العربية التي يتأملها البعض - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

العربية التي يتأملها البعض

سميرة بيطام

  نشر في 27 نونبر 2017 .

إن بحر اللغة العربية شاسع جدا أكثر ما يتصوره عقل بشري و أكبر بكثير مما تخطه أنامل عبقرية عشقت و أحبت و ولعت بجمال اللغة العربية ، انه الحب بامتياز حينما يزيد عن حده ، كيف لا و هي العربية بتاج الجمال يتأمله الولهان في أن يرتديه حقيقة بعنوان : اللغة العربية .

مشاريع ترسم خطواتها نحو التألق باللغة العربية و لا يتأتي نضال هذا المشروع إلا بالتأمل الرائع و الطويل بل و المتكرر حقا بعيون واعية جدا لأحقية اللغة العربية في الإبداع بالحرف و اللحن و الصوت ، نعم الصوت حينما يسقط الحرف العربي على مسامع آذان عربية أصيلة تعرف كيف تتذوق الحرف العربي و تعرف بأناملها كيف تكتب و تخط و كل ذلك لا يتأتى إلا بعد التأمل المتفنن للبعض من عشاق العربية ، صحيح أن محبي العربية كثر و لكن متأمليها قليل ، لأنهم يتمتعون بصفات لا توجد عند عامة الناس ، و هكذا و بهذه الخصوصية يخط القلم و لا يمل حينما يتعلق الأمر بوصف اللغة العربية.

تلك الآثار تدل علينــــــــــــــــا                               فانظروا بعدنا إلى الآثار

إن المساعي الحميدة تثمر مع محبي اللغة العربية و المحافظين عليها بكل ما أوتوا من برهان و يقين أنها اللغة الأروع و الأجمل ،و ما جمعته يد الله لا تفرقه يد الشيطان ، و لذلك كان من التأمل المدقق ما جعل للعربية حماتها و مبدعوها و عشاقها ، فأصبحوا يهيمون تألقا بالتكلم بها و بالكتابة بها بل بالتحاور ضد لغات أجنبية تحاول فرض نفسها إقحاما لها في المجال الجمالي للغة العربية.

فكما يطيب للإنسان أن يكتب و يتحدث عن الماضي القريب و البعيد لاسيما إن كان ما يتحدث به باللغة العربية ،حتما ستتجلى الذكريات و التي هو بصدد إجلائها و استخراجها من مكنوناتها ،ستعيش إلى جنب هذه الذكريات بحور اللغة العربية و لو بالمدة القصيرة ، لأن العبرة بقيمة العربية و ليس بالوقت المتأمل به في فنونها العريقة 

لذلك سيكون الشرف لمن يتأمل العربية في أن يكون من محبيها و هي أيضا ستألف الألسن المجيدة للنطق بها ، و ليست في ذلك ترفض قيمة أو مبدءا.

إن التردد في عدم تأمل حروف اللغة العربية و أسرار جمالها يعطل عملية الإبداع كتابة و نطقا ، فان اقتصر هذا التأمل على فئة معينة كالكتاب و الشعراء و الناقدين و الباحثين في بحورها فكيف لصداها أن يصل بعيدا و يتجاوز منطق الحب لها ؟، فالعربية بنيت من أصول متجذرة في قالب مبهر لا يمكن تقليده أو تزييفه أو تحريفه ، كيف يحصل ذلك و هي لغة القرآن الكريم و هنا مكمن التأمل العميق بعيدا عن الغوغائية و الفوضى الفكرية و تقربا لكل ما يخدم العربية و مصالح حروفها الندية

يبقى أن التواتر في التكلم بها يخلق نوعا من الفضول و التطفل ما يجعل بؤرة التأمل تتسع يوما بعد يوم و ليس يهم في ذلك صفة المتأمل و الشهادة المتحصل عليها و لا جنسه بقدر ما يهم اتفاق التأمل مع التحليل لاستخلاص عصارة الحب للعربية.

   على قدر الكساء أمد رجلي                                    فان طال الكساء مددت أخرى


  • 3

   نشر في 27 نونبر 2017 .

التعليقات

Salsabil Djaou منذ 2 سنة
نقطة ضعفي
(سالت سارة ذات نهار
اي لغات العالم احلى
اي لغات العالم اغنى
بالكلمات واندى قولا
قال محمد بعد روية
احلاها لغتي العربية
قالت امل في ايمان
احلاها لغة القرآن)،ولها بقية احب هذه الانشودة ولا امل سماعها ،لغة اهل الجنة ،لغة القرآن،لغة تعرف كيف تعبر عن الانسان،من يعرف قيمتها يعشقها،ومن يبحث عن البلاغة فليقرأ القرآن ،كآخر كتاب سماوي،الكمال التام ،وصار الرسول صلى الله عليه وسلم ابلغ العرب، لا يكفي تعليق للتعبير عنها ،هي كما قلت واكثر،يالغباء من يعتقد ان الثقافة هي بالتكلم بسواها، كلماتك زينت الموضوع والموضوع زين الكلمات ،فخرج مقال عن عروسنا في ابهى حلة ،دام قلمك سيدتي.
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا