يصيبنا ما يصيبكم و"لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا": - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

يصيبنا ما يصيبكم و"لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا":

عبد الكريم سعيد المقادمه

  نشر في 22 فبراير 2015 .

 طلب مني أن اكتب عن أحاسيس طبيب فكتبت ما يلي في ١٠ابريل/٢٠٠٨ 

بعد طول صبر وعناء رزقه مولاه بالطفل الأول وكان ذكرا بعد أن فقد طفلته الأولى بعد وقت قصير من ادخالها في عناية حديثي الولاده المركزه. والبيان لا يقدر على وصف فرحته وامتنانه لربه عندما رزق الطفل الثاني سيما وان ذلك توافق مع بدء مزاولته لتخصص طب الأطفال . ولكن البلاء والابتلاء جاء هذه المره في صميم التخصص ... تمحيص من الخالق البارئ٠

ظهرت عوارض المرض على الطفل البرئ في شهره التاسع٠وكان أبوه المشهود له بانه طبيب حاذق ماهر ،يرفض ما يراه إلى حد اللامبالاة ( أو قل التجاهل) ال أن جاء يوم كان لا بد من عرضه على احد زملائه والذي ذهل لتأخر الحالة ولم يصدق أن ذلك الطفل المريض هو ابن ذلك الزميل الذي دائماً ما يلجأ اليه في تشخيص الحالات العصيه.

وكانت لحظة مواجهة الحقيقه التي طالما حاول تكذيبها والهروب منها.......فالطفل" السعيد" مصاب بأسوأ أنواع سرطانات النخاع المستطيل ( منطقة في الدماغ). حول الطفل إلى طبيب جراحة المخ والأعصاب .... أخذ قرارا بإجراء الجراحة على عجل . ساعات بعدها تدهورت الحاله.... نزيف حاد وشديد في المخ..... تحويل إلى العناية المكثفة........ الطفل متوفى دماغيا!!! . هكذا وبهذه السرعة .. ما هو قرارك أيها الأب الطبيب؟! ...... أحداث متسارعة .... هل تريد التبرع بالأعضاء؟!.. أسئلة كثيرة صعبة ومتسارعة أيضاً ... يا للأطباء ما أقسى قلوبهم. لا يستطيع التفكير بل بالكاد يستطيع الكلام.

ترك لزملائه القرار... قرروا وقف الجهاز.. وهو المكلوم هناك في الغرفة ( العنايةالمركزه) يمسك بيد طفله " السعيد" ! وعيناه ترقبان الوجه البرئ تارة وتارة ترقبان جهاز مراقبة القلب .. ما أثقلها وما أصعبها من لحظات وهو يرى تباطؤ وتناقص دقات قلب طفله أمام عينيه وكأنه يرى ملك الموت ينسل روح فلذة كبده رويدا رويدا.. وما هي إلا دقائق حتى توقف القلب عن النبض..... وانتهى كل شئ .

أحيانا يتمنى الطبيب .. لو لم يكن طبيبا..

نحن معشر الأطباء يصيبنا ما يصيبكم..... و"لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا"


  • 1

   نشر في 22 فبراير 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا