ماذا ينقصنا لنكون بخير؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ماذا ينقصنا لنكون بخير؟

عن الصلابة الذهنية و العقلية

  نشر في 18 شتنبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 18 شتنبر 2019 .

مؤخرا، تولد في ذهني تسائل شديد عن ماذا ينقصنا لنكون بخير، فما إن أفتح الحائط الأزرق رغم قلة استخدامه، لا بد أن أن أطالع أحد المنشورات المتذمرة من حالة البلاد، أو أطالع منشورا يحث الشباب على الهجرة، ما أستطاعو لذلك سبيلا، أو الهجرة السرية وهو ما ملأ الحائط مؤخرا. عاودت موضة الهجرة السرية الظهور بشكل قوي مع الاحتقان الحاصل في الوضع الإجتماعي. أظن أنه تقريبا لا تكاد أسرة شعبية تخلو من شاب مصر على الهجرة، شباب في مقتبل العمل يئسو من حال البلد، ومن أنفسهم، ووصلت بهم الغصة إلى حال لا يحتمل.

ما المشكلة

 تحدثت شخصيا مؤخرا مع أحد الأقارب لفهم كيفية تفكير الجيل الحالي و استعداداته. وهو شاب لم يتجاوز العشرين، يعمل، لم يتم دراسته الإعدادية، إستعداداته صفر، فلا هو يمتلك مهارة، أو صنعة أو لغة. ينتظر حد النخاع اقتناص الفرصة، و لا ينفك يطالع أخبار من سبقوه من الشباب، ممن ملئو الحائط بصور من أوروبا. 

استرسل هو يطالع هاتفه متأملا في صور قرينه من الحي و الذي كلف أباه عناء و تكاليف هجرة سرية في قارب مطاطي سريع الدفع.

 سعداتهم الدراري وصلو ..

سألته 

ماذا يمتلك صديقك لينجح في اسبانيا؟

أجابني بشدة 

مايهم هو الوصول إلى الضفة الأخرى وبعد ذلك يحلها ألف حلال

ماذا بإمكان صديقك أن يعمل هناك؟

قد يحتويه أحد في محل ما: فلاحة، مجزرة أو ميكانيك أو ..

شرحت له أن الضفة الأخرى ليست جنة وأنه لديهم أيضا بطالة وأناس لا تجد ما تعمل رغم أن لهم مستوى دراسي وو ..

طيب ماذا لو وصلت وقام خفر السواحل أو المسؤولون بإرجاعك من حيث أتيت، وهو وارد جدا، ماذا سيكون حال أسرتك التي دفعت الغالي و النفيس لإرسالك؟

والأهم من ذلك هل ترضى أن لا تعامل بلاكرامة ؟

لاحظ معي أن صديقك هذا الذي وصل لم يلبث أن ملأ صفحته بالصور، هل في نظرك الوصول إلى الضفة الأخرى انجاز يستحق الاحتفاء؟ وهل تشعر أنه فعلا فعل شيئا مميزا ؟

مع هذه الأسئلة و غيرها بدى على محياه نوع من إعادة النظر في الأمر.

ياصديقي أنا لست ضد الهجرة، اعمل هنا في بلدك و أثبت ذاتك، تعلم صنعة و تميز بها سيرغب أناس بالضفة الأخرى بجلبك إذا هنالك رزق مكتوب لك، لكنك ستهاجر بكرامتك. 

ماذا تكلفنا عاداتنا السيئة  

تكلفنا عاداتنا السيئة ضعفة البصيرة وقرارات خاطئة و خطيرة في بعض الأحيان. كي يقرر شاب الهجرة متأثرا بمن سبقوه ممن لاهم في العير و لا في النفير فهذا خطير .
 
مثلا  عدد كبير من الشباب أو منا جميعا هو ضحية عادة المتابعة والمقارنة. لدى الجميع في حائطه ذلك الصديق، الذي يملأ حائطه بمغامرات مثيرة في عطلات نهاية الأسبوع، مع صور عالية الجودة كما لو كان في كل مرة يأخذ معه مصورا احترافيا. فأينما حل وارتحل يبدو سعيدا جدا، ويكتب بشكل مكثف عن سعادته، و امتنانه للحياة. بغض النظر عن إن كان ذلك رياء أو صدقا. أظن أن للجميع أشخاصا من هذا النوع، ومن المؤكد أنك قد تكره ما ينشره ذلك الشخص في بعض الأحيان، لا بأس فجميعنا نفعل ذلك، وصعب أن لا نقوم بذلك، لكن طريقة التفكير هذه تكلفنا الكثير مع الأ سف !

ربما تجولت في أخبار الفيسبوك و ظننت أنه لابأس من الشعور ببعض من الامتعاض، دقيقة تصفح كيف بإماكنها أذيتي. أظهرت بعض الأبحاث أن متابعة أصحابك على الفيسبوك و الامتعاض سييؤدي بك للاكتئاب. إذا كنت تعمل في منظمة هل سبق واشتكيت من مديرك ؟ أو تساءلت لم يملك هذا الشخص كل هذا الحظ!؟ طريقة التفكير هذه تبدو طبيعية، لكنها تضعف قواك العقلية بشكل مهول. هاته المعتقدات السيئة  تجعلك أقل كفاءة.

المعتقدات السلبية عن نفسكنميل دائما للشعور بشكل سيئ عن أنفسنا، لا بأس من الشعور بالحزن عند حدوث أمر سيئ، لكن في الاشفاق المبالغ على النفس خطر عظيم، فعندما تبدأ بتضخيم سوء حظك، أو تتساءل : لماذا أنا، ولم يتابعني كل ماهو سيئ، لا ينبغي أن أعاني هكذا، تبقى عالقا في طريقة التفكير هاته، تبقيك مركزا على المشكلة عوض البحث عن حل.

المعتقدات السلبية عن الاخريننظن بقدرة الاخرين على السيطرة علينا ونتخلى عن قوتنا، فحينما تتأثر بمنشور على الفيسبوك أو لانستجرم فأنت تخليت عن قواك.. ربما هدف شخص ما أشعارك بالضعف أو التأثير عليك لكن التفاعل مع ذلك و طريقة الإستجابة ترجع إليك. لأنك مسيطر !

النفاق سيمة العصر، تفهم ذلك وميزه من الصدق 

المعتقدات السلبية عن العالمالعالم لا يدين لك بشيء، تميل للاعتقاد أنه أذا عملت كثيرا أو بجد فأنت تستحق النجاح، توقع أن النجاح مكافأة كونية يؤدي فقط لخيبة الأمل.

أعلم أنه من الصعب جدا التخلص من المعتقدات السيئة حول نفسك و الاخرين و العالم، لكن عاجلا أم أجلا لن يمكنك تحمل تكلفة عدم تصفية ذهنك، عاجلا أم أجلا سيمر بك وقت تحتاج فيه إلى الصلابة العقلية. سنحتاج كل القوى العقلية وأكاد أجزم أنه ما ينقصنا لنكون بخير !

الصلابة العقلية مثلها مثل أي تمرين رياضي لجسمك، تقوم به، لكنه لخدمة عقلك، إليك قائمة بكل الأشياء التي يقوم بها أصحاب العقول الصلبة.

الإمتنان وشكر النعمة

الشخص الوحيد الذي يجب أن تقارن به نفسك هو أنت البارحة

التماسك في الاوقات الصعبة هو تطهير لكل عادة ذهنية سيئة

 التأمل لفهم الذات و فتح البصر و البصيرة 

ركز وابتعد عن المشتات 

أهم شيء القيام بالعمل الصحيح في الوقت المناسب

 

مصادر 

الصورة: https://unsplash.com/photos/-Q_t4SCN8c4

https://www.npr.org/sections/health-shots/2016/09/07/492871024/facebook-and-mortality-why-your-incessant-joy-gives-me-the-blues

https://www.psychologytoday.com/intl/blog/fulfillment-any-age/201710/is-facebook-making-you-depressed

https://www.verywellfit.com/how-to-cultivate-mental-toughness-4134660


  • 9

  • عبد الله العبُّوس - Abdellah El Abbous
    شريك مؤسس لمنصة مقال كلاود، وشركة خدمات الويب ديفين ويب - مهتم بخدمة الويب + المحتوى العربي الإليكتروني + القراءة + ريادة الأعمال - أنشر بين الفينة و الأخرى بعض الخربشات
   نشر في 18 شتنبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 18 شتنبر 2019 .

التعليقات

Salsabil Djaou منذ 3 شهر
أصبت حقا أستاذ عبد الله ، مقالك رائع لا يفيد فقط من يريد الهجرة ،بل كل من يحمل طريقة تفكير سلبية او يحلل ما يراه بشكل سيء .
3
عبد الله العبُّوس - Abdellah El Abbous
صحيح، شكرا على المرور سلسبيل

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا