الاقتحام .. دروس في الحياة من رتشارد برانسون - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الاقتحام .. دروس في الحياة من رتشارد برانسون

لنفعلها مهما كانت النتائج

  نشر في 18 ماي 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

في كتابه المشجع جدا على قراءته أكثر من مرة والذي عُنون بــ (الاقتحام)، يقول مؤلفه رجل الأعمال البريطاني وأشهر مغامري الرياضة والتجارة "رتشارد برانسون": أفضل درس تعلمته هو أن كل ما عليك هو أن تفعله ، لا يهم ما هو هذا الشيء أو مدى صعوبته على ما يبدو . شعاره دائما : افعلها مهما كانت النتائج!!!

رتشارد برانسون هو مؤسس مجموعة شركات فيرجن ميجا ستور ، وشركة طيران فيرجن أتلانتك ، بدأ حياته بتأسيس مجلة تدعى (الطالب) وكان بعمر السادسة عشر ، والآن وصل للعالمية بثروة تقدر بأكثر من مليارين دولار .

كتاب (الاقتحام) صغير الحجم ويحتوي على مئة صفحة ، قامت مكتبة العبيكان بطباعته ونشره باللغة العربية بعد أن ترجمه الأستاذ سميح أبوفارس ، يذكر فيه برانسون ما يؤمن به في حياة الإدارة وتأسيس الشركات ودخول غمار التجارة ، كما أنه من أشهر المغامرين في مجال الرياضة، قد تكون روح المغامرة أحيانا طاغية في حياة برانسون مما جعله يسعى وراء كسر الأرقام القياسية في مجال الرياضة ، حيث أنه حطم الرقم القياسي في عبور المحيط بحرا من أمريكا إلى إيرلندا في وقت قياسي، كما حاول تحطيم الكثير من الأرقام القياسية.

يرى برانسون بأنه يجب على الشخص أن يستمتع بالعمل ، ويعمل بجد وسيأتي المال ، فقط لا تهدر الوقت ، وانتهز الفرصة ، وإذا لم تستمتع بعملك ، واصل المسير على كل حال ، لم ينطلق برانسون في البداية لكي يصبح غنيا ، وإنما كان ولا يزال يريد الاستمتاع والتحدي في الحياة ، أما حين يتوقف شيء ما عن كونه متعه ، فإن برانسون يرى بأنه حال الوقت للانتقال الى شيء آخر ، فالحياة قصيرة للغاية فلا داعي لأن يستيقظ المرء صباحا وهو مكتئب وبائس ، فهذه ليست طريقة جيدة للحياة ، وفي الحقيقة فإن هذه الرؤية التي يراها برانسون عميقة جدا تنم عن معرفة للحياة وطريقة التعامل مع المشكلات ، فلا يهتم لصغائر الأمور ولا لكبارها ، ينام مستريحا ويصحو نشيطا ، يعيش اللحظة وينسى الماضي والمستقبل.

يرى برانسون بأنه يجب أن تكون للمرء أهداف واضحة وإطلالة إيجابية على الحياة، العمل الجاد والمتعة هما عصب الحياة ، فبدون أهداف واضحة يحددها الشخص ، لن يتحرك في طريق التحقيق ، أما تحديد الأهداف يساعد الشخص على المضي قدما في تحقيقها ووضع خطة عمل لإنجازها ، ويجنب الشخص التخبط في العمل.

وكعادة برانسون حبه للمغامرة ، فإنه يقول : كن جريئا ، احسب المخاطر وجازف بها ، عليك أن تؤمن بذاتك وتتعقب أحلامك وأهدافك ، ولا تأسفن على شيء قد مضى ، كن مسرورا عندما تربح ، ولا تندم عندما تخسر ، لا تنظر خلفك أبدا لأنك لن تغير الماضي ، ولكن تعلم منه ، وجرب أشياء جديدة .

اعتاد برانسون تفويض غيره لإنجاز الأعمال ، فهو يملك مجموعة كبيرة من الشركات ، واعتاد على السفر لممارسة مغامراته الرياضية الكثيرة ، ولن يستطيع القيام بمهام الإدارة وحده ، يسأله الكثير من الأشخاص كيف يستطيع أخذ هذا القدر الكبير من الوقت للذهاب في مغامرات حول العالم ، فكان جوابه بأنه عندما يختار الأشخاص المناسبين فيمكنه الاعتماد عليهم في تسيير العمل إن لم يكن موجودا.

وكعادة كبار رجال الأعمال في العالم ، اعتاد برانسون على القيام بأعمال خيرية عظيمة في كل العالم ، مكافحة الفقر ، القضاء على الجوع ، معالجة المرضى ، توفير الأدوية للمعسرين ، حيث قال في كتابه : افعل الخير وغير العالم ولو بطريقة بسيطة .

كتاب جميل يستحق القراءة.


  • 3

   نشر في 18 ماي 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

التعليقات

ريتشارد برانسون شخصية ملهمه لرواد الاعمال الشباب.. مراجعة جميلة للكتاب أستاذ عبد العزيز، هل ممكن ان نحصل على نسخة إليكترونية ؟
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا