دور الفلسفة في تأهيل المجتمعات - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

دور الفلسفة في تأهيل المجتمعات

  نشر في 04 يناير 2020  وآخر تعديل بتاريخ 04 يناير 2020 .

لايمكننا إنكار أن الحديث عن دور الفلسفة في تأهيل المجتمع،يلزمنا أن نعرف مفهومين بارزين هما ،الفلسفة والمجتمع،فاﻷول تفكير عقلي منظم يتأسس على محاولة إبجاد أجوبة نسبية لإشكالات مفتوحة عديدة،ونقد مواضيع لاحدود لمجالاتها،في حين ان الثاني مشتق من كلمة اجتماعي،بمعنى تكتل مجموعة من الأفراد في إطار دولة أو قبيلة ما،وينتج عن ذلك التكتل قيام نظام تفاوتي بين أطياف المجتمع على كافة الأصعدة.

إن تأملنا لتعاريف المفاهيم السابقة يجعلنا نقر بإمكانية إحداث،بل وجود علاقة تأثيرية وتأثرية ،إذ تجدرالإشارة هنا إلى أن قولنا بوجود مجتمع فيلسوف،بحتم إقرارنا بحكمته وتنظيمه المحكم ،فسعي أفراده نحو الحكمة ومحبتهم لها،يجنب قيام أي منهم بالتعدي على حقوق نفسه بإقحامها في العادات السيئة والبذيئة،أو المساس بحرية الأخرين،المجتمع الفيلسوف هومجتمع بمنئ عن العدالة والقوانين،عن الضحايا والجانين.

هذا فضلا عن أن الفلسفة عبارة عن نسق أخلاقي ،غالبا مايكون حميدا،فمثلا إن قيمة الفضيلة التي وضعها أرسطو تشكل مصباحا مضيئا للمجتمعات عامة بغية تمييز الصحيح عن الخطأ،علاوة عن اهتمام المجتمع بفلسفة العلوم عوض فلسفة الخرافات والشائعات،أذ يقطع مع كل ماليس عقليا منطقيا محضا مع تجاوز الحدود الدينية العقائدية والإيديولوجية بصفة عامة.

وختاما،فإن للفلسفة دور بناء في تشييد مجتمع الفضيلة،مجتمع المعرفة،فالأمة التي لاتتفلسف،يشيع عنها أنها فاقدة القيمة والشرف الفكريين,وتقي نفسها خراب العمران عبر اقتفاء اثار حكم ابن خلدون.



   نشر في 04 يناير 2020  وآخر تعديل بتاريخ 04 يناير 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا