وهم الإنتظار.. - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

وهم الإنتظار..

منى السويدان

  نشر في 15 أبريل 2020 .

يشتكي من لحظات الانتظار التي أثقلته، اعاقت مخططاته، و بعثرت أفكاره، لحظاتٌ مميتة قاتلة، جعلته يعيش في حيرةٍ و خوفٍ و قلق..

الانتظار يعكس عجزنا و عدم قدرتنا على التحكم في وتيرة الأحداث. و نضطر إلى أن نتوهم انتظار الفرصة المناسبة لكي لا نظهر خضوعنا و عجزنا أمام أنفسنا و الآخرين، و نسقط جميع الأعذار بحجة الانتظار.. أعذارٌ لتخفيف الشعور بالعجز و الكسل أحلامنا و أهدافنا التي ننتظرها لتتحقق يتم تصويرها في مُخيلتنا، الفكرة الجميلة التي تختفي بمجرد اكتمالها في مُخيلتنا وتصبح مجرد حلم وقع فريسة وهم الانتظار ..

اليوم العالم عبارة عن غرفة انتظار. انتظار انتهاء جائحة كورونا بانتظار أن نعود لسابق عهدنا..تملؤنا مشاعر متناقضة، فرح، حزن مواجهة، هروب، امتنان، تذمر، غضبٌ و طمأنينة.. مشاعر و لحظات ستمر بكل أحداثها سلبياتها و ايجابياتها، لنخرج منها رابحين لأن في الأزمات تُولد الفرص والابداع.. ستُدرك يوماً ما بان الانتظار داءٌ مميت يبحث عن الدواء المناسب، يقتل ان لم يُقتل بمشاعر التفاؤل و الانجاز.. و ان قتلك ستكون قد وقعت فريسة وهم له ..

عندما تنتهي الأزمة، ستكون هناك أرواح متجددة، عقول مفكرة مثقفة واعية، ممتنة للنعم و مدركة قيمة الوقت .. لم تقع فريسة وهم الانتظار، لأنها مؤمنة بأن خلف كل الأزمات و المصاعب رسالة ذات مغزى و معنى عميق، و لم تشغل تفكيرها بالأزمة و بالتساؤلات..!! متى تنتهي؟؟ من أين بدأت ؟؟ و كيف أتعايش مع العزلة ؟؟ ..

أختاروا ان يسكنوا العزلة لأنفسهم و اغتنموا الفرصة لذواتهم ومعرفة حقيقة أفكارهم وطبيعة ردود أفعالهم، استفادوا من عدم تفاعلهم مع الاخرين ليتفاعلوا مع عقولهم وأفكارهم، ولم يسكنوا عزلة انتظار تتسرب منها أفكار و تساؤلات مُقلقة و مشاعر مُدمرة .. يقول إبراهيم نصر الله في السيرة الطائرة:

‏”لكن تلك العزلة، كانت البداية التي لابد منها..‏البداية التي لو لم يمتلكها المرء لما استطاع الوصول إلى ما تلاها.. ‏تركب البحر: قد تصل جزيرة..‏تعبر الصحراء: قد تبلغ واحة

‏تسكن العزلة: قد تبلغ نفسك” .


  • 4

  • منى
    رسالتي مجتمع لديه طاقه إيجابية وجيل قارىء..شغفي الالهام .. مؤمنه بقدراتي وبرسالتي
   نشر في 15 أبريل 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا