المجد للاصدقاء في كل المعارك - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

المجد للاصدقاء في كل المعارك

قصة قصيرة

  نشر في 23 يونيو 2019 .

كانت الحرب في اشد حالاتها وكل الجنود يضربون بكل قوتهم ويحاربون بكل ما اعطاهم الله من قوه جميعهم ما عدى باولو رئيسهم كان يرمي السهام على العدو فتسقط على الارض ولا تصيب كان بكل ضعف وصبر يحاول ان يجتاز هذه المعركه على اي حال دون ان يموت ولاول مره لا يهتم بان ياخذ الانتصار. مرت الايام وخفت الحرب واخذ الجنود استراحه ووقف باولو على الجبل واتاه صديقة الوحيد فقال له : ما بالك يا باولو؟ لاول مره سهامك لا تصيب ما خطبك؟ فقال: انها الحمى يا اخي وسقط مغشيا عليه تسارع الجنود لرئيسهم واخذوه الى الخيمه ونادو له الطبيب الذي قال لهم انه لا يعاني من اي خطب ، ضل صديقة الوحيد عند رأسه حتى فتح عينيه وحكى له صديقة ما جرى له فقال بالم واضح : يا اخي لقد ضعفت كثيرا اكثر مما يجب ولم يعد لدي قدره على مواجهة الحروب لقد قررت ان اعود الى المدينه فكما ترى لست بقادر على المعركه . فصمت صديقة برهه ثم اقترب منه وقال باولو الا اعرفك انا؟ انت صديقي واخي تربينا سويا ومررنا بايام اسوء من هذه بكثير واجتزتها بجداره حاربت الاعداء ما خفت يوما ضربتهم بسيفك وسهامك بكل قوتك حتى ذاع صيتك وما من سائل يسال عن باولو حتى يقال له هذا الرجل الشجاع الذي لم يخسر واذا خسر خرج من تحت خسره بنصر اكبر

فقال باولو باسى: هذا كان قديما الان لم يعد باولو لا شجاع ولا قوي ويخسر في كل المعارك ويعجز عن يخرج من تحت خسارته ، فقال له صديقة :باولو لقد نجيت من سهام كثيره قصدت جسدك ايقتلك الان سهم اصاب روحك؟ فنظر له باولو باستفهام فقال : اتظن اني لا اعرف؟ ان روحك فترت ولم تعد كالسابق.

فقال له باولو : ما اصنع يا اخي ؟لقد سُلبت روحي مني لم يعد لدي القدره على مواجهة الحروب اكثر مما واجهت ، انا عاجز الان

فقال له : باولو ارجوك لا تقل انك عاجز فانت اقوى مما تتصور

نظر اليه باولو وقال بالم : اني افكر بالعوده الى المدينه وانهي هذه المعاناه

فصرخ فيه صديقه : باولو ما هذا الهراء؟ الم تكن انت الذي قلت اما ان نكسر الجدار او نموت ونحن نحاول؟ ام كان شخص اخر؟

فقال باولو بسخريه مره : كان شخص اخر

فمسك صديقه يده وقال : باولو ارجوك لا تستسلم الان

فقال باولو: انا لم استسلم انا تحطمت يا صديقي الا ترى؟ لم يعد في يدي شي لاصنعه حاولت الصمود اكثر مما يجب حتى احترق اخر ما تبقى من صبري ، لم يعد هناك جدال ساذهب غدا مع اول قافله للمدينه .

فقال له صديقه : حسنا وانا ذاهب معك

فقال له باولو: اتريد ان تذهب معي وترضى ان يقال عنك فاشل وعاجز؟

فقال صديقه : ليقولو عني ما يقولوه عنك فنحن واحد ان سقطت انت سقطت انا وان كنت عاجز فانا عاجز مثلك وان كنت قوي فانا قوي مثلك يا صديقي

قال له باولو : انت لست مثلي انت افضل مني ، ستبقى هنا وتكمل المعركه وتنتصر حتما ستنتصر

فقال له صديقه باصرار : انا لا ابقى في مكان انت لست فيه ولن يكون للنصر طعم دونك

ومسك يديه بقوه وقال : هيا بنا الى المعركه يا صديق

اكمل باولو المعركه واجتازها بنصر ووقف امام الجنود وقال: ايها الجنود لم اكن لانتصر اليوم لولا كلمات صديقي لي ولم اكن لاشعر بطعم الانتصار العظيم لولا انه وقف في وجهي ومسك يداي عندما خارت قواي وقال بصوت قوي : من نحن ايها الجنود دون اصدقائنا الاوفياء ؟ نحن لا شي لولا مسانده اصدقائنا لنا في المعارك المجد المجد للاصدقاء للابد❤️


  • 1

   نشر في 23 يونيو 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا