(شكـــرا لأنّــك أنجبتني) - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

(شكـــرا لأنّــك أنجبتني)

  نشر في 17 شتنبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 17 شتنبر 2017 .

إن لم تخونّي الذاكرة فهي 15 سنة من المحاولات المتكررة ، والنتائج الكارثية في كل مرة ، بدأت معركتي الأولى معك حين كنت في الخامسة من عمري ، ولم أعلم إلى اليوم أين الحكمة في أن أدخل بتلك المشاعر الصعبة والمواقف الأصعب و أنا في سن صغيرة ، ولم أعد اليوم في حاجة لمعرفة السبب أو حتى البحث في تلك الكتب لأفهم شخصيتك الصعبة ، أو أن اسأل عن ماضيك لعلـّـي أفهم شيئا ، 

أو أدرس تخصصا لا يعني لي شيئا سوى أن أبحث عن الآف الحلول و لأدرس كل تلك النظريات كي أفهم سبب تصرفاتك ، في الحقيقة لم أعد أريد أن أفهم شيئا البتة ،،

أردت فقط أن أقول بأنّي قد فعلت الكثير لأجل أن أتقرّب منك، لكنك في كل مرّة كنت تبتعد عنّي الآف الأميال ، حاولت كثيرا حتى كدت أن أخسر روحي التي أحبها ، 

بكيت كثيرا حين كنت تقسو عليّ دون أن أفهم لماذا ،، لماذا كل ذلك ؟؟ و على الرغم من كوني ابنتك الوحيدة إلا أنّي لم أنعم بدفء الأبوة الذي سمعت عنه، إنّي يتيمة يا أبي، تشبعت باليتم رغم وجودك . بحثت عنك كثيرا ،

الله وحده يدرك حجم الألم في داخلي ، و مرارة الحزن في قلبي الصغير ، و الآن لا أريد سوى أن يمنحني الله القدرة والشجاعة لمسامحتك .

وشكرا لأنك انجبتني !


  • 18

   نشر في 17 شتنبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 17 شتنبر 2017 .

التعليقات

جميل
1
Heba Ahmed منذ 2 شهر
كميه المشاعر الحقيقه جعلت عيناي تدمع , لا تخافين توجد الظروف الصعبه لتصنع عظماء ,اتمنى لك السعادة اميييييييييييين :)
1
creator writer
شكرا لقراءتك الخاطرة .
اتمنى لك السعادة اضعافا مضاعفة ،
شكرا .
أوجعتني أعانك الله وقرب المسافات بينكما
1
creator writer
تسلم ،،
أقباس فخري منذ 3 شهر
لست أدري أأعجب من براءة شخصية الفتاة ورقّة أحاسيسها للدرجة التي تمنيتها ابنتي، أم من غلظة شخصية الوالد "المُفترضة" وبرودة مشاعره! لعلها نتيجة أكوام متراكمة من سوء الفهم والتصرّف غطّى بعضها بعضاً، للحدّ الذي جعل معه عقل ومشاعر كلّ من بطلي هذه الخاطرة عاجزاً عن تفهم الآخر والتعاطف معه.

أتمنى أن يكون هناك جزءاً آخر نجد فيه أن الوالد عثر قد على قصاصة الورق التي كُتبت عليها هذه الكلمات، حين دخل غرفة ابنته مصادفةً. فاهتزّ كيانه وهاجت مشاعره وسارع لاحتضان ابنته وأباح لها بعظيم حبّه وسعة قلبه. وشرح لها ما لم يكن يفهمه منها، وفسّرت له ما لم تكن تفهمه منه. حتكون أجمل نهاية لأجمل حكاية.

ودمت بخير كاتبتنا الأنيقة.
1
creator writer
لا أعلم كيف كانت تصدق المثل القائل أن الضربة التي لا تقتلك تجعلك أقوى ، قد كادت تلك الروح أن تتهشم ، كادت بالفعل أن تموت ، لكنها ببساطة قررت انهاء الحكاية .
لا أعلم مالذي اقوله ، لقد اوجعتني كلماتك .. أتمنى أن يكون مجرد خيال ، لكن إن لم يكن خيال فأنتي قوية ،قوية جداً لدرجة الاعتراف بمثل هذه الأمور ، إن كانت حقيقة لا عليك عزيزتي مما يمر بك فأنا أعرف فتيات هكذا لكنهم اعتبروه كعائق وهمي أمام ما تصبو إليه نفوسهم وارجوا أن تكوني كذلك .. لا عليك حاولي أن تتخطي هذا أنتي قادرة وتستطيعين أن تكوني لوحدك قوية ، دون سند أحد، يبدو لي هذا من شجاعتك واعترافك ... (:
2
creator writer
شكرا لتعليقكِ يسرى .
سارة منذ 3 شهر
اتمنى ان تكون مجرد كلمات بحت بها وان لايكون شعورا معاشا ذلك لان اصعب شيء لايمكن مواجهته هو ان يكون المرء يتيم الشعور بابويه وهما على قيد الحياة ، دام نبض قلمك وحفظ جميع الاباء والامهات .
3
creator writer
آمين الله يحفظ جميع الاباء والامهات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا