كيف تكون مساعد ناجح لمريض عزيز عليك يعاني الاكتئاب - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كيف تكون مساعد ناجح لمريض عزيز عليك يعاني الاكتئاب

  نشر في 16 يونيو 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

 

يعاني 18 مليون أمريكي من الاكتئاب بمختلف درجاته, 1 من أصل 10 أمريكيين مصابون بالاكتئاب, هنالك 121 مليون شخص حول العالم يعانون الاكتئاب ..

هذه احصائيات مخيفة! لا يسعني إلا أن أفكر في ملايين الأشخاص حول العالم ممن يشعرون حالياً أن حياتهم لا معنى لها .. و الملايين منهم ممن يحاول أن ينهي حياته بسبب ذلك.

في حين أننا جميعا نشعر بالحزن و انخفاض المزاج و تقلّبه من وقت لآخر , بعض الأشخاص يتعرض لهذه التجربة لفترة طويلة من الزمان ( أسابيع, أشهر, سنوات..) و بعضها قد يكون بدون سبب واضح.

الاكتئاب هو أكثر من مجرد مزاج منخفض, إنه مرض خطير له تأثير على كل من الصحة العقلية و الجسدية

و الشخص المكتئب يمر بالعديد من الحالات النفسية التي يصعب عليه فهمها و التأقلم معها, فما بالك بالأشخاص المحيطين به! غالبا سيجدون صعوبة في التعامل معه

إليكم بعض النقاط التي يجب التركيز عليها عندما تصادفون في حياتكم شخصا يعاني الاكتئاب.

1 – يعتبر الاكتئاب من أكثر التجارب المحبطة الخارجة عن إرادة الانسان على الإطلاق, بعض الأحيان قد يشعر الشخص أنه حزين و أحيانا أخرى أنه فارغ و كثير من الأحيان أنه لا شيء , إنه يجعل الشخص يشعر بأن عقله و جسده مشلولين, و أنه غير قادر على القيام بأشياء يحبها اعتاد القيام بها أو عليه القيام بها. الاكتئاب ليس مجرد يوم سيء أو مزاج سيء , إنه ليس شيء يمكن للشخص أن يتخطاه في عدة ساعات أو عدة أيام..تذكر أنه لا أحد يختار الاكتئاب. فلا تسأل عن السبب الاكتئاب غالباً ليس له سبب.

2 – قول أشياء مثل ( ستكون بخير) ( كل ما عليك فعله هو مغادرة المنزل) هي أشياء لا معنى لها . من السهل أن تقول هذه العبارات لأنك تعتقد أنها قد تكون الحل أو أنها طريقة بسيطة نوعا ما لجعل شخص يشعر بشكل أفضل. في الواقع هذه العبارات تأتي دائما فارغة , بلا معنى , و قد تكون مهينة للمريض . قول هذه العبارات له سيخلق المزيد من التوتر للشخص المكتئب و ستجعله يشعر أنه غير كافي , و ستظهر و كأنك لا تعرف ما يمر به و كأنك تحاول أن تضع ضماد على جرح أعمق بكثير مما تظن , إنه يعرف أنك تحاول المساعدة و لكنك ستجعله يشعر بشكل أسوء . إن عناقاً صامتاً قد يكون ذو تأثير أكبر بكثير من كل هذه العبارات النمطية المكررة , يمكنك أن تتقول له : أنا هنا من أجلك , ستجدني عندما تحتاجني أنا أؤمن بك..كيف يمكنني المساعدة؟ ماذا تظن أنه سيجعلك تشعر بشكل أفضل؟

تجنب إعطاء المشورة و النصائح فقط اجعله يشعر أنك موجود لأجله. إن ما تقوله له له تأثير عميق جداً على الشخص المريض لذلك يجب أن تكون بعيد كل البعد عن الحكم عليه, و نقده لأنه شخص ذو حساسية عالية كلمات مثل ( اعتقد أنك يجب أن ترى الجزء الملآن بدلاً من الفارغ) أو ( هذه الامور موجودة فقط في رأسك) ستزيد من عزلته.

3- كثير من الأحيان سيدفعك بعيداً قبل أن يقرّبك أكثر إليه, فالشخص الذي يعاني من الاكتئاب يشعر بكثير من الأحيان بالإحباط و أنه عالة على الاخرين و هذا ما يجعله ينعزل و يدفع الناس من حوله بعيداً , إنه يرهق نفسه في التفكير في أنه حمل ثقيل على الاخرين , عندما يبتعد حاول فقط أن تجعله يعرف أنك موجود لأجله و لكن , لا تحاول أن تجبره على الخروج معك أو الحديث إذا لم يكن لديه الرغبة بذلك

4- من حقك الشعور بالإحباط , فقط لأن شخص عزيز عليك يعاني من الاكتئاب فهذا لا يعني أن عليك أن تحقق كل احتياجاته, المكتئب يحتاج أن يشعر أنه محبوب و مدعوم و لكن إذا بدأ ذلك في خلق تأثير سلبي على حياتك فمن حقك أن تعلمه بذلك. و بإمكانك أن تظهر لهم المحبة و العطف و لكن دون أن تنكر ذاتك.

5-من الضروري أن يكون هناك مناقشات معه و خلق حدود حول موضوعات رئيسية, في لحظات الاحباط التي تصيبك عليك أن تأخذ خطوة إلى الوراء , كما كنا نتحدث في الفقرة السابقة , و بالتالي أن ترى كيف يمكنك المساعدة مع الحفاظ على سعادتك ,إن التحدث معه حول مخاوفك و شرح الحدود التي تحتاج إلى انشائها في العلاقة معه أمر مهم للغاية , حاول إيجاد شيء يناسبكما معاً, كن صبوراً , مع الصبر يأتي الأمل فالصبر هو جزء محوري في دعم المريض , فقط تذكر أن مجرد وجودك بقربه و سؤالك له كيف يمكنك المساعدة هو أمر غاية في الأهمية بالنسبة له.

6-إنه شخص سريع الشعور بالإنهاك و الارهاق المستمر هو أحد الاثار الاكثر شيوعا في الاكتئاب , اليوم بالنسبة له هو لوحده أمر شاق و مرهق , قد يبدو على ما يرام للحظة ما و في لحظة أخرى سيكون مرهق و تعب , بدون أي طاقة على الإطلاق, قد ينام لفترات طويلة , يلغي مواعيد و خطط أو أن يغادر المكان باكراً , تذكر أن كل هذا ليس بسبب شيء أنت فعلته و إنما هذا الجانب هو أساسي في الاكتئاب.

7-تجنب الانذارات و المطالب و استخدام أسلوب ( الحب القاسي) أن تقول لشخص مصاب بالاكتئاب أنك سوف تتركه أو لن تحدثه مرة ثانية إذا لم يصحوا أو يتغير لن يكون علاجاً سحرياً له من مرضه, إنه لن يتحول فجأة إلى ما تريده أن يكون لمجرد أنك تعبت من التعامل مع مشاكله, إن قرارك بالابتعاد عن الشخص أمر يعود لك , و لكن أن تعتقد أن سياسة الحب القاسي ستكون مفيدة فهو أمر غير عقلاني و غير واقعي و قد يكون له آثار مدمرة على المريض بحسب قوة علاقتك به.

8-تذكر أنه لا يريد أن يواجه مرضه لوحده

كثير من الأحيان يعتقد الناس أن مريض الاكتئاب يحتاج إلى أن يترك و شأنه و لكن الأمر ليس كذلك هو نعم بحاجة إلى حيّز شخصي كبير و أوقات مع نفسه إلا أنه في الحقيقة لا يريد أن يواجه مخاوفه لوحده , بإمكانك أن تدعوه مرة كل فترة في رحلة صغيرة أو لشرب القهوة في مكان ما, تذكره بشكل مفاجئ و غير متوقع , أرسل له رسائل نصية أو صوتية بين الحين و الآخر , حسسه أنك ما تزال موجود للمساعدة و أنه ليس عليه القيام بذلك لوحده.

9-لا بأس أن تسألهم أين وصل بمشاعره

طبعا بقدر قوة علاقتك بالشخص بقدر ما سيكون من السهل القيام بهذا, عليك التعرف على مشاعره , و بماذا يفكر في هذه المرحلة , الأفكار الانتحارية بالنسبة للمصاب أمر شائع , و لا بأس أن تسأله مباشرة إذا ما كان يتبع وسائل سلامة في أثناء حدوث النوبات الاكتئابية الشديدة.

10-لا تصغّر من ألمهم

( تبدو شاحباً) ( أنت نحيل جداً) أو ( لماذا تترك كل شيء يزعجك؟) هي عبارات تجعل المكتئب يشعر بالخزي من نفسه , حاول ألا تقارن بين ما مررت به و ما يمر به إلا إذا كانت حالتك مشابهة, أما أن تقارن يوم سيء أو فترة قاتمة مررت بها بمرضه فهذا سيجعله يشعر أنك تصغّر أو تحقّر من ألمه , لا تشعره بأنك تأسف لما يشعر به , اعتذارك و مشاعر الشفقة ستزيد من الطين بلّة.

11-الشخص المكتئب ليس ضعيفاً

الكثير من الشخصيات المبدعة و العالمية عانت من الاكتئاب , الكثير من الآلام النفسية قد تكون إلهاماً للإبداعات.


أخيراً, ثقف نفسك عن الاكتئاب , تعلم عنه لأن هناك الكثير من الأعراض الخفية و غير المرئية , لابد من الثقافة الذاتية للتعلم أكثر عنه و تكون مساعد ناجح لمريض اكتئاب عزيز عليك.  


  • 3

  • Zeina Mkahal
    احمل شهادة في علم النفس ، مهتمة بالكتابة و العمل الصحفي الالكتروني و العمل الإنساني ، أؤمن بالتعلم الذاتي
   نشر في 16 يونيو 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا