#حلب_الموصل_يموت_ابرياء - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

#حلب_الموصل_يموت_ابرياء

ما قيمة الابرياء في الحروب؟

  نشر في 09 ديسمبر 2016 .


في سوريا هناك محورين نستطيع ان نقول محور الشر قوات نظام ومحور الخير قوات المعارضة ، هكذا يصور لك اعلام عن معارك في سوريا ، كما يصور المعارك في العراق ان داعش جاءت لنصرة اهل السنة وان الحشد جاء ليدافع عن الشيعة ، هذا كل ما يردده اعلام ولكن حقيقة تختلف كثيرا .

الحرب ليست حرب خير وشر ، وليست الغاية نصرة مظلوم ودفاع عن الضعفاء ، حرب ليست معارضة تمثل طموحات الشعوب او نظام يمثل طموحات احزاب .

الحرب هي حرب مصالح ، هي ان تضحي بكثير لتأخذ اكثر ، الحرب هي اداة لتنفيذ مطامع اناس لا يعرفون ان القناعة كنز لا يفنى .

 حلب تدمر ويشرد اهلها ويقتل اطفالها ونساءها وهي تدفع ثمن انسانيته ليس الا ، ابرياء لا ناقة لهم فيه ؛ ولا جمل ، يعيش اهلها ذل نظام ؛ او اذلال المعارضة من اجل ارضاء من فقدو ضمائرهم .
موصل تدفع الثمن الغالي اهلها بين سبي وقتل واغتصاب ، يدفع الثمن ذاك الرجل الكاهل الذي يذرف الدموع على فلذة كبده لتسبى على يد وحش ، يدفع الثمن ذاك الاب الذي تدعي قوة الشر انها جاءت لتحميهم لتبين زيف ادعاءهم وكذب اقوالهم .
اليمن بين مطامع الإيرانيين التوسعية وتخوف السعودية ، يموت اطفالها جوعا ومرضا وقتلا ، يدفع ثمن الشعب الذي كان سعيدا يومآ لتتحول السعادة الى كابوس يطارد اطفال في ازقة تعزا وعدن وصنعاء .

متى نتعلم الدرس ، متى ندرك ان سلاح مجرد ماركة عالمية مسجلة بأسم اكبر الشركة الربحية والتي تؤمن ان السلام هي النهاية المخيفة لتلك الشركات ، لذلك يجب ان تكون هناك حروب ليكون هناك ارباح ، يجب ان تكون هناك دماء ليكون هناك حبر يطبع الورق اخضر ، يجب ان تكون هناك جثث ليصنع المزيد من رصاص ، يجب ان يكون هناك دمار لتتحرك فروع الشركات تصنيع السلاح للأعمار والاستثمار .

قميه الانسان في معارك الشركات الكبرى ومصالح الدول عظمة هي صفر في مقابل السلاح الذي قيمته 1 ، وكلنا نعرف ان صفر بحد ذاتها لا تعبر عن قيمة اي شيء ، لان اي شيء تضربه في صفر ستكون قيمته صفر ، فعلى سبيل المثل لو ضربة الحرية في صفر ستكون قيمة صفر على عكس رقم 1 اذا تم ضربها بالنفوذ ستكون نتيجة النهائية توسع وسيطرة ونفوذ تام ، لا قيمة للإنسان في تلك المعارك غير انهم وسيلة وليست غاية أي طرف من اطراف متحاربة .

نعم وسيلة ، فجثتهم مادة اعلامية دسمة في اقناع المجتمع الدولي بمدى وحشية احد الطرفين ، وتجوعيهم دليل على مدى ضعف الطرف الاخرى في توفير الحياة الكريمة ، وقتل اطفال دليل على مدى فقدان انسانيتنا ، لا يهتم احد عن كمية الجثث التي تسقط يوميا من اجل ازاحة النظام الدكتاتوري واستبدالها بالديمقراطية الدكتاتورية ، وكذلك لا يهتم النظام بقصف المستشفيات ، او اطفال الذي يموتون جوعا وبردا وقصفا ، المهم لديه ان يبقى هو قائما ودائما .


اجسادنا و اروحنا و امنياتنا واحلامنا وسيلة يستغله من يدعي نصرة المظلوم ، ومن يدعي الدفاع عن الضعفاء ، لتحقيق غايتهم المنشودة.



  • 2

  • Ashraf ALrekany
    انسان يعشق الكتابة , ومغرم بقرأة الكتب.
   نشر في 09 ديسمبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا