العنوان الرئيسي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

العنوان الرئيسي

  نشر في 06 أبريل 2018  وآخر تعديل بتاريخ 11 أبريل 2018 .

لن اضع عنوان فهو واضح من الصورة، رغم انني ولو وضعته لن ينقص من ابهامه شيئ، قد تكون الكلمة الوحيدة التي عجز الكل عن تفسيرها.

لن أجهد نفسي انا أيضا واستعرض عضلاتي لتفسيرها. ولكن ساسرد هذا الابهام و اوجهه. قد يكون واضح لدرجة أننا لم نفهم فيه شيئ،  قد يكون فعلا ذلك السهل الممتنع، الذي تتجمد فيه كل قواك و تظهر فيه كل نقاطك الضعيفة، كأنه مرآة شفافة تلامس فيها أوتارك الدقيقة، هو فعلا يلامس هذه الاوتار لانه اما ان يجعلها اقوى او يمزقها تماما، وتكون نهايته حتما واحدة من الاثنين.

له أوجه عدة، فلا يمكن ان نحصره في غريزة او احساس بين الجنسين، تعدد الاوجه و الاسباب، يفسر صعوبة التعريف الذي حار فيه كل متسائل؟؟؟

فالكل يريد أن يجد تلك المعادلة من الدرجة الاولى التي تحل شفرته، وهنا يكمن خطأنا جميعا، في الحصر، في قصر النظر و الشح و البخل في الرؤيا.

لا أجرؤ حتى أن أقول، هو كذا أو كذا فكل ما عرفته أنقص منه شيئ معينا، و أبتعد أكثر، ولكن سأعترف أن ما سأقول هو فقط من زاويتي التي أقف فيها الآن، و من ما سمحت لي الحياة أن أراه أو أراقبه.

أرى في هذا المطاف، أن الحب هو ذلك السر الدفين، تلك الخلطة السحرية التي تنقدك من عجزك، إحباطك، فقدانك للأمل، موتك الصغير...

يعطيك على قدر ما تتوقع، فكلما تأملت أكثر سترى منه أكثر، لن تجد له حدا، لهذا كل منا يفسره على طريقته، لان كل منا يفسر عمقه هو، ما أعطاه هو للحب، ما قدمه له. قد تستغرب لمذا فلان و فلان تربطهما علاقة حب، و تستغرب لانك لن تجد تفسيرا منطقيا، خصوصا و إن كانا مختلفين فالطباع و التصرفات.  

الحب يظهر في كل مرة كان توافق للعطاء، يجمع بين إثنين في حاجة عميقة لبعض، قد يجهلها هما الاثنان، يتحرك ليوصل العطاء، هو حافز لتلقيح النفوس، فمن طبعه الإنسان منوع لايعطي بسهولة، و الحب كما أراه وسيلة ربانية لتسهيل العطاء.





  • 5

   نشر في 06 أبريل 2018  وآخر تعديل بتاريخ 11 أبريل 2018 .

التعليقات

فعلا الحب أجمل شيء في الكون يبدأ بحب الخالق ليكتمل بحب مخلوقاته ♥♡♡♡♥♥ .....مقال جميل ...مشكورة ♥♡
0
hafsaa aziz
اشكركي أختي
عمرو يسري منذ 2 شهر
كلام رائع و أيضاً طريقة عرض بداية المقال رائعة و مبتكرة .
بالتوفيق و في إنتظار كتاباتك القادمة .
1
hafsaa aziz
شكرا عمرو على تشجيعك الدائم

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا