رسالة من فجاج ذاكرة عاطل... - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

رسالة من فجاج ذاكرة عاطل...

خاطرة أدبية

  نشر في 05 مارس 2015 .

رسالة من فجاج ذاكرة عاطل...

مساء مكسور في سماء خدشت خدها ندبا... هبوب غائب لرجة سقطت حطاما ونهضت زعترا جامحا يتلوى على إيقاع متكرر في الرائحة والحركة والذوق...

ما تسمعه مني، مجرد زفير مشتت، تائه يحوم في اللامحدود، هو صدى الأسى المضفور في مسالكه وتبدّياته. ضلال انتظارات عمودية... تشظى فيها الروح إلى عوالم.. بل إلى مساءات سريعة الدخول في بشاعة الظلام.

لم أعرف أن العشق بيننا يتصاعد، باطراد، كل صباح نحو مساء الشوق. بشوق يغتلي، آني إلى أحضانها، وهي ما تزال مرتدية بدلتها البيضاء في دهشة خجول، ثم في بكاء صامت... دمعها المتباطئ السقوط، يجرف معه خطوط الكحل الرقيقة والتي تحولت من مشهد آني إلى مشهد بوليودي خالد...

خليط أهوج فوق جبل هو في ملكية الطقس... أتشرب نشيش الإحساس الآسن بالألم... الألم يأت شبحا، يتجول في الشوارع والأزقة والمذكرات والخواطر: هو رسالة وإفراز ضجري...

أحب وسط الفصول المتصوفة... كتبت رسائل وخطابات إلى شجرة البلوط... كتبت على البيض وكف العرّافات... كتبت على الرمل وعلى الماء... إلى الأنبياء والأولياء... إلى موسى وعيسى... إلى النفس الأمارة بالنسيان قبل السوء... إلى التجمعات والإذاعات... إلى جمعيات السهول والجبال والهضاب والأنهار... إلى جمعيات الرفق بالحيوان... إلى حقوق الحجر والعصي والإنسان... إلى السفراء وكتاب الكلمات ... إلى الملحنين والمطربات... إلى غاندي وبان كيمون...

أشم بداية حريق بالمطبخ، فأنهض وأتخيل أن النار تسرق ملائكتي كما يسرق الإنجراف خريره...

حبيبتي: حبة المطر المثلجة وسط حرارة البعد...

أيتها الحمى في دمي: مؤهل كي أذهب إلى النار دون إلتفات. فقط... انتظرني قد لا أعود اليوم أو غدا.. لكنني سأرتب أموري حتى أتسلل مع الضوء إلى روحك المشعة...

تقول حبيبتي العطالة: ألمنا فضيحة... فانزل بكل شوق إلى أعماقي... إنها البداية.

شوقي للقاء الشعاع بات وشيكا في غرقه... مع حبي الخالد للعمل...

سعيد تيركيت

الخميسات 05 / 03 / 2015.



   نشر في 05 مارس 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا