أيجب أن يكون الشك مطلقًا؟! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أيجب أن يكون الشك مطلقًا؟!

محاورات ديكارتية

  نشر في 18 يونيو 2016 .

فى إحدى محاورات ديكارت للبحث عن الحقيقة *بواسطة الفطرة* الى من وجهة نظرى أبدع فيها جدًا ف خلق منهج جديد للبحث عن أقرب شيء صحيح نسبى يقدر يدركه العقل البشرى دون القيود الفكرية المسيطرة ع العقل، وإدراك المساحة الواسعه الى يقدر العقل يخلقها ليدرك الحقيقة بذاته بعيدًا عن أى خلفيات إدراكية مطصنعة أو تعريفات مصطلحية تعطى للمعنى أكثر من اللازم لإدراكه عندما يكون إدراكه شيء سهل بمجرد إيجادة ف الوسط الحديثى .. وصل إلى أعظم المباديء الى أقدر أقول ممكن تقربنا كثيرًا من إدراك الوعى كاعملية عقلية مليئة بالتعقيدات.. بإدراكة لحقيقته وماهيته عبر ألتزام منهجية الشك والى عجبنى أكتر من أتباعه لمنهجية الشك أنه لم يجعل شكه مطلق بل حتى حاول الشك ف قدرته ع الشك وع أستيعابه لمفهوم الشك.

محاورة ديكارت للبحث عن الحقيقة بواسطة النور الطبيعى كانت عن طريق اتباع منهج الفطرة .. شخص بدون خلفيات وأحكام وتناقضات توجُهية تخليه يدرك طريق واحد... بيحاور شخصين عندهم العلم الى من وجهه نظرى كافى لأحدهم لإشباع فضوله وأرضاءه الذاتى والأخر شخص ع جانب الرفض والاعتراض الدائم.

ف أحد المحاورات ع لسان أحد الشخصيات ف المحاورة والى أعتقد أنه البطل الأساسى ف سير والألتزام بالمنهج الديكارتى ..

إيدوكس : إذا يبدو لى مدهشًا أن يكون البشر ساذجين إلى الحد الذى يبنون فيه علمهم على يقين الحواس بحيث لا يجهل احد ان الحواس تخدعنا احيانًا ، وأنه لدينا أسباب قوية لكى نشك دائمًا فيما أوصلنا إلى الخطأ لو لمرة واحدة.

فِ بداية المحاورة حب إيدوكس أنه يهدم كل القيود الى قد تكون موجودة ف الشخصية بوليندر _الشخصية الفطرية _ ويأهله لحالة من الأدراك الذاتى لمجرى الحديث والمناقشة.

ومن أجمل الجمل الى لفتت نظرى ف المحاورة ما بينهم ..

* أن علمك ليس معصومًا تمامًا، لأنك لا تخشي إلا ع الأسس التى قد تتهدم، بحيث إنها ستجعلك تشك فى كل شيء، حتى وإن كنت الأن لا تشك ف علمك.

*لكن هل تستطيع أن تتشكك فى شكك، وتظل غير متأكد من أنك تشك أو لا تشك ؟!

هنا بقى ف التساؤل دا ديكارت ف نظرى كان معنى لمصطلح العبقرية لأنة وضعنى ف حيرة بفكر ف إذا كان وعى قدر يدرك حدود الشك ولكن لا يدرك إنى قد أشك فيما أشك فيه .. بمعنى تانى إن التساؤل دى هايخليك تفهم معنى الشك كا تعريف للمصطلح نفسه ! ..

وخلينى أقولك أن أبداع الجزء دا من المحاورة مظهرش هنا أد ما ظهر ف جزء تانى منها

لما كانت الشخصية الفطرية بتجاوب ع سؤال إيدوكس

-أنت موجود، وتعرف أنك موجود لأنك تعرف أنك تشك، ولكنك أنت الذى تشك فى كل شيء ولا تستطيع أن تشكك فى نفسك، من أنت ؟!

وهنا رديت عليه الشخصية الفطرية بوليندر بأفضل رد فطرى تفسيرى لسؤال زدا

-من كل الخصائص التى أُعطيت لى، فلا يبقى إلا واحد لاختباره، الفكر ، وأجد أنه وحده من طبيعة ما لا يمكننى فصلها عن نفسي لأنة إذا لم أكن أفكر ماذا يعنى بالفعل الشك ؟ كما لا أستطيع الشك ف ذلك فإنة حقيقى أيضًا أنى أفكر، ماذا يعنى بالفعل الشك أو أن أفكر بطريقة معينة؟ مؤكد إذا لم أكن أفكر فلن أستطيع معرفة ما إذا ما كنت أشك ولا إذا ما كنت موجودًا ، أنا موجود مع ذلك ... إلى أخره

رد عليه الشخص الناقد بعد ما إيدوكس عجبه الكلام والأطار الى ماشي فيه رفضًا لكلامه لأن الشخص دا محتاج يعرف تعريف للشك ، الوجود ، الفكر

وهنا ديكارت وضع أفضل رد وأقصرهم أختصارًا ع كلامه فى موضِعين مختلفين

*ربما سينبغى إضافة خطأ هؤلاء الذين يريدون تعريف ما لا ينبغى إلا أن ندركه.

*لكى نقوم بنقل فهم اللون الأبيض إلى كفيف ما ليس كما سنحتاج لإدراكه .. حيث يلزمنا لإدراكه فتح أعيوننا ورؤية الأبيض .. بالطريقة نفسها ، لمعرفة ما الشك سيكفى أن نشك ونفكر ..

وهنا تقريبًا أنتصر من وجهه نظرى ف الحوار بأكتر من نقطة إنك لازم تشك ف كل حاجة تعرفها حتى لو لمرة .. ومش لازم يبقى عندك يقين مطلق أن شكك صحيح لأنك لازم تشك ف شكك نفسه هو كمان بل ف إدراكك لماهيه الشيء الى حطيته موضع الشك... ولازم تجرد نفسك من القيود الى زرعتها ف عقلك ومنعتك من التحرر ف إيجاد المعرفة بالفطرة.

لو محتاج تفهم أكتر هاتحتاج تقرأ المحاورة كلها .. هي عامةً من أبدع ما قرأت من وجهة نظرى.


  • 3

   نشر في 18 يونيو 2016 .

التعليقات

Mahmoud Ibrahim منذ 3 أسبوع
رائع...

0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا