بِلا تريث وَبِلا قيود . - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

بِلا تريث وَبِلا قيود .

  نشر في 31 ماي 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

في هذه اللحظه أنظر إلى الوقت بِـتمعن !

هل تدرك أنهُ قبل الساعه الأولى من قرآتك لهذه الكلمات أصبحت ذكرى ! ولكَ أن تتساءل فيما أفنيتها ! .

الخلاصه :

أن الغالب من ذكرياتنا تتشكل حسبما نريد

وَأن المستقبل سَـيكون مُبهماً أن لم تدرك قيمة عقلك

وَأن الماضي سيكون تعيساً أن لم تكتشف قدراتك .

كثير من الفرص المُتاحه أمامنا لكننا لانتداركها

ومن الفرص الضائعه : كل مره جسدنا شعورنا

في كلمتي * ملل ، روتين * رغم أننا نملك القدره لكسر الروتين ، نملك القدره لأن نجعل للمستقبل رؤيه واضحه،لأن نضع نقطة البدايه وأن كانت النتيجه بعد ذلك تنحصر في معرفة ماهية النجاح !!

التي تنصّ  على مبدأ إثبات الوجود , وإيقاظ العقل ، والمبادره نحو واجهه يعلوها حلم وَنقطة أبتداء ومسار بِمتاهات تحتاج خطى ثابته ، ويقين من أننا سنتمكن من الوصول مهما تعثرنا بالصعوبات .

وأَهم ماينقصنا أَن نُهيأ قدراتنا للأستعداد على مجابهة كل مايحبطنا مع تدوين نقاط تحفيز تدفعنا للمثابره في كل مره نوشك فيها على التوقف فَـ أن تحقق كل ذلك ستكن لدينا الحصانه و المناعه الكافيه لتخطي كل الصعوبات

ومن هذا المنطلق أخترت أن أجعل بدايتي نحو أستكشاف نفسي أولاً عن طريق مُخاطبة الذات ، بِالصمت وَالإنصات للصوت الكامن في أعماقي ، وَ بالكتابه بِلا تريث وَ بلا قيود .

فَلِطالما أعتبرت الكتابه نهج يستدعي الأندفاع وَ سرد الأحرف في حاله واحده وهي حالة * هيجان المشاعر* أياً كان المصدر فرح ، حزن ، أحباط، يأس ، أنفعال ، حلم ،حب ، رغبه ، حاجه ... ونتيجة ذلك ، تنعكس على إستنفاذ وَتفريغ الطاقه السلبيه ، وَ بالمقابل جذب الطاقه الأيجابيه وأسترخاء الذهن ، وذلك أقل مايمكننا فعله تجاه أنفسنا وفي أَمام مانواجهه من ضغوطات

' لكني كَـمُبتدئه أحتاج قبل تشجيعكم لِـ أنتقادكم فَـ هو لايحبطني بل يوجهني للمسار الصحيح . 


  • 4

   نشر في 31 ماي 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

التعليقات

أحرف جميلة كجمال من كتبتها
0
وفـاء السويدي
ممتنه ، بِـ لطفك الذي أسعدني .
عمرو يسري منذ 6 شهر
خاطرة جميلة تلخص ما يدور بذهن معظم الناس
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا