الشرق الأوسط الجديد. - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الشرق الأوسط الجديد.

الاستعمار الذكي.

  نشر في 28 يناير 2019  وآخر تعديل بتاريخ 28 يناير 2019 .

تقوم هذة الفكرة الاستراتيجية, على بلورة تنافس اقليمي بين عدد من الدول تختلف في مشاريعها , وبحدوث الصدام تحدث الفوضى الخلاقة , في إدارة التغيير, والصراع , والأزمات..وهلم جرا.

أركان إدارة التغيير , والصراع , والأزمات في منطقتنا العربية الشرق أوسطية.

1. برنامج تركيا " المدير العام للبرنامج : مشروع الإسلام السياسي, والتمويل قطري, والموارد البشرية هي شعوب البلدان التي تقبلت فكرة التغيير , مثل تونس , ومصر, وليبيا , واليمن.أنموذجًا غير مسئول.


2.برنامج إيران " المدير العام ,والممول للبرنامج ":مشروع يقوم على الطائفية السياسية , ويشمل لبنان , العراق ,سوريا , اليمن.وهذا البرنامج يتقاطع نوعًا ما استراتيجيًا ,ونفعيًامع البرنامج الأول.أنموذجًا عنيف.

3. برنامج التكتل الاقليمي المناهض : المدير العام "المملكة العربية السعودية, والأمارات العربية المتحدة":مشروع يقوم على تقديم نفسها ,كنموذج قائم على الاندماج الاقتصادي ,والعسكري ,والمصالح المشتركة بمافيها التعاون الاستراتيحي مع دولة إسرائيل. ويشمل مصر , والبحرين..الخ.أنموذجًا براغماتي.

الصراع , والتنافس الاستراتيجي مابين هذة المشاريع الثلاثة مجتمعة ,هي الفوضى الخلاقة في منطقتنا العربية الشرق أوسطية.

الحديث اليوم عن الاستعمار الذكي , والناعم بناء مدخلات فكرية ,وثقافية,وتكمن المشكلة بأن الدول المتقدمة تسقط تجاربها الديمقراطية على مجتمعات لم ترتقي للنضج الكافي, وعلية ,ففكرة الاستعمار الذكي تختصر بأن الشعوب الأكثر ذكاء ,وأقوى اقتصاد هي من تتحكم بمصير بقية الشعوب الأقل وعي, وإنتاج ,إما بالرخاء, والسوؤدد ,أو بالدمار ,والخراب.

لب الفوضى الخلاقة, بأنهاتقدر تقدير زماني ,ومكاني للمطالب الشعبية , ومن ثم تترجمها الى نزاع حقوقي ,وتنموي ظاهرًا ,لكنها أفكار استبدادية في الخفاء تهدف الى السيطرة على السلطة.

الفوضى الخلاقة تعد صناعة قرار هجين من مطالب حقوق, ورفع الظلم ,وتغيير نظام إدارة الدولة,لكن إدارة هذا القرار نحو اسقاط الدولة, واستبدالها باللادولة, هو الفوضى الخلاقة بصفة نقية 100%.

*مثال عملي على بروباغاندا الاستعمار الذكي.

دولة قطر تتخذ من ملف قضية خاشقجي بروباغاندا تحريض دولية , والهدف منها الإطاحة بالسلطات الحاكمة في المملكة العربية السعودية, وهذا هدف معلن, ومن ثم ادخالها في دوامة فوضى , وحرب أهلية تنتهي بالتقسيم, وهذا هدف غير معلن من قبل من يدير الفوضى الخلاقة.

المعالجة.

هناك قراءة منطقية للأحداث ,تتوقع استمرار التدويل القطري لقضية خاشقجي , لكن هناك ثمت مسلك وحيد تستطيع بموجبة المملكة العربية السعودية , وضح حد نهائي لفوضى الدولة القطرية عبر شن حرب بسيطة بالوكالة, و عبر دولة البحرين.فهكذا حرب بسيطة تتقاطع تماما مع كل ذرة مصلحة قطرية , نظرًا لأنها دولة صغيرة المساحة , وقليلة السكان . وتحقق ألف باء استراتيجية الفوضى الخلاقة.

الدراسات العملية عن مسرح عمليات الفوضى الخلاقة تعرفها بالنقط الحرجة للشعوب, لتراوح مكانها في منطقة هشة , يَغيب فيها الاستقرار , وتٌغيب فيه الدولة .

مقياس حقيقي لوعي الشعوب ..

هذا العمل الذي اكتبه يقدم استراتيجية احتواء لتداعيات الفوضى الخلاقة في منطقتناالعربية الشرق أوسطية , وكيف يتم إدارتها بطريقة مقبولة بحيث تمتص صدمات الاستعمار الذكي ,وتحوله الى شراكة, وتوأمة استراتيجية.

*شعارات ومصطلحات براقة.

معظم شعوبنا العربية عبارة عن سنة, وشيعة, وجزء منها يحوي كذلك كرد , ومسيح , يهود , ومن هذا المنطلق ,فبمجرد سقوط الديكتاتوريات القمعية من قبل الاسلام السياسي ,أو أي قوى أخرى, فذلك يفسح الطريق أمام الجماعات الميليشاوية الطائفية, لتغرق البلدان في فوضى السلاح, والدولة الطائفية,فهي تمتلك استراتيجية عابرة للحدود.

سقوط الديكتاتوريات كان بفعل تنامي المطالب الحقوقية من غياب العدالة, والمساواة ,والحرية , لكن المشكلة بأن الاستبداد يسقط من طرف ليتسلمه طرف أخر ,وهو من يرفع تلكم الشعارات ,والمصطلحات البراقة.

المعالجة.

تحجيم النظام الحاكم , بالنظام , والقانون, وأنجعها العصيان المدني ,بدلًا عن المظاهرات, والاحتجاجات التي تقود الى ضحايا مدنيين ,وليس اسقاطه بالقوة هو الحل.

*الحروب الديموغرافية , وتدمير البنية التحتية.

تفكيك المجتمعات , وتفريغ السكان ,في صورة مأساوية تفتقر الى حماية الإنسان بموجب القانون الدولي الإنسان , لأن القانون الدولي الإنساني لايٌعني بجبر الضرر بخلاف قانون حقوق الإنسان.

المعالجة.

معالجة أسباب النزاع من الجذور, وبشكل مرحلي , ومجزأ , وبطريقة تنموية بعيدًا عن سياسة الفوضى الخلاقة, في تقديم الأبرياء من الشعب في مواجهة سلطة الحكم . والخلاصة الابتعاد عن الوصول بالسلطة على حساب دماء المتظاهرين.

*الإعلام الموجهة.

رؤى, وخطط تهدف الى منح كل طرف متصارع صوت, لكن هذا الصوت لايخدم الشعب ,بقدر مايخدم من يمول, ويقف وراء هكذا بروباغاندا ,ومنابر فضائية.

المعالجة.

العلاقات الدولية, وتتبع مصادر الإلهاء والتتوية, ومنابر تسير الشعوب, والتميع للقضية الرئيس.وهكذا علاقات مدروسة مع العالم الذكي من حولنا, هي المفتاح, والتحري عن جوقة التشبيك ,والاتصال, لكشف كل المضامين الإعلامية الكذوبة, أو المزعزعة للأمن, والاستقرار.

*التحكم بالشعوب.

حدوث نقطة الصدام في أي بلد, يعد نقطة أولى لممارسة سياسة التجويع, والحرمان من الخدمات, واستخدام الورقة الأمنية, للانتقال من وضع سيء الى أسوأ.

الخلاصة ,بدل من القفز الى الأمام بالخدمات ,والرعاية للمواطنين, يحدث العكس وخيبة آمال للشعوب الراغبة بالتغيير,وبالتالي يريد المواطن العودة الى السابق, ويتنازل عن كل مطالبه السابقة, والتي سبقت نقطة اللاعودة.بمعنى يفقد المزيد من الحقوق ,والحريات ..الخ

المعالجة .

بدء ثورة اقتصادية لها رجالها ,ومموليها تواجه, وتنافس النظام القائم بدولة موازية تنموية, تكشر عن أنيابها الاقتصادية ,والتنموية, وتخلق فرص عمل , وتحد من الجوع, وتقدم التعليم ,والتنمية البشرية ,والفرص الاستثمارية المتجددةعن كل سياسات الحوكمة الأخرى.

*فن الإبتزاز الدولي.

ترتفع فرص التدخل الخارجي في شؤون البلدان , ومنها الحجز التحفظي ,و تجميدالأموال, والأرصدة البنكية ,والحسابات ليتم استثمارها لصالح الدول التي قامت بالاستيلاء على الأموال.

المعالجة.

نحن نحتاج اليوم لوسيلة تمنع سرقة الأموال ,وهذة تتطلب دعاوي قضائية تلغي كل قرارت الحجز ,والتحفظ المالي.

*هجرة رؤوس الأموال, والعقول.

غياب الاستقرار, والأمن ,واستمرار الفوضى, والاحتراب يقود الى هجرة الأموال , والخبرات ,والعقول كنتاج طبيعي.

المعالجة.

الحكم الذاتي, وهذا يتم بعدة خطوات, بناء جيش ,وأمن من أبناء البلد, أو منطقة الحكم الذاتي, ومن ثم تشكيل مجلس حكم مؤقت, ولو من عشرة أفراد مشهود لهم بالكفآة ,والخبرات السابقة, ومن ثم القيام بخطوات استثمارية, وتوأمة تنموية ,وشراكة عقود تجلب الأموال, والاستثمارات فورًا.

*الاستثمار في الصناعات العسكري.

الفوضى الخلاقة هدفها تنامي النزاع ,وتعدد الأطراف المتحاربة , وذلك يقود لرغبة مشتركة في التسليح , والأخيرة تعود بالعائد المادي لكل الدول المتخصصة في مجال التصنيع العسكري , لكن التقنيات الحديثة هي من تأخذ الحصة الكبرى في سوق استثمارات السلاح.

المعالجة.

الاهتمام بالنوع من السلاح, بدل الكم, والسعي الجاد لبناء جيوش نظامية تمتاز بصناعة قرار جماعي, وليس فردي عند حالة القوة القهرية,والطارئة. بمعنى تكون فرصة لبناء جيوش ذات عقيدة قتالية وطنية, وتدريبها ,وتـأهليها تأهيل نوعي ,وباقتدار لتحمي الشعب فقط.

*شبح التقسيم.

بغض النظر عن مآلات الواقع الجديد الناشيء, لكنها مرحلة استثنائية, وتمتلك مبررات معقولة,تجعل الكل يعيد حساباته الاستراتيجية بشكل عقلاني.

المعالجة.

جعلها حدود معنوية عبر نظام الحكم الذاتي, وليست حدود واقعية.فبمجرد تنامي التنمية ,والاستثمار ,وخلق فرص العمل عبر استراتيجية الحكم الذاتي فكل دعوات الانفصال ستعد عدم.


  • 4

   نشر في 28 يناير 2019  وآخر تعديل بتاريخ 28 يناير 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !

مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا