عندما تبزغ الفكرة يسقط الصنم - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عندما تبزغ الفكرة يسقط الصنم

المهمة الختامية للمساق الأول - مفهوم ومبادئ تنظيم المجتمع من خلال المشاركة --

  نشر في 25 غشت 2019 .

يقول المولى عز و جل في سورة الحجرات الآية 13 : (يا أيها الناس انا خلقناكم من ذكر و انثى و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا ان اكرمكم عند الله اتقاكم ).

المتدبر في الآية الكريمة يخلص ان النداء الرباني موجه للناس كافة المؤمن و الكافر الذكر و الأنثى و ان منشأهم واحد ثم كانت التفرقة شعوبا و قبائل و على الناس ان يجتمعوا و يتواصلوا و يتعاونوا و يتآزروا مع بعضهم البعض أي ان المهمة الأولى التي كلفنا بها من طرف المولى جل في علاه هي التعارف و التنظيم و بناء العلاقات و التعاون فيما بيننا و لا فرق في هذا بين ذكر و انثى مسلم و كافر او ابيض و اسود ..... بل التفاضل و التكريم الرباني يكون بالتقوى و هي في حد ذاتها حافر للبشرية على التنافس في اعمال الخير و نشر الفضيلة و الأخلاق الحسنة .

فحياة المجتمعات و ريادتها و رقيها لا تتم الا اذا كان المجتمع برمته مدرك برسالته و واعي بمهمته التي خلق من اجلها ثم تبني الأفكار البناءة التي يطرحها المفكرون و يكون المجتمع

قائم على سنن كونية ( قوانين عامة ) لا غنى عنها و التي تتمثل في النقاط التالية :

1 – التنظيم : و الذي يتم من خلاله تحديد أولويات المتجمع او البلدة او الحي و وضع الأهداف المرجو تحقيقها في كل مرحلة و في كل مجال و يرتكز على أسس عامة أهمها:

- الوعي : أي ان يكون جميع الأعضاء المشاركون في العملية على وعي تام بالمشكلة .

- العزيمة : و نقصد بها ذلك الإحساس بالنشاط العملي و العضلي في اعلى مستوياته للوصل الى تحقيق الهدف المنشود

- العمل الجماعي : ان تكون الجماعة متماسكة تعمل كيد واحدة متعاونين و متكاتفين و متآزرين لا يتخلف احد عن الموعد المحدد او المهمة الموكلة له .

- التواصل الجيد : ابرز سمة للتعاون هي الإتصال الفعال و رد الفعل القوي الذي يوحي بالإستعداد على التعاون و الإنجاز.

- رؤية مشتركة : جميع الأعضاء تكون لهم رؤية مشتركة و موحدة تصب في تحقيق الهدف .

- ميثاق عمل : وضع بنود او اتفاقية عمل يوافق عليها الجميع و يرضى ببنودها .

2 – القدرة و القوة

عندما يدرك عموم الشعب ان السلطة بيده و هو الذي يتحكم فيها و يديرها حسب احتياجاته و أولوياته تكون لديه القوة الكافية لإنجاز ما يريد حتى من يختاره الى إدارة الشـــأن العام يكون تحت رقابة الشعب و يستطيع الإطاحة به في أي وقت شاء .

3 – القــيادة

القيادة مطلب آساسي و رئيسي في أي تنظيم و بدونها لا يستقيم امره و تكون كل الأمور فوضى حينها يسطو على القيادة من ليس اهلا لها و يسيطر على الجموع بواسطة كلام معسول منمق ثم بالترغــيب تارة وبالترهــيب تارة أخرى لإخضاعه الى حكمه و سطوته لذا القيادة تكون لذوي الرأي و الرزانة و الحكمة و المعرفة و يختار بعناية فائقة و بدون عصبية او محسوبية و قبلية .

4 – التشاركية : قبول الرأي و الرأي الآخر يعتبر مبدأـ جد مهم في العملية التشاركية فالمواطنون ادرى بأمور حياتهم العامة فلهم الحق في ابداء الرأي و التخطيــط و تقديم النصح و المشورة الى المسؤولين القائمين على التنمية و على المسؤولين قبول ذلك لأن مبدأ التشاركية هو تحمل المسؤولية في قوة الإقتــراح و إعطاء حلول مبتكرة و متنوعة تخدم الصالح العام حينها يتم قبولها من طرف السلطات الوصية على العملية التي توفر المبالغ المالية و الوسائل لإنجاح أي مشروع و تنفيـذه .

5 – العلاقات : نجاح الشخص الأساسي يعود الى بناء علاقات جيدة مع جميع الشرائح سوآء جيران او مواطنون او مسؤولين محليين ، لتنفـيذ أي مشروع محلي او جهوي او وطني يجب ان يعتمد على بناء شبكة من العلاقات العامة و الخاصــة فالجمعية التي ليست لها علاقات او سيئة في علاقاتها لا تحقق ما تريد و كل اقتراحاتها تضرب عرض الحائط او تبقى طلباتها و اقتراحاتها في الأدراج و العلاقات مبنية على اتصال جيد و فعال 85 بالمائة من النجاح يعود الى الإتصال الجيد ، 95 بالمائة من النجاح تعود لبناء العلاقات الجيدة .

الخاتمة

يستد المجتمع تنظيمه من الثقافة السائدة فيه فالمجتمع العربي غير الأوروبي لأن كل مجتمع تحكمه منظومة قيم مغايرة لقيم الآخر و يتشاركان في كثير من التوجهات لذا فالثقافة السائدة هي الحافز و الموجه لتسطير أي مشروع على اعتبار ان العالم العربي له ثقافة عربية إسلامية ابوية غير الثقافة الأوروبية المعتمدة على اللادينية و التعددية العرقية .

   فالأفكــار التي تحرك المجتمعات و تشغلها بمثابة بذور حيه تزرع في ارض بور و تسقى و ترعى بعناية حتى تنمو و تكبر لتعطي ثمارها بعد حين ، و الأفكار يجب ان تلقح بالإطلاع على ثقافة الغير قد نجد فيه ما يمكن زرعه عندنا و يجدر بالمفكر الا يتقوقع على محيطه الضيق بل يطلع على أفكار و علوم الغير يتستقي منها ما يناسبه او يطابق بيئته ،فالإنفتاح على الغير ضروري جدا لتمكن من المقارنة و اخذا بالأحسن و الأمثل .



  • smain223
    الإسم و اللقب :لونيسي اسماعيل تاريخ الميلاد : 1961 البلد : الجزائر الشهادة : مربي رئيسي الوظيفة : مدير مركب رياضي جواري الهواية : القراءة و تنمية الذات
   نشر في 25 غشت 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا