اللا عودة... - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

اللا عودة...

اغتنم الفرصة

  نشر في 15 غشت 2015 .

الله اكبر...الله اكبر

كان قد سمع الآذان بأذنه اليسري،و بالأذن اليمني كان يسمع صوت عشيقته أو "Girl friend" كما كان يرددها دائما وسط صحبته،الصوت الذي كان بمثابة الجدار بالنسبة له،الجدار الذي يفصل بين مشاكله في الواقع و بين العالم الخيالي الجميل الذي كان يود أن يعيشه معها،لكن الواقع دائما يهدم عوالم الخيال.

- أنت فين يا أحمد ؟!

- أنا يا ستي رايح لمحمد و حسن في القهوة،عايز أغير جو شوية.

- محمد و حسن تاني يا أحمد،مش دول بتوع السجاير و الحاجات التانية،أنت مش قلت إنك هتبعد عنهم؟

- يا حبيبتي،أنا كل ما أبعد عنهم ألاقي كيفي بيشدني ليهم،أنا عايز أبعد عنهم، كيفي مش عايز.

أغلقت الهاتف في وجهه،كالعادة بعد كل خلاف،اعتاد علي أسلوبها فلم يعبأ بما فعلت،وضع هاتفه في جيبه،و أخرج سيجارة؛لتسليه أثناء ذهابه إلي القهوة.

وصل إلي المكان المتفق عليه مع صاحبيه ليقابلهما،فوجد ثلاثة مقاهي في نفس المكان،أخرج هاتفه

 - أيوه يا حسن،أنا دلوقتي قدامي تلات قهاوي،أنتوا فين ؟

- أنت اللي لابس تي شيرت مكتوب عليه "أنا بطل حياتي" ؟

- أيوة أنا يا سيدي.

- طب أنا رافع إيدي أهو شفتني ؟

- آه خلاص شفتك،أهم حاجة جبت قرش الكبتشينو؟

- يا باشا كله مستنيك،عدي أنت الشارع بس.

أغلق المكالمة و وجد رسالة علي "الواتس آب" من حبيبته،قرأها بعد أن أشعل سيجارة أخري و هو يمر الشارع.

"أنا بجد آسفه يا حبيبي إني قفلت السكة في وشك، بس أنا بجد خايفة عليك"

لم يعبأ بالطريق،فقد كانت رسالاتها تخطفه تخطفه من الدنيا، و ترسله إلي عالم آخر ، عالم يعيش فيه معها ، هو وهي فقط.

"هي و المخدرات سواء عنده" كان دائما يقول لها ذلك.

و فجأة...

ارتطمت سيارة به...

سال الدم علي جملة "أنا بطل حياتي"...

انتفض الجالسون علي المقاهي...

أما هو...

فلم يستيقظ إلا عند هذه الأسئلة...

- من ربك ؟

- ما دينك ؟

- ما هذا الرجل الذي بعث فيكم ؟

- ما عملك ؟


  • 2

   نشر في 15 غشت 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا