أنثى و لكن! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أنثى و لكن!

  نشر في 16 غشت 2019 .

أنا أنثى و لكن تفاهاتكم -التي تدّعي بأن الأنثى يجب ان تكرس في المنزل -لا تشملني لأني أعي تماما بأنه لا يجب علي أن أكون أنا تلك المتهالكة المرمية على أقدار معتقدات الجاهلية التي تدعي بأن البنات لا جدوى منهن لذلك كان أبو جهل يدفنهن !

و أدرك بتمام التمام بأنني لست كـ قطعة قماش منكمشة مهروسة على دولاب فتاة فوضوية ،، فتاة على الرغم من أنها تمتلك الكثير من الثياب إلا أنها دائما لا تعرف اي لباس ستلبس !

أنا أنثى مقتنعة بأنني لست كـ احدى الأشياء المكركبة في غرف الأولاد،، فأنا ثمينة للحد الذي لا أحد يقدر على إدراكه !

أنا أنثى و لكن لن أدفن قوارير أمنياتي تحت أرجلكم فأنا لست عبيد لكم و ان كسوتموني ضربا و شتما فلن أبالي "فكم عصفت بي مشاعر أسوأ و لكنها لم تهز كياني لأن إرادتي تأبى الوقوف عند تأثير الرياح"

فأنا لن أرضى بقمعي و كبتي في زاية صغيرة لا تسمح لي بممارسة حقوقي في هذه الحياة المنزوية! و أخيرا لا يجب عليّ أن أحمل على عاتقي كل قبح العالم المتكالب من عقولكم اللاواعية ! فـ يوما سـتدركون من هي الأنثى و الـ لكن .!


#حورين_والحياة


  • 3

   نشر في 16 غشت 2019 .

التعليقات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا