أهذا هو السبب حقًا؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أهذا هو السبب حقًا؟

أنا كثيرة التردد، ولأنني أملك الكثير من المخاوف فإنني نادرًا ما أبدأ المحادثات، وأعتقد أن ذلك هو سبب أنني لم أملك أي صداقات لفترة طويلة. فرفقًا بخاطرتي.

  نشر في 21 ديسمبر 2019 .

أهذا هو السبب حقًا؟

أنا كثيرة التردد.... أنا خائفة من اتخاذ الخطوة الأولى....أنا خائفة من بدء محادثة مع الآخرين....أنا خائفة من أنهم لن يحبوا حديثي معهم....أنهم لا يريدون التحدث معي....أنهم لا يرغبون برؤيتي أو سماع صوتي....أن المواضيع التي سوف أدردش فيها معهم لن تعجبهم...أنهم لن تروق لهم أفكاري....ولأنني أملك الكثير من المخاوف فإنني نادرًا ما أبدأ المحادثات.

وأعتقد أن ذلك هو سبب أنني لم أملك أي صداقات لفترة طويلة، لقد كان لدي عدد من الأصدقاء ولكنهم بعد نقطة ما لم يتحدثوا معي وسرعان ما صنعوا صداقات أخرى، وبعد كل مرة تتوقف فيها صديقة عن التحدث إلي تنتابني رغبة في سؤالها عن السبب ولكن كما قلت فإنني أتردد دائماً بشأن بدء المحادثات، ولذلك لم أستطع سؤال أي شخص من اللاتي كانوا صديقاتي عن سبب توقفهم عن التحدث إلي، الشيء الوحيد الذي أستطعت فعله في كل مرة هو التفكير بأسباب محتملة.

ومن ضمن تلك الأسباب التي فكرت باحتماليتها فإن أكثر سبب كان يبدو منطقياً هو أنني لم أتحدث كثيرًا، فلقد كنت دائماً أستمع إليهم وإلى قصصهم، لم أتحدث غالباً لأنني أفكر كثيراً قبل التحدث، في وقت صمتي كنت في داخل عقلي أفكر بماذا يجب علي التحدث وعندما أنتهي من التفكير يفوتني التوقيت غالبًا فتكون صديقتي قد انتهت من الموضوع الذي كنا نتحدث فيه بالفعل وتكون قد غيرته إلى موضوع آخر، فلا أجرؤ على فتح الموضوع مرة أخرى.

أحيانًا أفكر وأتسائل إن كان هذا هو حقا السبب الحقيقي لكوني لم أستطع الحفاظ على صداقاتي لفترة طويلة، وأحيانًا أتمنى لو أستطيع فقط امتلاك الشجاعة التي تمكنني من سؤالهم عن السبب وراء تركهم لي وإن كنت محقة بالسبب الذي أفكر فيه.

Saturday: 21/12/2019.


  • 2

   نشر في 21 ديسمبر 2019 .

التعليقات

أحيانًا أفكر وأتسائل إن كان هذا هو حقا السبب الحقيقي لكوني لم أستطع الحفاظ على صداقاتي لفترة طويلة، وأحيانًا أتمنى لو أستطيع فقط امتلاك الشجاعة التي تمكنني من سؤالهم عن السبب وراء تركهم لي وإن كنت محقة بالسبب الذي أفكر فيه.
كل شيء له عمر محدد..لا داعي للسؤال من أجل السؤال لأنهم لن يجيبوك ..تذكري من حين لآخر أحلى الذكريات و استمري في الحياة فهي لا تنتظر .
4

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا