موت افتراضي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

موت افتراضي

  نشر في 14 ديسمبر 2015 .

طبعا الموت دي حاجة مفروغ منها واهم حقيقة موجودة في حياتنا بل ممكن يكون هو الحقيقة الوحيدة اللي موجودة في حياتنا بنشوفها كل يوم قدامنا ساعات بتاثر فينا وساعات بتمر مرور الكرام .حقيقة بتأخد احبابنا من وسطنا .حقيقة بتدور حوالينا وتبصلنا وتضحك وتقول في نفسها ياناس ياهبلة مسروعين ع الدنيا ليه ؟وعمالين تجروا ورايحين جايين انتوا متعرفوش ان انا في ثانية ممكن اخلص حكايتكم دي كلها وابوظلكوا كل حاجة بتخططولها او عايزين تعملوها .المشكلة ان الموت مش حاجة مادية ممكن تخوف الواحد اد ماهي حاجة مجهولة حاجة مش واضحة الملامح ودا اللي يخوف اكثر لو حد تعرفه سافر في حتة بيرجع يحكيلك ايه اللي شافوا في رحلته انما منذ الاف السنين الناس بتسافر ومبترجعش تحكيلنا شافوا ايه هناك فا زي ماقولت الخوف من الموت هو الخوف من المصير المجهول بمعني اصح الخوف من اللي بعد الموت.

لو هتكلم علي نفسي انا من صغري من اول مابدأت افهم وابقي واعي ايه اللي بيحصل حواليا وانا عارف ان اللي بيموت لازم يكون حد عجوز وشاف من الدنيا كل حاجة راح وجه ونجح وفشل وفرح وزعل واتجوز وخلف وبقي جد او جدة فيتعب فيموت دا التسلسل الطبيعي للموت في دماغي الصغيرة لدرجة ان وانا في المدرسة في اوائل ابتدائي تقريبا افتكر ان في يوم مشرفة اتوبيس المدرسة اللي كنت فيه كانت بتقولنا محدش ينزل من ع الرصيف عشان متجيش عربية تموته بصيت لواحد صاحبي وبكل بلاهة قولتله نموت ازاي هو احنا عواجيز عشان نموت ؟ فضلت معايا الحكاية دي فترة كدة لغاية في مرة شوفت في التلفزيون بالصدفة اطفال فلسطينين مقتولين برصاص اليهود كان لاول مرة الطفل البرئ جوايا يواجه الواقع ويعرف ان مش الكبار بس اللي بيموتوا وان اي حد ممكن يموت وان الموت ملوش سن محدد . والواحد بدأ يكبر وشاف والبراءة والسذاجة اللي فيه بتقل يوم عن اللي قبله واسمع اخبار فلان مات في حادثة عربية ,فلان مات بسكتة قلبية ,اعمل حسابك انهاردة هتيجي معايا عزا فلان .وفي كل مرة لا اله لا الله مات ازاي ده الله يرحمه . وبقت فكرة الموت حاجة عادية بالنسبالي وفهمت ان الموت ضيف تقيل بيجي لاي حد من غير مايستأذن ومن غير معاد مسبق .الموت خلاص بقت حاجة موجودة وراسخة جوايا ساعات اخاف منها وافكر فيها كتير وساعات الطفل اللي جوايا يرجع يسيطر عليا ويقولي لا انا مش هموت دلوقتي انا غير الناس دي انا بعيد .مؤخرا بقيت اواجه حاجة تانية غير مجموعة الحقايق اللي بانت لي دي الحاجة دي بالنسبالي بقت مرعبة وبعد ما شوفت الحاجة دي مبقتش مستبعد اختيار الموت ليا و هي موت ناس في سني وكنت بتعامل وبتكلم معاهم بصورة دايمة مش شرط كانوا صحاب مقربين بس كون الموت قريب مني قوي كدة انه يخطف حد في يوم من الايام انا اتكلمت معاه دي في حد ذاتها حاجة مرعبة مكنش فيه حاجة اقوي من كدة تثبتلي ان انا مش بعيد ولا حاجة .والموضوع مبقاش عندي انا بس ساعات بلاقي ناس عندي ع الفيس بوك بيكتبوا ان صحابهم توفوا بخش اشوف صور اصحابهم مبلاقيش فرق بيني وبينهم واني مش احسن منهم في حاجة .فارجع احس انه قريب مني جدا وارجع تاني انساه لغاية اما اتفاجئ واحس انه قريب وانسا واخاف واحس وهكذا . بيقولوا ان اللي بيموت بيحس انه هيموت قبل مايموت باربعين ليلة بغض النظر عن الكلام دا صح ولاغلط ولافتي بس هنفترض انه صحيح ليه مش كل الناس بتخش الجنة ليه مش بنلاقي عدد لا يستهان به من الناس بيحسن من تصرفاته وبيعمل خير بفرض ان لو كل واحد من اللي بيموت في العالم كله قبل مايموت ب40ليلة يعمل خير وميأذيش حد بعيدا عن القصة دي ربنا فعلا بيدينا فرص كتير كل يوم واحنا بنضيعها مش بعيد نضيع اخر 40 فرصة في حياتنا .انا عن نفسي مش حاسس اني هموت دلوقتي بس هعتبر اني حاسس هحاول اعمل كل حاجة معملتهاش في ال40 ليلة دول زائد اني هصلح علاقتي بربنا وعلاقتي بأهلي ولازم في الاول اصلح علاقتي بنفسي موتت خير وبركة ماموتش مخسرناش حاجة يلا استعنا ع الشقا بالله اليوم الاول .... .



   نشر في 14 ديسمبر 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا