أمي ... صمتك ناطق - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أمي ... صمتك ناطق

  نشر في 07 يناير 2021 .

صمتك .. يا أمي ناطق

أه يا أمي الغالية كم أتعبني فراقك ...

فقد غدوت كالمجانين أرى صورتك في كل مكان

أشعر بوجودك في كل أركان البيت ..

أسمع ضحكاتك .. أسمع كلماتك ... أسمع ندائك ..

لكن لا أرى سوى نورك وطيفك ...

فيزداد ألمي .. أبحث عنكي مشتاقا ...

فيزداد ألمي لدرجة لا توصف ..أختنق ..

أبكي .. أصرخ ... أمي لقد بت وحيدا ...

الأن تأكدت أني يتيم دونكي يا امي ..

أه يا أمي لو تعلمي كم أرهقني الصمت ؟؟

فلم يعد لي من أشكوه همومي ..

وأبوح له عما يضيق أنفاسي ..

بكيت لأتناسي عالم عشته لكن لا جدوى

فهل ينسى المرء روحه ؟؟

أنتي روحي و نفسي و كل وجودي

أه يا أمي الغالية كم أتعبني فراقك ...

فبقدر ما هو صعب فنسيانك أصعب

جراح الذكريات نقشت أثارها بقلبي ..

وكلما رأيت صورك أو سمعت إسمك

تزداد جراحي ومعها ألامي ..

رحلتي مسرعة يا نور قلبي كوميض عابر

كأن وجودك و رحيلك كان حلما ...

أنتي كل شيء جميل في حياتي يا أمي ..

و برحليك تحطمت أحلامي ومات كل ما بداخلي ..

لا أدري أين يمكن الفرق بين الحاضر والماضي ؟

ولا الفرق بين الحاضر و المستقبل .... ؟

عندي الكل سواء ولا فرق هناك سوى اني تألمت

وأتألم وسأتألم حتى اغادر مثلما غادرت من أحب

وأحببت الدنيا لأجلها وعشقت أيامي وكانت كلها

هي حياتي وسعادتي وهي كل ذكرياتي واحلاها

ماقيمة الدنيا ونحن نخسر كل من هم دنيانا ...؟

لم ارى حب كحبك ولا تضحية كتضحياتك ولن

أجد ولو طفت العالم شرقا وغربا أعلم انكي وحدك

ولن يكون غيركي يا أجمل وأرق وأحن من عرفت

أفتخر وأعتز بكي قدوة وعبرة وخير مثلللأخلاق

سهرتي وتألمتي شقيتي وتعبتي بكيتي وضحكتي

ودون سابق إنذار تركتيني ورحلتي لما .... ؟

أه يا أمي الغالية كم أتعبني فراقك ...

اه ياقرة عيني حتى صمتكي اصبح ناطق .....

بكيتكي حتى جفت عينايا ولكن الدمع حرقني

ولم استطع كتمانا احبك ولم استطع نسيانا ....

أتساءل ما قيمة الدنيا بلا وجودك يا نور عينايا

لا حلاوة ولا طعم للعيش في مكان لا تسكنين به

لا أمل او احلام من بعد رحيلك يا شمس أيامي

ذكرياتي بقيت في دفتر من دفاتر أيامي وقد غير

الزمان لون اوراقها فأصفرت كما شابت شعيراتي ..

هم وغم ومزيج من الدموع سكن وجداني كالشبح

وتشتت افكاري ويا ليتني لم افقد أجمل الكلماتي ....

انا العاقل المجنون فوق جبيني وضعو بصماتهم

ورسمو طريقي كذبا وأوهام وتفننو في التهماتي

قابلو حبي لهم وخوفي عليهم بقلوب صماء كالحجر

عشقت الحياة ذات يوم لأجلهم....

لكنهم تلذذو بعد ان خمدت انفاسي....

لا عليكي يا حبيبة العمر ولتعلمي....

أن صمتكي احلى من القول القاسي....

انتي ملاك يا ملاكي حين تتكلمي ...

ولغة صمتهم اشد ألم من الرصاص ....

كأنهم كانو ينتضرون يوم رحيلك ....

لتقرع طبول الويل وبلا إحساسي

مافائدة الأكل بلا شهية ....؟

ومافائدة الشراب بلا طعم ... ؟

مافائدة العائلة بلا حب ولا مودة ...؟

ومافائدة الحياة بلا وجودك يا أمي ؟؟؟؟

اناجيك اليوم يامولاي وخالقي .....

أن ترحم فلذة كبدي و كل حياتي .....

فيكفي ما عاشته بالامس من ألم ....

وليكن خلودها في جناة من النعم ...

صمتكي يا أمي اصبح ناطق ....

انتي رحلتي في صمت بلا عودة ....

وبقيت في دنيا من بعدك بلا أمل .....

أه يا أمي الغالية كم أتعبني فراقك ...

تأليف : بخوش رشيد 2021 



   نشر في 07 يناير 2021 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا