الشيخ و المريد - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الشيخ و المريد

المحاولة الأولى

  نشر في 20 غشت 2017 .

يقال ان الرجولة تقاس بمدى عرض الابتسامة على وجه من ترافقك، فاماذا ان كنت مجرد مصدر لضيق العيش حد الإختناق ؟ و ماذا ان كنت مجرد سجن بدون قضبان لها ؟ مذا لو قررت ان تتنازل عليك مقابل امور دنيوية على حساب حريتها ؟

- تراجع في هدوء، و كن وفيا لقدسية الوعود الصغيرة بينكم

- و إن كنت يا مولاي سُماً و سقما و عائقا ً في حياة من قالت أنها الحياة ؟

- عد يا ابني البارُ من حيث بدأت بك الحياة، لعلك تكون دواء لا داء لمن قلت انها الحياة.

- ماذا لو وجدت نفسي محفوظا في مجرد بطاقة الذاكرة يسهل حذفها ؟

- كن قويا شريفا نزيها صبورا و الله المستعان و المعين فيما كتبته لنا السماء في دار البلاء

- لكن يا مولاي ماذا ان فترضنا جدلا أن الحق حليفها، و أنا المخطأ في كل ما قيل ؟

- أنصت يا ولدي فلا عذر للفراق !

- و إن أصرت و قالت أنا سيدة العناد ؟

- العاشق المتيم يا ولدي لا يجد نفَساً في العناد!

- إعذرني يا مولاي و لكن إن عادت بعد ليلة بيظاء جوفاء بالغياب ؟

- لا تصالح من فقع الذمع في عيناك ! فمن باع كرم اللوز في دقيقة، سيتخلى عنك في اي وقت كما فعل في ما مضى !

- و إن ضاع يا مولاي الاحترام في الكلام بذريعة الأعصاب الأسقام ؟

- كن صبورا و ضمد جرح الرمح ثائر من قوس الكلام

- ان استيقظت صباحا و وجدت نفسي قد رميت بحاضري و مستقبلي فرحا، مقابل البنفسج ؟

- البنفسج لون الرحيل يا ولدي في أي لحظة من زمن غائب قد يعود أو لا يعود، و البنفسج رائحة الغياب المرهق. فكن أيظا بنفسجا زكى أقحوانه في سبيل نحلة، و الله وحده يؤجر الأعمال.

- و أن نهشني الشوق ليلا يا مولاي و الحنين أكل لروح تسير من الشربان الى الشريان

- إن و صل بك الشوق حد القهر ، فتطهر يا ولدي و سلم روحك للبارئ القاهر 

- مذا تقول يا شيخي ؟ ان سلمت روحي و تزوج بها غيري ؟؟ آسف يا مولاي لكن ما تقول من المحال 

 [يتبع.. ]


  • 1

   نشر في 20 غشت 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا