صندوق الذكريات العتيق - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

صندوق الذكريات العتيق

  نشر في 27 نونبر 2017 .

ثمة حنين ينقض على ذاكرتي، ليوقظها من عزلتها وهي تتثاءب، ويوقظ معها كل اللحظات التي تذكرني بك. تلك الٱمسيات التي كنا نتشاركها سوية ومعنا صوت فيروز وهي تغني لحبيبها، وكأنها تقصدك في مغناها حيث تقول (شايف البحر شو كبير .. كبر البحر بحبك) ... وما أجملها من لحظة .. بل قد تكون  منأجمل اللحظات التي مررت بها في حياتي حتى الآن. لقد كان يفوح منك عبق الياسمين .. وقد كانت عيناك تتلألأ كالنجوم والدنيا ظلام .. تُرى ما الذي أتى بك إلى ذاكرتي بعد أن مرت ليالي طويلة وأنا مستلقٍ على سرير النسيان ؟ .. ما الذي جعل قوافل الدمع تحط رحالها في عينيّ ؟ .. أتُْراه عطرك الذي مازال يأسر أنفاسي ؟ أم دفىء يداكِ الذي لم يترك لبرهة إحساسي ؟. يبدو أن صوتك قد تملّكَ قلبي اليتيم .. كيف لا وثغرك كأنه وتر يعزف أنفاسك المتقطعة ...


فكرة: حمزة غازي

شارك في الكتابة والتدقيق: صديق الموقع غزوان الحمصي 




  • 3

  • hamza ghazie
    سوري متغرب .......من انت ..انا الميت منذ الاف السنين انا الميت قبل ان يولد
   نشر في 27 نونبر 2017 .

التعليقات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا