راغب السرجانى . - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

راغب السرجانى .

لم تكن الأحزاب ولم تكن أُحد !!

  نشر في 07 نونبر 2016 .

فى بداية كلامى عنه أتذكر كلماته الرنانه على منصة رابعه مع صفوة من رجال الدعوه وهو يقول لهؤلاء الذين انقلبوا على شرعية رئيس منتخب "أقول لهؤلاء اقرأوا التاريخ جيدا" مشيرا الى تلك الاحداث التى حدثت فى الماضى من انقلابات عسكريه وماذا فُعل بأصحابها وما ذهبت اليه الامور وأين هم الآن .. فأقربهم عبد الناصر ورفاقه كيف كانوا من اول صعودهم الى الحكم حتى نهايتهم !!


"راغب السرجانى" ذلك الطبيب الذى قذف الله فى عقله وقلبه فهما وعلما ونورا .. فهما للواقع ,علما بتاريخ الامم ,نورا يضيئ به الطريق لاولى العقول .. ولم يحصل على ذلك الفضل أولئك الذين تخرجوا من الازهر وصعدوا المنابر الذين تكلموا عن أحكام الغسل مع مجموعه من أناسٍ دهستهم أيدى الظلم والقهر !!


أتذكر ذلك المقال الذى كتبه بعنوان "الأحزاب ام أُحد" عقب أحداث فض اعتصامى النهضه ورابعه .. كيف هاجمه الكثير من الاخوان غالبيتهم من الشباب بعد هذا المقال  .. وهل نحن فى الاحزاب فنثبت ام نحن فى أُحد فننسحب؟!!


ولكن فى الحقيقة ظل عنوان هذا المقال يتردد فى ذهنى طيلة الثلاث سنوات من الحكم العسكرى .. طوال هذه السنوات من المواجهه والاخذ والرد لا أدرى سنثبت أم سننسحب ونعيد تجميع الصفوف وترتيبها من جديد !!


ولكن من الواضح بعد الثلاث سنوات لم نكن فى أى من الغزوتيْن .. فلم نثبت حتى ننتصر .. ولم ننسحب حتى نعيد الصفوف وترتيبها بالشكل اللائق للمواجهه !!


من الواضح اننا مازلنا فى مكه ولم نهاجر الى المدينه بعد .. وحتى ونحن قائمين فى "مكه" لم نجد داراً مثل دار الأرقم نتعلم فيه ما ينفعنا من شئون ديننا .. بل لم نجد قائداً مثل رسول الله يوجهنا الى ما هو خير لنا ولدين الله !!


من الواضح انه قد حُببت الينا فترة مكه .. ولكن لم نكن مثل رجال مكه فى عزتهم وشموخهم ورفعتهم .. ولم نجد عمر بن الخطاب يعلو بصوته بالشهاده .. ولم نجد حمزه يأتى من بعيد ليحمى ابن أخيه من سفهاء قريش .. ولم نجد أبى بكر يضحى من أجل اقامة دولة اسلاميه رشيده .. اللهم الا بلال وجدناه مُعذب كعاددته ولكنه هذه المره فى السجون .. وعمار بن ياسر وجدناه يحمى والديه عن طريق الرضوخ الى أهل الباطل ولكنه هذه المره فى مصر !!


فى نهاية الأمر أتمنى لو نأخذ قرارا بالهجره اقامة لدين الله وحماية لعباده المؤمنين !!



   نشر في 07 نونبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا