كيف تسعد شريكة حياتك في 4 خطوات ؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كيف تسعد شريكة حياتك في 4 خطوات ؟

  نشر في 06 غشت 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

ماذا تفعل في يومك يا صديقي ؟

لا شيء،أستيقظ من نومي،تحضر زوجتي الفطار،أخرج من حمامي أفطر و أذهب لعملي.

فقط هذا ما تفعله في يومك؟

لا يا صديقي ليس هذا كل شيءعندما أعود من عملي،إن وجدتها نائمة أنام بجانبها،و إن وجدتها مستيقظة تحضر لي العشاء،أتعشي ثم أنام بجانبها.

ضحك ضحكة طويلة ثم سأله :

ثم تأتي لي و تشتكي بأنك لست سعيد معها ، و أنا أكاد أجزم لك أنها ليست سعيدة معك.

أشعر بذلك و لكن كيف أسعدها ؟

سأقول لك أربع خطوات نفذهم معها و قل لي ما النتيجة في لقائنا القادم :

-الخطوة الأولي : الاهتمام :

اهتم بها,اهتم بكل تفاصيلها السعيدة و الحزينة,لا تتركها تتحدث مع نفسها،تحدث أنت معها,خصص وقتا لها,قد يكون كلامها تافها بالنسبة لك و لكن التحدث معك في هذه الأمور مهم بالنسبة لها,باختصار اجعلها محل اهتمامك و محور حياتك.

-الخطوة الثانية : "بحبك" فيها الشفاء :

دائما أقولها المرأة كالمريض,يتألم دائما و لكن جرعة الدواء تريح جسده و فكره,دواء المرأة هذه الكلمة "بحبك",أعرف أن هذه الكلمة ثقيلة علي لسانك , تشعر أنها تهدد هيبتك كرجل مثلها عندك مثل الإعتذار,الحل أن تتدرب عليها,تقف أمام مراة الحمام و ترددها "بحبك بحبك بحبك بحبك" عشرون مرة في اليوم,ثم قل "بحبك" لها عندما تكون مستعدا , و ستري كيف أنها تغيرت,قارن حالتها قبل هذه الكلمة و بعدها.

الخطوة الثالثة : الشوكولاتة هي الحل :

في كثير من الخلافات بينك و بين زوجتك,تكون فيها أنت المخطئ،تريد أن تعتذر لها لكنك لا تعرف من أين تدخل لها لتطيب خاطرها،سأقول لك الحل ،النساء بطبيعتهن يعشقن "الشوكولاتة" بكل أنواعها,أعتقد أن علبة شوكولاتة "نوتلا" تكفي لنسيانها ما فعلته بها علي الأكثر ثلاثة أيام حتي تنتهي من التهامها.

الخطوة الرابعة : خصص لها يوما كاملا :

أنت أجازتك يوم الجمعة,لا تتركها في هذا اليوم و تخرج مع أصدقائك,للأسف الكثير منا يعتقد أن زوجته خادمته,كل ما يود أن تفعله له هو أن تنتظره عندما يعود من الخارج و فقط,اجعل كل نهاية أسبوع "فسحة" جميلة تبدلوا فيها طاقتكم السلبية إلي أخري إيجابية.

- في النهاية قل لي يا صديقي ما الذي تستطيع فعله لزوجتك من الخطوات الأربع ؟

- أستطيع أن أشتري لها "شوكولاتة".


  • 4

   نشر في 06 غشت 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات

بناصر خديجة منذ 12 شهر
صدقت المرأة تحب أن تكون مركز إهتمام زوجها،و بالقليل ترضى إن أحسّت فعلا أنك تحبّها و تهتمّ لأمرها .مفتاح قلبها أسهل ممّا تظنّ فجده قبل أن تضيع من بين يديك...
0
يحيي إياد
صحيح :)
هههههه جميل و رائع .. أتدري لماذا ضحكت ؟ لأني تذكرت أن شريكتي كانت تكره الشوكولاته و تموت في الساندويش .. أرجو أن تقبل مداعبتي و دام قلمك .
0
يحيي إياد
ربنا يخليها لك :)

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا