المناجل والسنابل - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

المناجل والسنابل

محمد خلوقي

  نشر في 27 يوليوز 2022  وآخر تعديل بتاريخ 01 غشت 2022 .

المناجل والسنابل

✍️محمدخلوقي

****

تنام المناجلُ قرب السنابل ، كلُّ يعرف هدفه ..ويتفانى في مهمته..ولا ينزعج الواحدُ من حضور الاخر ..فلا السنابلُ عن النمو تتوقف، ولا المناجل عن القَطْع تتعَفَّف

-المنجل مهتم بشحذ نَصْله ، وتتبُّع حركة سنابله ، فمرة يَبيتُ تحت منْبتها ،ومرة يقف لصيقا بسيقانها ، ومرة يُغادر الحقلَ ليزداد شوقه اليها.

-والسنبلة تتقبل مصيرها ، دون ان يُخيفها ذلك، بل لا يزيدها العِلم بما ستصير اليه إلا اصرارا على طلب البقاء والنماء ، فتتحسس ماء الحياة من تدفق الساقيه ، وتنتعش من دفء التربة الباقيه ، ومع كل ريح عاتيه ، تنحني دون ان تنمحي .

والمناجل دائما على مقربة منها ..تراقب المكان من اعلى المنصة ..وتتحيُّن كل فرصة .

والسنابل بعشق واصرار تواصل التجدر ، والتكاثر ، والتمايل ، غير آبهة بالذي بها يتربص ،ولجدورها يتلصص ؛لانها إنْ انشغلت او تهوست بالامر ، لتوقف نبضها لحظة ابتذارها .

وفي لحظة خاطفة ، تُجَنْدِل المناجلُ هامةَ السنابل .. وتغنال حلمها ..وتُيتِّم حباتها الصغيرة .

و في المساء بحصي و يرثى الحقلُ سنابلَه المغذورة والتي طالما زيَّنت الفضاء ، وأنعشت الاجواء، وتطلعت الى رحمة السماء.فيُعانق الحقل المكلومُ ، المفجوع حبات سنابله المتناثرة ..ويَستعدُّ المسكين في صمت وصبر كي يعيش مرارة موسم قادم من ثنائية : الاثمار والاطمار .

هكذا نعيش حياتنا ونستقبل موتنا .

تأملات ✍️بقلم محمد خلوقي



  • محمد خلوقي. Khallouki mhammed
    أطوف بين حقول الفكر .. وبين بساتين المعرفة .. ومجال المشاهدة ..فالتقط منها ما لذ وطاب وأعدها لك ، عزيزي القارئ،طبقا شهيا صحيا، لا اريد منك، بعد، الا تفاعلا يقويني .. ونقدا يوجهني ..فان أصبت فيكون لي في نفسك اثر سيظل يذكر . ...
   نشر في 27 يوليوز 2022  وآخر تعديل بتاريخ 01 غشت 2022 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !

مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا