أمانى - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أمانى

  نشر في 12 أبريل 2015 .

فى ابدية جديده كان يبحر فى زورق الاحلام الخاص به متجردا من ماديته يمتطى بحر الوعى باحثا عن اثيرية روحه عله يرى ماحجبته عنه ماديته المحدوده فى حياته السابقه

كان على موعد مع عواصف الاوعى والظلمات التى تحاول جاهدة اعادته الى كنفها المحدود وشرها الممدود

جاهد بكل عزم تلك العواصف والشرور التى كادت تقتلع احلام زورقه لتتركه يغرق فى بحر الوعى حتى ينتهى به المصير الى المعرفة المطلقة التى تتطلب اثيرية روحه التى لايزال يبحث عنها

وبينما هو يصارع اذ رأى على مرمى البصر حوريات كآلهة تسطع على زورق الشمس  تحيط بها جياد الايمان والحب تنظر اليه بعيون الحق والقوة والسطوة

نظر اليهن برهبة وحب فى نفس الوقت لايدرى ماهية هذا الشعور الغريب لكنه شعر بان وعيه يمحى منه همجية العواصف والشرور التى تعرض لها ..

قلن له ايها الفانى لم لا تعبر الينا هنا حيث الامانى ولا شئ غير الامانى وزبد الحقيقة يسبح على بحر اثير الهوى وورود الامل تنمو على شاطئ المحبة المطلقه حيث يلثم الشوق خد الناى وينشد لحن الدهر الخالد كل ليلة من ليالى الابدية المطلقه على فلك الثريا والافكار تحيا كانها خلق يستمد روحه من وعى المحبة ونقاء العشق انها جنة عدن

انهاعدن مابعد ان تموت الحياة ويحيا الموت هنا لا وجود للأسى ولأرض الالم المخمليه هنا حيث يحملك أثير المحبة الخالد على الارتواء من خمر الخلود ووعى المكان يمحو آثار وعى الزمان ليضيف الى لوحة الادراك معنى جديد

اعبر ايها الفانى ولا تترد هنا تجد كل الأمانى حيث يتلقى الزمان بالمكان عند الاشئ الذى هو أصل كل شئ نقطة لاوجود الوجود

اعبر لترى لتسمع لتعرف هنا المعرفه والرؤية والسمع هنا انت فى كلنا وكلنا فى انت متوحدون فى انا شموليه ترى كل شئ وتعرف كل شئ 

شاركنا فى عزف لحن المحبة الاثيرية الخالد

شاركنا الأمانى 



  • 1

   نشر في 12 أبريل 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا