في ليلة العيد - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

في ليلة العيد

إليك يا من كسرت قلب احبك

  نشر في 17 يوليوز 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

لو أنك احببتني...

لكان اسمك شمعة تضيء هذا المساء

لكنت اعيش فرحتين...

اوﻻهما أن حبيبتي معي...

وثانيهما أن حبيبتي معي ليلة العيد

ﻻ شك أن ابتسامتك الساحرة تزين شفتيك

وانت تتبادلين احلامك وامنياتك مع من تحبين...

وتنشرين ضحكاتك فيستمد منها العيد فرحته...

ويوزعها على الناس

اما انا يا حبيبتي...

فأمسيت وحيدا...

ابتسم حينا...واتذكرك حينا فتغيب ابتسامتي...

وتعصف بي الدقائق والساعات...

حتى تكاد تقبض روحي

في ليلة العيد...

نظرت بعيني الشاحبتين الى النجوم اللامعة

اتسائل...

هل هي فرحة الآن ؟

هل شعرت بنشوة العيد يا ترى ؟

وهل تحزن عندما تفتقد حبيبين لم يجتمعا الليلة تحت ضوئها ؟

في ليلة العيد...

افتقد كل شيء فيك

صوتك ، وجمال وجهك...

ابتسامتك ، وبريق عينيك

كم احسد من يحتضنك بنظراته الآن...

ليرتوي من ذلك الجمال الملائكي

وكم احسد من سيتصدر قائمتك الليلة...

لتبعثي اليه بسهام حبك...

تزينها امنيات عيد لم اذق طعمه بدونك

لو أنك احببتني...

لأتخذت السماء شاهدا علي...

واعترفت بحبك...

لدعوت الرب لتكوني ملكي انا فقط...

واكون ملكك انت فقط

واهنئ نفسي بوجودك بقربي

وتبادلنا الهدايا...والقبل

ليتني امتلكت هذه الليلة...فقط هذه الليلة...

سطوة سليمان !

كي اسخر الريح لتحمل روحي المتألمة الى حيث تكونين

لأشفي جراح شوقي ببلسم عينيك

ولأبكي على انغام صوتك

وحيد انا بدونك يا غائبة عني الى الابد

ستمر الساعات على مضض

سأستيقظ في صباح العيد...

اهنئ اهلي كالعادة...

واتنمى لهم السعادة

لكنني حتما يا حبيبتي سأتذكرك في خلوتي...

واذرف دموعي لأجلك...

لأجل فرحتي التي سرقتها يوم تركتني

كم تمنيت أن اكون احد اولئك الفرسان...

الذين يحضون بلقائك الليلة

كم تمنيت لو بعثت لك ولو بكلمتين فقط

"عيد سعيد"

تبا لذلك الكبرياء اذ يمنع العاشق قطرات امل صغيرة...

ﻻ تكاد تسد رمق شوقه...

في ليلة العيد...

اينما كنت يا حبيبتي...

اتمنى لك ايام ملؤها السعادة والفرح...مع من احببتي

وتذكري...سأحبك كل عام

محمد باسم, ليلة عيد الفطر, 17/7/2015


  • 1

   نشر في 17 يوليوز 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا