الوهم بين الحقيقة و الخيال - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الوهم بين الحقيقة و الخيال

" كانت تصنع زورقاً صغيراً على ورقة بيضاء ترسمه ... تقول لأمها : سأضعه في الماء لأركبه. تلقيه فيبتل و يغوص !! "

  نشر في 20 أكتوبر 2017 .

تبدو غاية مقالتي من العنوان. الأوهام.

جميعنا واهمٌ. منا من يوهم نفسه بأنه سيكون بخير رغم أنه ليس كذلك.... و لكن للوهم نصف من الحقيقة و هو أنه بإمكانه ذلك إن قامَ هو بإحداث تغيير لأحداث و مجريات حياته أما نصف الخيال فهو اعتقاده بأنه بخير بينما لا يعمل على تغيير الواقع.

أسمعُ كثيراً جملة " بعض الواقع لا يمكن تغييره " .... نعم أعزائي القراء ، و لكن استجابتنا و تطويعنا لهذا الواقع هو ما يمكن تغييره.

الإرادة... العزيمة .. الثبات .... و أضيف نصيحة أحد القراء الأعزاء لدي " الحب" .... و قبل هذا كله الشيء الذي تريد منحه كل هذا ...

الشيء أو الشخص أو الحلم .... أياً كان فمركزيته ستدور حولك أنت.


الفتاة الصغيرة هي مثال علينا جميعنا، نصنعُ وهماً على أمل أن يهبنا الشيء الذي نريده و نتصوره و لكن تخيب آمالنا بأنه ليس حقيقة. و تذكرت شاعرنا الجميل فاروق جويدة و هو يقول :

في كل صباحٍ يرسمني ضوء المرآة

أبتسم قليلاً في وجهي

أبحث عن وجهٍ من زمن ما عدت أراه

طفلٌ غادرني ذات مساء

و توارت كالعمر خطاه

لكني مازلت أغني

إن عادت تشرق في عيني يوماً عيناه

الأوهام ليست سلبية كذلك. الأوهام قد تصنع أحلاماً حقيقية... الأوهام تحمي عقولنا من التعرض للصدمات الشديدة لحياتنا... إنه دفاعٌ نفسي.المهم ألا تنسى نفسك ... أن توقظ الروح الراقية التي بداخلك. فلنرتقي جميعناً بأرواحٍ نقية... بأرواح رحمانية.

لا أحب أن أطيل مقالاتي هنا حتى تكون المقالة خفيفة و ذات مغزىً في النهاية.

في الختام أشكر جميع من شجعوني و نصحوني على هذه المنصة الراقية و سأطمح أن أنشر عما قريب مجموعة قصص.



  • 3

  • آيــة سمير
    شخصٌ يعزف الكمان و يحتضن ذاته برفق ~ طالبة جامعية في كلية طب الفم و الأسنان مهتمة بالفنون ككل و بالكتابة على الأخص ، أكتب لأحيا <3
   نشر في 20 أكتوبر 2017 .

التعليقات

أقباس فخري منذ 4 أسبوع
ربما جاز لك أن تُسمّيها أوهاماً. لكن تخيّل حصول الأشياء من أجل خلق بيئةٍ أصلح للعيش، وأقرب للنفس، وأدعى للإجتهاد، لهي طريقةٌ مجرّبة في علم النفس. طريقة يمارسها الكثيرون من أجل رسم حياة جميلة بعيدة عن تعقيدات الواقع وسوداويته، وينسجها الرياضيون من أجل خلق روح مندفعة نحو الفوز، ويختلقها المحاربون من أجل تصور نصرٍ محتّم على عدوّ يتفوّق عليهم عدةً وعدداً.
1
آيــة سمير
"الأوهام ليست سلبية كذلك. الأوهام قد تصنع أحلاماً حقيقية... الأوهام تحمي عقولنا من التعرض للصدمات الشديدة لحياتنا... إنه دفاعٌ نفسي.المهم ألا تنسى نفسك ... أن توقظ الروح الراقية التي بداخلك. فلنرتقي جميعناً بأرواحٍ نقية... بأرواح رحمانية."

و هذا ما قلته !!

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا