حينَ لم نشخ معًا - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

حينَ لم نشخ معًا

  نشر في 24 نونبر 2018 .

وجهُك اللطيفُ الذي أحب سيتجعد،

شعرُك الفحمي سيتسرب فيهِ البياضُ يومًا

طولك الشاهق سيقل بميلان ظهرك و ذبولِ كتفيك العريضين اللذان اعتادا تغطيتي...أنا التي أنتَ كلها.

أسنانك ستتساقط هكذا و تصبحَ تناديني ب"ثُكَرَتِي"

ستكبر كرشك بشدة و تفقد رشاقة الجسد التي اعتدت ان تتباهى بها، عندها سأُطبل على بطنك و تداعب أنت بِضع الشعراتِ المتبقيةِ لدي.

لكنّ ..

لكنّ بريقَ عيناك لن ينطفأ...لونهما لن يبهت أبدًا

لذا فإني كثيرا ما أحتضنهما، أُعانق عسليتك و أحفظ تفاصيل خطوطها، تفاصيلَ الأخضر و البني و الأصفر فيها

أقبلها بعمق حبي لك، هوَسي بك... و بها.

هي التي ستذكرني بك في كل لحظة من لحظاتنا الأبدية

أراقب تقلص بؤبئها عند أشعة الشمس

و أحسب قطره عند الظلام...

ظلامُنا المفضل، حين نلجأ له ذات خيبةٍ و حزن

ظلامنا المفضل في ليلة مطرٍ نال فيها منا و اشتد بردُنا ...

أهمس لك في أذنك أن "أهواك..أهوانا معًا للأبد"

تحتضنني و أحتضنك، تخبرني بصوتك الأزلي "أحبك" بكافٍ حادةٍ تخترق أعماقي

حيثُ تبتسم و أختنق

ثم تنامُ أنت، و أبقى أنا ككل ليلةٍ أحبك فيها

الخوف، الألم، الاختناق، الظلام المقبل الحالك

و كل ما يُهوِن و طأته وجودك

إنه لكابوس أن تكون جنتك سبب جحيمك

أن يتساوى من هو حياتك و ألمك ...

تستيقظ أنت، و أدّعي النوم أنا

سأعد لك فطورك المفضل: قهوتك، قليلٌ من فطائري الشهية و الكثيرُ الكثير من القبل على عظمتي خديك البارزتين

كالمرأة المثالية التي يجب أن تكون لرجلٍ بمثلك سأكون مرتدية رداءً قطنيا ورديا، أودعك به عند عتبةِ الباب بعد أن عدلتُ ربطة عنقك التي لا يمكن أن تتعدل أبدا من دوني، ألوح لك مبتسمة، سعيدة.

تغادرُ أنت، و أتعاطى الأدوية أنا

بعدها ستخبرني فقدتُ الكثير من الوزن و أداعبك قائلةً أنّ ذلك من أجل خصرٍ مثالي تبادلني المداعبة نفسها و تُقر أنني مثالية بأي خصرٍ كان.

تكثرُ ساعات نومي أعني "إغمائي" كل محاولات النجاة الفاشلة، ارتياباتك التي أجاهد في محاربتها

و في ليلةِ مطرٍ أعانقك فيها و أهمس " تمنيتنا معا للأبد" ترد "أحبك" بكافٍ ذابلة، أبتسمُ أنا و تختنقُ أنت

ثم ...

ثم أرحلُ أنا، و تبقى أنت .

# إبتهال


  • 1

   نشر في 24 نونبر 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا