الفاصلة الفاضلة والنقطة القاصلة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الفاصلة الفاضلة والنقطة القاصلة

  نشر في 08 أبريل 2016  وآخر تعديل بتاريخ 02 أكتوبر 2016 .

لو خُيرتُ أن أكون علامة من علامات الوقف لاخترت أن أكون فاصلة، أُحبّ الفواصل لأنها دوما تعد بالمزيد، لأنها تهب المعنى أنفاسه وتُبطل ازدحام اللغة وتلغي تكلّف الحشو، لأنها تفصل الجمل بوداعة دونما بتر أو حشّ؛ فهي ليست سوى نتوء لغوي أنيق يرتّب انسياب الأفكار، ومحض ارتباك لطيف يكبح جماح الاسترسال، لينطلق دفق الكلم إثرها أكثر ألقا و أكثر غزارة، أرى الفواصل كمشبك يجمع خصلات اللّفظ ويرتّبها لفظة لفظة، تلتقي فيه وتنطلق منه، فيه تولد وفيه تشيخ..

هذه المخلوقات اللغوية الصغيرة التي تتبعثر في النّصوص كالأقحوان وتتكوّر بين الكلمات كالغياب ..نعم ! الغياب ! المرادف الأوّل للفاصلة، فلئن كانت هذه الأخيرة تعطي قيمة لحضور اللغة وتنعش منعطفاتها بالوقف الذي تقتضيه، وإن كانت تغلق دورة الكلام بلحظات صمت تحدّ المعنى وتعطي ميلادا أجمل لمعنى آخر، فإن الغياب يمتلك ذات المنطق، إنّه مجرّد تعثّر طفيف يعيد للحضور رونقه وينقذه من رتابة الامتداد وضجر التكرار..

على عكس الفاصلة، لكم أمقت النّقطة وأبغضها، تلك الكابوس المخيف بحدّها القاطع الذي يبتر الفكرة بحزم مُمض ويترك البوح مشنوقا على حوافها، إنّها المطب الذي يتعثربه المعنى عند كلّ فقرة وينتحر عنده الحبر بحسرة الصمت، أخشاها بعمق رغم أنّي أحبّ قوّة الحزم وجسارة الحسم في كلّ أمر، إلّا في اللّغة، فأجدني دون وعي استبدلها بنقطتين لا أصل لهما في عالم الترقيم إلا حديثا في حيز الكتابة اللاشرعية، وإنّي أشاغل نفسي بهما عوضا عن هلامية وعبثية النقاط الثلاث، وبعيدا عن نقطة تقطع رمق الحرف وتحبس حياة المعنى في جُدر وسدود تفصل ولا تصل ..

فالمجد إذن لفلسفة الفاصلة الفاضلة ..والخزي ..كل الخزي للنقطة القاصلة ..!


  • 17

   نشر في 08 أبريل 2016  وآخر تعديل بتاريخ 02 أكتوبر 2016 .

التعليقات

الحلو في المقال هو التجديد فكرته حلوة اخت فاطمة اهنئك عليها
0
عمرو يسري منذ 4 شهر
التشبيهات جميلة , بالتوفيق :)
1
شكرا كل الشكر للكاتبة الرئعة،والمفكرة ،والانيقة الافكار
1
والخزي للنقطة القاصلة ...هذا المقال فاتتني فرائته ..ربما اربكني العنوان المطول لكنه مقال فلسفي انيق يدل على تمكن الكاتبة من ادوات الكتابة ...ننتظر ان يتحفنا قلمك بالمزيد ...الرائعة فاطمة
1
فاطمة بولعنان
وهذا ما أتمناه ..أن اضيف ما يليق بمقامكم ..أشكر لكم هذا التشجيع الطيب ..وأتمنى دوما ان أرضي رهافة ذوقكم ..بوركت..
اختي الفاضلة "فاصلة" عفواً "فاطمة", أعترف بأني لستُ فنان بصياغة عبارات الثناء, ولا بالجمل الرنانة, واعذريني بأن أقول فقط: بأن مقالك فريد, وله مذاق مميز, فقد أجدتِ وأحكمتِ صياغته ومفرداته, مما كان له وقع مبهج في نفس القارئ, فهو بحق ماتع للغاية, ولم أكن أود أن ينتهي .. دمتِ ودام قلمك, واسأل الله أن يوفقك ويمدك بالقوة ..
واستئذنك في نسخ المقال إلى منتدياتي على هذا الرابط:
http://www.a3zz.net/showthread.php?p=128836#post128836
1
فاطمة بولعنان
ممتنة جدا لهذا النقل الأنيق ..أرجو أن أكون دوما عند حسن ظنكم ..وشهادتكم أعتز بها ..حييتم أخي عمر
لميا عباس منذ 8 شهر
مممم جميل و لذيذ هذا النص، طبق من فواصل و حروف، ليت النقطة لم تنهيه
1
فاطمة بولعنان
عبورك هو الأجمل..شكرا لك يا لميا

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا