عالم الأقزام - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عالم الأقزام

اتحدووووووووووووو

  نشر في 11 ماي 2016 .

 آن ياما آن في حاضر العصر والأوان وعلي أرض البشر وفي مجتمعاتهم انتشر الأقزام وصاروا سيـﳲاد الواقع وماسكوا زمامه والمهيمنين علي تلك الأرض وتشكل الأقزام والمتقزمين في فرق وجماعات لكل منها أب روحي اتخذوه مثلا ليحاكوا خطاه ويسيروا علي نهجه بلا تفكير أو تعقل .

فتجد بعضهم وقد صاروا ك"القزم اللـﳲميع" يحبون البهرجة ويحيطون أنفسهم بكل مايلمع وتختلف اللمعة علي حسب المستوي فهذا لمعته ذهبا وذاك لمعته فالصو المهم أن تكون ك القزم الأب فتتعلق بك العيون وتنبهر النفوس بما تملك وليس مهما طبعا أن تتمتع بهذا المِلك الأهم أن يراك الناس تملكه،ويحسدونك عليه ومايثير التعجب في هذا القزم أنه يملأ الدنيا صراخا وعويلا حين يشاك في قدمه أو يتعثر في خطاه ويقنعك أن ذلك لم يكن ليـصيبه لولا حسد فلان أو علان له وتأتيك الخمسات والخرزات من حيث لاتدري ولا تحتسب ونصيحتي للتعامل مع أبو لمعة _كما أحب أن أسميـه_ أن تتجاهله في كل أحواله لامعا كان أو محسودا .

والبعض الآخر يحاكي "القزم الرِمرام" في تصرفاته فتجده محبا للرمرمة عاشقا للتكنيز يحب مالا يملك وما يكاد يتملكه حتي ينصرف عنه إلي آخر مِلك لغيره ويفعل المستحيل حتي يقتنيه وهكذا يعيش في جوع دائم ،وشراهة مستمرة ، وسُـخط علي حاله ،وتمني ماعند غيره وهذا الرمرام مقتنع تمام الاقتناع أن الدنيا ماخلقت إلا لتعذبه وتحرمه مما يشاء ومهما حاولت أن تثبت له أنه يتمرغ في نعم لايعيرها اهتماما ولو فُقِدت منه لندم مابقي من عمره سيحاول جاهدا أن يثبت لك أن هذه النعم ماهي إلا مصادر كدر ونِقمة عليه فالأفضل لك أن تتجاهله أيضا .

أما فرقة القزم المسخ الذين حين يتحدثون إليك يثلجون صدرك بالرقيق من الكلام والعذب من الصفات ويمطرونك بالقبلات والبسمات وما إن ورِبت بظهرك عنهم حتي تنهال عليك اللعنات وتوصف بأقبح الصفات: هؤلاء وأشباههم انتقلو بصك رسمي مدفوع الأجر من خانة الأقزام إلي خانة المسوخ بيد أنهم مازالو متمسكين بقزامتهم وضآلة قدرهم. ولن تكون نصيحتي لك بتجاهلهم وإنما أن تعاملهم معاملة صرصور المنزل دون أن تكلف نفسك عناء شراء مبيد حشري .

ولك في مجموعات الأقزام وفصائلهم مالن تقوي علي حصره فيوم عن يوم يزدادون نموا وانتشارا بل وتهجينا بين نوع وآخر ليـخلق صنفا جديدا متأصلا في القزامة السائد مكسبها والراجحة كفتها .

فنداءا إلي من تبقي علي هذا الكوكب من بشر إلتحموا وتكاتفوا وتزاوجوا في مابينكم من البشريين المحتفظين بإنسانيتهم ولا تأخذنـﳲكم شفقة ولا رحمة بمن يحاول تقزيمكم أو يعاونكم علي التقزم.


  • 5

   نشر في 11 ماي 2016 .

التعليقات

Hesham Ahmed Shatat منذ 7 شهر
مقال ٲكثر من رائع استمري
1
Nashwa Mamdouh منذ 7 شهر
اعتقد ان القزم المسخ هو اكثر سوءا واستفزازا من القزم الرمرام وكلاهما يفتقدان للانسانيه
1
د.أميرهــ جاد
كل الاقزام مستفزة للبشريين نرجو الله أن ينقذنا من شرورهم

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا