إجعل منك إنساناً مختلفاً في رمضان - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

إجعل منك إنساناً مختلفاً في رمضان

هذه المقالة هي دعوة للإنجاز , هي دعوة للتوازن في رمضان , هي دعوة للإختلاف , هي دعوة لنبذ حالنا عندما نسأل ما هو جديدك فنرد عليهم : جديدنا ليس مفيد , والمفيد ليس بجديد !

  نشر في 03 يونيو 2016  وآخر تعديل بتاريخ 14 شتنبر 2016 .

أستغرب في كل رمضان من يقول " سأجعل من هذا الشهر الفضيل شهراً لممارسة الكثير من العبادات " ولكن ما ان سألته في نهاية الشهر عن هذه العبادات فسيقول :

- صلاة التراويح .

 - قيام الليل .

 - الصيام .

 - ختم القرآن العديد والعديد من المرات .

 - ذكر الله .

هنا أقف لأتسائل هل العبادات مقتصرة فقط على الصلاة والصيام وقراءة القرآن ؟

شيء رائع وجميل هو الإلتزام بهذه العبادات لكن أين التوازن ؟

- أليس خدمة المجتمع عبادة ؟

- أليس فهم القرآن عبادة ؟

- أليس تعلم مهارة جديدة عبادة ؟

- أليس صلة الرحم عبادة ؟

- أليس راحة الجسد عبادة ؟

- أليس تنمية المخزون الثقافي عبادة ؟

- أليس التخلص من عادة سلبية وإكتساب عادة إيجابية عبادة ؟

نعم هي عبادات محكومة بالنية , والقائمة تطول وتطول !

في مقالي هذا سأحاول طرح مشروع رمضاني متكامل " مختلف " عن الروتين السنوي لرمضان .


الجوانب التي سيشملها هذا المشروع :

- الجانب الروحي .
- الجانب الشخصي .
- الجانب الإجتماعي .
- الجانب الثقافي والفكري .

في كل جانب من هذه الجوانب سأضع خطة وأفكار عملية مقترحة .

رمضان = 30 يوماً = 4 أسابيع + يومين .

قبل البدء بالأفكار الآن أدعوك لأن تمسك 4 ورقات ( A4 ) وقلم . 

أكتب على الورقة الأولى الأسبوع الأول وعلى الورقة الثانية الأسبوع الثاني وعلى الورقة الثالثة الأسبوع الثالث وعلى الورقة الرابعة الأسبوع الرابع , بعد ذلك قسم كل ورقة إلى 4 أقسام بحيث يكون كل قسمين على وجه واحد من الورقة .

بعد ذلك امسك ورقة الأسبوع الأول واكتب عنوان أول قسم " الجانب الروحي " وعنوان القسم الثاني " الجانب الشخصي " وعنوان القسم الثالث " الجانب الثقافي " وعنوان القسم الرابع " الجانب الإجتماعي " , وطبق هذا أيضا على باقي الأوراق  .

نبدأ هنا بالأقسام قسم قسم . 

القسم الأول الجانب الروحي :

هذه بعض الأفكار التي قد تساعدك في تشكيل جدول عبادي :

- صلاة الجماعة : إعزم على أن يكون الحد الأدنى للأسبوع الأول من صلاة الجماعة مثلا لا يقل عن 20 صلاة في جماعة وللأسبوع الثاني 25 والثالث 30 والرابع 35 .

- ختمة القرآن مرة واحدة ( فهم + قراءة ) بحيث تقرأ يوميا جزء كامل من القرآن وتقرأ تفسير لهذا الجزء وامسك قلم ودفتر واكتب ما فهمته من الجزء ولخصه بأسلوبك وحاول أن يكون هناك تطبيق مع الفهم .

- التصدق أسبوعياً بمبلغ معين .

- التفكر بعظمة الخالق ولو لمدة ربع ساعة يومياً .

- قيام الليل يومياً " عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (( من قام رمضان إيمانًا واحتسابًا، غُفر له ما تقدم من ذنبه )) "

- التعرف يومياً على سنة جديدة من سنن الرسول والعمل على تطبيقها .

- وِرد ذِكر يومي .

- جلسة تغذية راجعة عن عمل اليوم ومحاسبة النفس فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه "حاسبوا أنفسكم قبل أن تُحاسبوا، وزنوا أعمالكم قبل أن توزن عليكم " قبل أن تنام تسائل ما إنجازاتي لليوم ؟ ما الأخطاء التي ارتكبتها ؟ ماذا لو لم أعمل هكذا ؟ وماذا لو عملت هكذا ؟ هذه الأسئلة ربما تعتقد أنها تافهة ولا قيمة لها لكن تأكد أن بهذه الأسئلة تحمي نفسك من عدم الوقوع في الخطأ مرة أخرى فدرس اليوم يحمي من خطأ الغد !

واكتب على الورقة ما ستلتزم به يومياً لكل أسبوع . 


القسم الثاني الجانب الشخصي :

في هذا القسم سنهتم بتغيير خمسة أمور وهي :

- تغيير المهارات .

- تغيير القناعات .

- تغيير القدوات .

- تغيير العلاقات .

- تغير الإهتمامات .

 عن أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: ( إذا جاء رمضانُ فُتِّحَتْ أبوابُ الجنةِ وَغُلِّقَتْ أبوابُ النارِ وَصُفِّدَتِ الشياطينُ ) ( البخاري ) 

صفدت الشياطين : أغلب المعاصي أو الأعمال السيئة هي بسبب تزيين الشيطان هذه الأعمال لنا , بالتالي من السهل التغيير في رمضان فأنت هنا باختبار فإما أن تكون أنت سبب المعصية أو الشيطان . 

1-  تغيير المهارات :

 قف واسأل نفسك ما المهارات التي أمتلكها ؟

واكتب على الورقة مهاراتك , مثلا أنا أمتلك المهارات الإدارية والقيادية , مهارة التخطيط , مهارة الخطابة والإلقاء , مهارة إستخدام برامج التصميم , مهارة القراءة السريعة ,, إلخ من المهارات .

واسأل نفسك أيضاً ما هي المهارات التي أنا أحتاجها ؟

واكتب على الورقة المهارات التي تحتاجها , مثلا أنا أحتاج إلى مهارة إستخدام برامج المونتاج , مهارة التفكير الناقد , مهارة كتابة المقالات الإبداعية , مهارة إستخدام مواقع التواصل الإجتماعي بفاعلية ,, إلخ

واسأل نفسك أيضاً ما المهارات التي أمتلكها ولكن بحاجة إلى تطوير ؟

واكتب على الورقة المهارات التي تمتلكها وتحتاج إلى تطويرها , فمثلا أنا أحتاج إلى أن أطور قدراتي بمهارة المحادثة باللغة الإنجليزية , مهارة إستخدام برنامج معين , مهارة الخطابة والإلقاء ,, إلخ

هنا سينتج لديك عدة مهارات تنقسم إلى : 

- عدة مهارات أنت تمتلكها .

- عدة مهارات أنت تحتاجها .

- عدة مهارات أنت تحتاج إلى تطويرها .


هنا يا صديقي أدعوك لأن تقف قليلا ولا تتحمس واختر لهذا الشهر مهارة واحدة تحتاج أن تتعلمها أو تطورها . 

وبعد ذلك إسأل نفسك هذه الأسئلة واكتب الإجابات على الورقة : 

- كيف من ممكن أن أنمي وأطور هذه المهارة ؟ 

- هل من الممكن أن أستفيد من الــ ( youtube ) ؟ 

- ما الدورات التي من الممكن أن ألتحق بها لتطوير وتنمية هذه المهارة ؟ 

- ما الكتب التي من الممكن أن أقرأُها كي أنمي هذه المهارة ؟ 

- من هم رواد هذا المجال ؟ 

- من هو الشخص المناسب الذي من الممكن أن يساعدني في تطوير هذه المهارة ؟ 

ثم حدد يوميا نصف ساعة إلى ساعة لتتدرب على هذه المهارة مستعيناً بإجابات هذه الأسئلة واستعن بالله وانوي ذلك تقرباً من الله تعالى .


2- تغيير القناعات : 

بالبداية ما هي القناعة ؟ 

القناعة ببساطة هي فكر تَشَرَبَهُ العقل الباطن وأصبح عادة ومن المُسَلَّمات 

بالعادة تنشأ هذه القناعة عن أحداث متكررة وينشأ عن هذه الأحداث أفكار متكررة

مثال لتوضيح الفكرة : مبدأ " الواسطة والمحسوبية " 

نعتقد أن الكثير يصل إلى ما يريد من خلال الواسطة هذا هو الحدث المتكرر .

أما عن الأفكار المتكررة الناتجة فأنت عندما تحتاج إلى أي معاملة تصبح تعتقد أنك بحاجة إلى واسطة حتى تسير أمورك بسرعة !

فكلما رأيت شخص ما تسير معاملاته بسرعة أول ما يتبادر إلى ذهنك أن هذا الشخص لديه واسطة أو عندما تريد أن تقدم معاملة ما تصبح تفكر كيف من الممكن توفير واسطة ؟ 

هكذا الفكرة أصبحت متشربة بعقلك الباطن حتى تصبح " قناعة " بأن المعظم يتعامل بالواسطة وبدون الواسطة لا تسير أمورك على ما يرام وهكذا .

وحتى تتغلب على هذه القناعة وتغيرها لا بد أن تأتي بقناعة أخرى على عكسها تماماً .

هنا أطلب منك أن تفكر ما هي القناعة " السلبية " التي ترى أنه من الضروري أن تتخلى عنها ؟

واكتب على الورقة أنا أحتاج لأن أغير القناعة هذه وهذه وهذه ,,

مثلاً أريد التخلي عن القناعة بنظرية المؤامرة , التخلي عن القناعة بنظرية أن كل من بالحكومة فاسد !

بعد ذلك أكتب القناعة المعاكسة لها واكتب الإستراتيجية التي ستتبعها لتتشرب هذه القناعة .


3- تغيير القدوات : 

هنا أطلب منك أن تسأل نفسك هذه الأسئلة وتكتب الإجابة على الورقة : 

- من هو الشخص الذي أهتم بأن أعرف عنه كل جديد ؟ 

- من هو قدوتي ؟

- من هو الملهم لي ؟ 

هنا قف أيضاً واسأل نفسك هل فعلا ًهم يستحقوا أن يكونوا قدوة لي في جانب معين ؟ 

إذا كانت الإجابة نعم فحدد ما الجانب الذي تأخُذُهُ منهم كقدوة لك ؟

كمثال : أنا قدوتي بالفكر فلان , بالإعلام فلان , بالفن فلان , بالأسلوب فلان , بفن الإقناع فلان ,, إلخ وهكذا

بعد ذلك اكتب أنا أحتاج إلى تغيير فلان وفلان وفلان من الذين أعتبرهم قدواتي ويحل محلهم فلان وفلان وفلان .

واعلم أن القادة الذين تتبعهم يشكلون ما يزيد عن 30% من فكرك وتوجهك .


4- تغيير العلاقات : 

سَنُقَسم هذا الموضوع إلى قسمين  : 

أ- جانب تكوين العلاقات :

إعزم وانوي في رمضان على تكوين علاقة مع 20 شخص مثلاً , ولكن لا يهم الكم بقدر ما يهم بالعلاقات النوع فالصديق الصالح خير من الصديق الفاسد والصديق المعتدل خير من الصديق التافه . 

كيف ممكن أن تحصل على علاقات جديدة " جيدة " : 

- المشاركة في المؤتمرات والدورات التدريبية والتعرف على المتدربين وعلى المدرب أيضاً . 

- التعرف على أصدقاء جدد في الجامعة . 

- المنتديات ومواقع التواصل الإجتماعي . 

 

ب- جانب تقوية العلاقات :

هذه بعض الأفكار المقترحة لتقوية علاقاتك مع من تعرفهم : 

- هدية بسيطة تقدمها لصديقك . 

- شكره أمام الناس وإلقاء إليه الكلام المعسول " بشرط أن لا  يكون مجاملة " .

- زيارة في المنزل . 

- رافقه في نشاط معين . 


وهنا أنصَحُكَ أن تُكَّون علاقات شخصية جيدة والتعرف على أنماط الشخصيات لتُحسن التعامل مع الأشخاص مثل إختبار ( MBTI ) .


واحذر من هؤلاء : 

- الفاشون " من يفشوا الأسرار " .

العصبيون .

النسّاؤون : من يَدَّعي النسيان سواء بالحقيقة أو بالوهم ! .

النِّسائيون : ابتعد عَمّن همه النساء , وابتعدي عمّن همها الرجال , وما أكثرهم للأسف ! .


5- تغيير الإهتمامات : 

نجد بعض الشباب يتحدثوا مثلاً عن السيارات بكثرة , هذا نتج عن اهتمامه الزائد بالسيارات بالتالي من خلال حديثي معك سأعرف إهتماماتك .

إهتماماتك تعكس شخصيتك لذا انتبه من إهتماماتك وبنفس الوقت ركز عليها !
فكلامك يعكس عنك إما عن نقص تشعر به أو عن إهتمام بجانب معين .


هنا إسأل نفسك ما هي إهتماماتي ؟ 

واكتب كل إهتماماتك على الورقة .

فمثلا إهتماماتي هي القراءة , الكتابة , مشاهدة الأفلام , تكوين العلاقات , النقاش ,, إلخ

بعدها أكتب ما هي الإهتمامات التي يجب أن أتخلى عنها وما الإهتمامات التي يجب أن أحصل عليها ؟

اختر 4 إهتمامات سلبية لديك واكتب 4 اهتمامات جديدة تريد أن تكتسبها وعين لكل أسبوع إهتمام معين .


هنا أستطيع أن أقدم لك أجمل التهاني فإن غيرت هذه الـ 5 أمور أنت إنتقلت من إنسان عادي إلى إنسان فعال .


القسم الثالث الجانب الإجتماعي :

في الجانب الإجتماعي سأتناول موضوع واحد وهو موضوع التطوع , ففي التطوع فائدة على الصعيدين الشخصي والإجتماعي .

على الصعيد الشخصي تعزز من ثقة الشخص بنفسه لشعوره بأهميته ودوره في نفع المجتمع الذي يعيش فيه وأيضا تكسبه العديد من المهارات والخبرات وأيضا حصول الشخص على إحترام المجتمع له .

أما على الصعيد الإجتماعي فهو مؤشر إيجابي لتقدم المجتمع وتماسكه وترابطه وأيضاً يساهم في حل المشكلات الإجتماعية وأيضا يحاول القضاء على طبقة الفقر وتوسيع الطبقة الوسطى .

مما يتميز به شهر رمضان المبارك عن بقية الأشهر هو الحس الإجتماعي الجماعي , حيث تجد العديد من المبادرات والجمعيات والأفرقة التطوعية التي ربما يصل عددها إلى الآف تسعى هذه الجمعيات والمبادرات إلى توزيع الطرود الخيرية والإفطارات الجماعية , وتقديم كسوة العيد ,, إلخ من الأعمال .

هنا لم أجد مبرراً لمن يحارب التطوع في شهر رمضان بحجة أن شهر رمضان شهر العبادة لا شهر تضيع الوقت في التطوع !

في شهر رمضان حاول أن تشارك في 4 مبادرات تطوعية بحيث تشارك بمبادرة واحدة أسبوعياً .

واخلص النية إلى الله تعالى حتى ينتقل التطوع إلى عبادة تتقرب بها إلى الله تعالى .


القسم الرابع الجانب الثقافي :

هذه بعض الأفكار المقترحة لهذا الجانب : 

- إختر كتاباً تقرأه في شهر رمضان المبارك بحيث تقرأ يومياً جزء معين من الكتاب وتنتهي من الكتاب في نهاية الشهر وهنا أريد أن أوضح أمر بسيط الكثير يقرأ لكن القليل من يستفيد !

لذلك أنصحك بأن يكون لك دفتر تكتب فيه الأفكار الجديدة التي تمر عليك أثناء القراءة فهو مرجع لك بدلاً من الكتاب .

- شارك في مؤتمر أو ورشة تدريبية إما تخصصية أو مساندة للتخصص .

- شارك بموضوع نقاشي مع أصدقائك فهي كفيلة أن تضفي لك قدرة تحليلية وقدرة على الإقناع والكثير من المعلومات .

- إقرأ عن أفكار من تخالفهم في الرأي فهم وسيلة ناجحة جدا لتتعلم كل جديد عن فكرك .

- إقرأ عن تاريخ بلادك .

- حاول أن تكتب كل الأفكار التي تخطر على ذهنك وتحتفظ بها .


بعد أن تعرفت على الجوانب الأربعة إملأ كل ورقة بما ستفعله وما ستغيره .

هكذا يكون المشروع قد اكتمل , في الختام أسأل الله أن يبارك لنا في رمضان , وأن يكون هذا الشهر هو شهر التغيير , فالله تعالى لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم فلنعزم على أن نغير أنفسنا وسيتغير حال الأمة بإذن الله .


بقلم / محمود سلهب

3 / 6 / 2016

 


  • 11

  • محمود سلهب
    طالب هندسة كهربائية بالجامعة الأردنية / مهتم بالعلوم الإنسانية والتقنية وأيضا مهتم بقضايا الأمة / مصمم وممنتج / " لن ينهض بأمتنا إلا نحن "
   نشر في 03 يونيو 2016  وآخر تعديل بتاريخ 14 شتنبر 2016 .

التعليقات

مقال في قمة الرواقة وافكار قيمة .. شكرا استاذي على كل تلك النصائح
1
محمود سلهب
كل الإحترام ^_^

نفع الله بنا وبكم :"))
خطوات قيمة و عملية و يا ريت نلتزم ولو بجزء بسيط منها
1
محمود سلهب
الله يقدرنا ♥
مقالة رائعة، وأفكار بديعة.
أشرق الله وجهك في الدارين
2
محمود سلهب
الله يسعدك يا صديقي ♥ ,, آمين جمعاً يا رب ^^
محمد غازي منذ 6 شهر
جزاك الله خيرا
1
محمود سلهب
وإياكم يا رب ♥

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا