ناقصات عقل و دين - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ناقصات عقل و دين

  نشر في 13 غشت 2015 .

تخيّل معي إذا قامت إحدى القنوات التليفزيونية بعمل تقرير في الشارع العربي عن أكثر الأحاديث النبوية التي يحفظها الرجال , أظن أن الحديث الذي سيحصل على المركز الأول هو " ناقصات عقل و دين " , تلك الجملة التي يكررها الرجال دائما في أحاديثهم عن المرأة و يرمى بها بعض الرجال زوجاتهم أثناء مشاداتهم , فما المناسبة التي قال فيها الرسول – صلى الله عليه و سلم – هذه الجملة و ما المقصود بها ؟!

أما المناسبة التي قيل فيها الحديث فقد رواها الإمامان البخاري و مسلم :

عَنْ أَبِى سَعِيدٍ الْخُدْرِىِّ. قال: خَرَجَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم فِى أَضْحًى , أَوْ فِطْرٍ , إِلَىَ الْمُصَلَّى , فصلى ثُمَّ انْصَرَفَ , فقام فَوَعَظَ النَّاسَ وَأَمَرَهُمْ بِالصَّدَقَةِ. فَقَالَ : أَيُّهَا النَّاسُ , تَصَدَّقُوا , ثم انصرف فَمَرَّ عَلَى النِّسَاءِ. فَقَالَ : يَا مَعْشَرَ النِّسَاءِ , تَصَدَّقْنَ ، فَإِنِّى أراَكُنَّ أَكْثَرَ أَهْلِ النَّارِ. فَقُلْنَ : وَبِمَ ذَلِكَ يَا رَسُولَ اللهِ ؟ قَالَ : تُكْثِرْنَ اللَّعْنَ , وَتَكْفُرْنَ الْعَشِيرَ ، مَا رَأَيْتُ مِنْ نَاقِصَاتِ عَقْلٍ وَدِينٍ أَذْهَبَ لِلُبِّ الرَّجُلِ الْحَازِمِ مِنْ إِحْدَاكُنَّ يَا مَعْشَرَ النِّسَاءِ. فقلن له : وما نقصان ديننا وعقلنا يا رسول الله ؟ قال : أليس شهادة المرأة مثل نصف شهادة الرجل ؟ قلن بلى. قال : فذاك نقصان عقلها , أوليست إذا حاضت المرأة لم تصل ولم تصم ؟ قلن بلى. قال : فذاك من نقصان دينها , ثُمَّ انْصَرَفَ رسول الله صلى الله عليه وسلم , فَلَمَّا صَارَ إِلَى مَنْزِلِهِ , جَاءَتْ زَيْنَبُ امْرَأَةُ ابْنِ مَسْعُودٍ تَسْتَأْذِنُ عَلَيْهِ. فَقِيلَ : يَا رَسُولَ اللهِ , هَذِهِ زَيْنَبُ تستأذن عليك. فَقَالَ : أَىُّ الزَّيَانِبِ ؟ فَقِيلَ : امْرَأَةُ ابْنِ مَسْعُودٍ. قَال : نَعَمِ , ائْذَنُوا لَهَا , فَأُذِنَ لَهَا. فقَالَتْ : يَا نَبِىَّ اللَّهِ , إِنَّكَ أَمَرْتَنا الْيَوْمَ بِالصَّدَقَةِ ، وَكَانَ عِنْدِى حُلِيٌ فَأَرَدْتُ أَنْ أَتَصَدَّقَ , فَزَعَمَ ابْنُ مَسْعُودٍ , أَنَّهُ وَوَلَدَهُ أَحَقُّ مَنْ تَصَدَّقْتُ بِهِ عَلَيْهِمْ. فَقَالَ صلى الله عليه وسلم : صَدَقَ , زَوْجُكِ وَوَلَدُكِ أَحَقُّ مَنْ تَصَدَّقْتِ بِهِ عَلَيْهِمْ .

أخرجه البُخَارِي 1/83(304) و2/149(1462) و3/45(1951) و3/226(2658. 

و\"مسلم\" 1/61(155) 1430 و2045 و2462 .

                                                                 **********

و عندما سئل الشيخ الشعراوي عن معنى ( ناقصات عقل و دين ) أجاب ما معناه :

- أما نقصان عقلها : فلأن عاطفتها أقوى من عقلها فهي تحكم على الأشياء متأثرة بعاطفتها الطبيعية

- أما نقصان دينها : فلأنها تعفى من إلتزامات دينية لا يعفى منها الرجل أبدا , فالرجل لايعفى من الصلاة ، وهي تعفى منها في فترات شهرية . . والرجل لا يعفى من الصيام بينما هي تعفى كذلك عدة أيام في الشهر . . والرجل لا يعفى من الجهاد والجماعة وصلاة الجمعة . . وبذلك فإن مطلوبات المرأة الدينية أقل من المطلوب من الرجل.

وهذا تقدير من الله سبحانه وتعالى لمهمتها وطبيعتها . وليس لنقص فيها ، ولذلك حكم الله سبحانه وتعالى فقال : { للرجال نصيب مما كسبوا ، وللنساء نصيب مما اكتسبن } سورة النساء : 32.

و لذلك فلا يصح أن يستخدم بعض الرجال هذا الحديث للإساءة للمرأة فلا يمكن للرسول – صلى الله عليه و سلم – أن يسيء لأحد رجلا كان أو إمرأة , و لا يمكن أن نقتطع هذا الجزء من الحديث فقط ( ناقصات عقل و دين ) و نستخدمه فهذا أشبه بمن يقول ( لا تقربوا الصلاة ) ولا يكمل الآيه . 


  • 10

   نشر في 13 غشت 2015 .

التعليقات

فدوى منذ 1 سنة
شكرًا اخ عمرو على المعلومات القيمه والتي افادتني
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا