بهذا التفجير , و تعامل الجميع مع الأمر على أنه حادث إرهابي كالذي يحدث كل يوم في جميع أنحاء العالم .

و حقيقةً لقد أثار هذان الحدثان إنتباهي , لماذا عندما يحدث تفجير لمسجد في أي مكان في العالم يتم التعامل معه على أنه حادث إرهابي عادي و أنه لا داعي للقلق , بينما إذا حدث تفجير لأي مكان آخر سواء كنيسة أو معبد يهودي أو ملهى ليلي أو أياً ما كان يتم إتهام الإسلام بهذا الأمر و يستميت المسلمون في الدفاع عن دينهم و يُصدر الأزهر بياناً يتبرأ فيه من هذا الأمر ؟!!

إن سبباً أساسياً لربط الإسلام بالإرهاب هو نحن أيها المسلمون , لأننا أصبحنا مثل هذا الطالب البليد (الذي تحدثت عنه في بداية المقال) الذي يسرع في الدفاع عن نفسه و نفي التهمة عنه , فإقحام الإسلام في كل مشكلة تحدث يجعل العالم يربط الإسلام بالمشاكل و الإرهاب .

إنني كمسلم ضد الإرهاب , لكنني لست مطالباً بالدفاع عن الإسلام كلما حدثت مشكلة في أي مكان بالعالم .


لقد صار جلياً للعالم أجمع أن الإرهاب لا دين له ولا وطن , فلا فارق بين تفجير مسجد أو كنيسة أو حتى مقهى أو ملهى ليلي , فكل هذا يُعد إرهاباً .

لقد ذاقت جميع بلدان العالم مرارة الإرهاب , و الحل الوحيد للقضاء على الإرهاب هو أن نتوقف عن تصنيفه : فهذا إرهاب مسلم و ذاك إرهاب مسيحي و ما إلى ذلك من الكلام الفارغ , يجب أن نخرج بالإرهاب من مفهوم الفتنة الطائفية الضيق بحيث يصبح قضية عالمية تتحد جميع الشعوب للقضاء عليها .


  • 14

   نشر في 18 ديسمبر 2016 .

التعليقات

Salsabil beg منذ 1 شهر
المشكلة ايضا ،هو ان العالم يستهدف الاسلام كدين،من منطلق الصراع الابدي بين الخير والشر،فمن ينادون بالسلام فوق الطاولة يغذون التطرف ونشر المغالطات تحت الطاولة ،مقال ممتاز.واخالفك الراي حول موضوع المباعدة بين نشر المقالات من يعرف الكاتب الممتاز سيقرؤ له ولو بعد حين ،الكاتب يخلق من حبة الرمل مقالا ...دع قلمك يتحدث
1
عمرو يسري
بالفعل هناك مؤامرات خارجية ضد الإسلام , لكن للأسف التخاذل الداخلي من طرف العرب و المسلمين هو الأشد تأثيراً , فالمؤامرات الخارجية دائماً موجودة لكن وحدة العرب كانت دائماً تردعهم .
و بالنسبة للمباعدة بين المقالات فكان الغرض منها فقط ألا يستهلك الكاتب مخزونه الذهني مرة واحدة ثم يشعر بالخواء الفكري بعد ذلك .
شكرا لتعليقاتك الإيجابيه دائماً و بالتوفيق .
Jinan منذ 8 شهر
السلام عليكم :-
المشكلة ليست في الدفاع عن الأسلام أن كان الشخص بحق يتبع أسلامه بفعل ..
ولكن العجب أن الأسلام بات كرداء يرتدى لكل من أراد أن يحقق مآرب معينة له ..
أو لفئة ..
فبات من يريد القتل يدعي بأسمتحقيق كلام الله وعدالته .
وهكذا ...


سلمت ودمت
1
عمرو يسري
فعلا الإسلام أصبح الحائط المائل الذي يعلق الجميع عليه مشاكله
شكرا لتعليقك
Mohamad Bitar منذ 10 شهر
عندما يتوقف الغرب بالتدخل بشؤوننا سيزول الارهاب تماما ....
مقال رائع اخي دام قلمك .
1
مقال عميق و مذهل
تحتاج لأن تزرع مثل هذا الافكار في مناهج الابتدائية، لأن الأطفال وحدهم من يستطيعوا تقبل الفكرة بسهولة و دون الشعور بالخوف او التردد مثلنا نحن الكبار الا من سلم ربي
1
عمرو يسري
شكرا هديل لتعليقك
سعيد أن المقال نال إعجابك
هديل ماكينزي
مزيدا من التقدم و الافكار القوية سيد عمرو يسري
وعلى الرحب و السعه دوما
عفاف عنيبة منذ 11 شهر
تحليلك صائب لأبعد الحدود، شكرا لك.
1
عمرو يسري
شكرا لمرورك الكريم

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا