التحرش الجنسي خطر يهدد الأطفال - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

التحرش الجنسي خطر يهدد الأطفال

  نشر في 19 نونبر 2016 .

مع أول خطوه يخطوها أطفالنا في الحياه يبدأ هاجس الخوف لدينا من مشاكل المجتمع الراهنةوبالتالي يدور تفكيرنا حول حمايته بأي شكل سواء كان بالوعي والتثقيف ام التخويف والترهيب.

مجتمع متفتح وثقافات مختلفة، وأطفالنا امام دوامه و سيل معلومات لو لم نبدأ بتقديم المعلومة خوفاً عليه يجب أن نتأكد انه سيصل لهذه المعلومة و لكن للأسف قد تكون بشكل غير صحيح من شخص غير سوي او غير متخصص، ولأن عصرنا الراهن هو عصر العولمة والانفتاح الطفل يبدأ وعيه وتفسيره للأحداث وتحليل المواقف في فتره مبكره من طفولته على عكس الأجيال السابقة.

وضمن آخر القضايا المطروحة في وسائل الإعلام وجرائم الاعتداءات المتعددة ضد الأطفال تمثل جريمة التحرش الجنسي بالأطفال بكافه اشكاله 18% من اجمالي الحوادث المتعلقة بالطفل, وما يجعلنا نصب اهتمامنا حول هذه الجريمة ان هذه القضية تسود في المجتمع برغم من اختلاف الطبقات والمستويات الاجتماعية.

وما أدي الى تفاقم المشكلة رفض بعض المجتمعات الاعتراف بها كظاهره مما ادى لانتقالنا من مرحلة الخوف المجرد من الوعي لظاهره مبهم سببها ومجهول الجاني فيها، ومن يتعرض لهذه المشكلة يجد نفسه في دوامه العيب والحرام وفي نهاية المطاف السكوت هو الحل المعتاد.

والخطير في الأمر أن هذه الجريمة تعدت مفهوم الإشباع الجنسي للمتحرش لتكوين شبكات تستهدف استغلال الطفل وهتك براءته وإستخدامه بغرض الربح من خلال مؤسسات غير شرعيه ومع الأسف الشديد من خلال رحلة بحثنا في مدينة أسوان عن هذه القضية تبين لنا وجود هذه الظاهرة داخل المدارس الخاصة والحكومية بإعتراف من المعلمين والآباء في جو يسوده التعتيم وغياب الوعي حتى لدى المؤسسات التعليمية التربوية.

وما يزيد قلقنا في هذا الموضوع أن 93% من المعتدين على الأطفال هم من الدائرة القريبة للطفل (مدرب، مدرس، سائق، بواب… إلخ) ومن هذه النقطة نبدأ طريقنا في توعية الطفل وتحويل الخوف لوعي وخطة تربوية منظمه وسليمة.

وهناك لمحة هامة يجب أن يعرفها الجميع أن لفظ تحرش اعتداء لم يعد يقتصر على الإناث من الأطفال فقط، فقد أشارت دراسة من الواقع أن 4:1 ذكور و 6:1 اناث من فئة الأطفال الذكور يتعرضون للتحرش الجنسي أيضاً بتعدد أشكاله.

ويبدأ دورنا كمربين وآباء في توعيه الطفل في المرحلة الأولى من خلال حمايته ضد كل الأخطار التي تؤثر على بناء شخصيته وهدم طفولته بتكوين بيئة آمنه للطفل وتوفير كل احتياجاته وذلك يبدئ من مهاد الطفل، ووجود لغة تواصل حيوية أسريه بين الطفل والأم الأب من عمر الثلاث سنوات واعطاء الطفل مساحه شخصيه للتعبير والاختيار والتقليل من صفة الأوامر وزياده الاحتواء للطفل ورغباته.

وأيضاً التجاوب مع الطفل في ابداء مشاعره ضد الأماكن والأشخاص وتعليمه كلمات يستطيع من خلالها التعبير عن مشاعره بوضوح (سعيد، حزين، خائف، قلق) وعدم تجاهل هذه المشاعر اطلاقاً.

أما المرحلة الثانية فتكون من خلال شرح أجزاء الجسم للطفل ووظائفها وتوضيح المناطق الخاصة الممنوع لمسها او كشفها إلا في حالات خاصه وأمام أشخاص معينين.

المرحلة الثالثة وهيالخطوة الأخيرة هي مراقبه سلوك الطفل بشكل عام بدون اسقاط الثقة المبنية، وتتضمن مراقبة الوسائل الإعلامية التي يتعرض لها الطفل ويستقبل منها ثقافته واعتقاداته بشكل اقناعي بدون اجبار الطفل أو منعه بشكل مفاجئ حتي لا يؤدي لنتيجة عكسية.

ويجب علينا أن نعي أن حماية اطفالنا من الظاهرة لا تقتصر على الأسرة فقط بل على جميع الجهات التي تستقبل أطفالنا وتشاركنا في تربيتهم (المدارس، النوادي) فعليهم نشر هذه التوعية على موظفيها وتقديم التدريب المناسب للأطفال لحمايتهم ضد ظاهرة التحرش الجنسي وهذا ما نسعى لنشره كمؤسسات تربوية ومجتمع مدني بكل محافظات مصر.

وفي النهاية يجب عليك كمسؤول عن طفل أن تعلم أن الدراسات النفسية أشارت إلى تأخر النمو الجسدي لبعض الأطفال عند حد معين، في حالة انعدام الأمن النفسي بالإضافة لمشاعر الخوف والنظر للحياة بوحشة وارتياب، وبدلاً من أن يكون عضواً فعالاً في المجتمع سيكون مشروعاً لمواطن عاجز عن أداء دوره فيه.

*لمى وحيد: “مدربة وباحثة فى شئون تعديل السلوك”


  • 2

   نشر في 19 نونبر 2016 .

التعليقات

عمرو يسري منذ 1 أسبوع
مقال رائع .
المشكلة الأساسية أننا لا نعلم الطفل كيف يحمي نفسه و كيف يميز بين من يلاعبه و من يتحرش به لأن الأهل لا يشرحون للطفل ما هي الأماكن في جسده التي لا يجب أن يسمح لأحد بالإقتراب منها .
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا