فضيحة الاجتماعات السرية بين حكومة بغداد والفصائل السنية - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

فضيحة الاجتماعات السرية بين حكومة بغداد والفصائل السنية

  نشر في 06 أكتوبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 02 ديسمبر 2016 .

أصبح كل من أميركا ودول الغرب والسعودية والخليج العربي, والخونة من أهل السنة صحوجية وأسبنجية, بأن لا سبيل لكي تنجح محاولاتهم في سبيل القضاء على الثورة السنية, وأرجاع "أهل السنة" الى أسر الصفوية, وضمان أستمرار مصالحهم جميعاً, فوق جسد أهل السنة الجريح, الا من خلال المؤامرات, والأهم تقديم مبررات وشرعنه لهذا المؤامرات.

كلل محاولة عهر تسعى للتبرير دوماً, فكان التبرير الخونه والعملاء شعارات جوفاء "أرجاع النازحين", فيا الله ما أقبح أكاذيبهم, أي نازحين يرجعون ما مثلهم الا كمثل "خميني" عندما يتحدث عن القضية الفلسطينية, وكيف لا وهم سبب التهجير والدمار, وأي "محاولة" لأيقاف نزيف للدم السني يدعون؟, من قتل أهل السنة غيرهم ومن قطع أجسد أطفالهم غيرهم, فما قتل ويقتل يومياً من أهل السنة فقط من الفلوجة الى الأن أكثر من (3350) شهيد, الا بسبب هؤلاء الصحوات والاسبنجية الأنذال وأسيادهم الأوغاد, أما المبرر الأخر محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" لأنه حسب أدعائهم صناعة أميركية-أيرانية وأنهم جماعة من الخوارج المارقون, فما أسخفها من مبررات -لا أعلم وليست مدافعاً للتنظيم- أي صناعة أميركية يتهمون هذا التنظيم بها, وهم من جاءت بهم أميركا ويقاتلون تحت رايتها علانية, وبكل بجاحه في أعوام الصحوات وفي هذا عامنا, وأي صناعة أيرانية يتهمون التنظيم بها؟ وهم يقاتلون مع أيران بل تحت قيادة ميلشياتها الأجرامية, ولايخفى حجم عمالتهم مع ايران التي أقشعر منها جلد العواهر. وأي خوارج وهم تحت راية الصليب يقاتلون؟, اذا كانت هكذا مبرراتهم كاذبة عارية, فما بالكم بالأهداف خلف هذه المبررات.

ولأنهم على يقين بأن سيطرتهم وتحقيق مؤامرتهم لايمر نجاحها, الا من خلال تبرير وشرعنه وشراء ذمم الفصائل السنية التي أعتاد العوام على طاعتها وحسن الظن بها, فكانت خطة هذه المؤامرة, شراء ذمم "الفصائل السنية" المسلحة للقتال تحت إمرة أميركا وبالتعاون مع أيران ضد تنظيم "الدولة الإسلامية", ولكن الحقيقة القضاء على أهل السنة واخضاعهم للمشروع الاميركي الايراني, وجعل مصيرهم وحياتهم, تحت سلطان الخونه من الأسبنجية والصحوات ضماناً لديمومة مصالحهم.

ونتيجة لهذا منذ شهور طويلة والأجتماعات التي حصلت ولازالت تحصل في كل من عمان وتركيا و"قطر" بشكل علني مؤخراً, الا محاولة لأنجاح هذه المؤامرة, اذ تمت دعوة الكثير من الفصائل السنية, وتحت شعارات وأدعاءات كاذبة, وليس فقط الفصائل السنية أنما كل شخصية لها وزن وتاريخ في المجتمع السني, حيث حصلت الكثير الأجتماعات والمؤاتمرات بأشرف حفن من مكاتب المخابرات وسفراء الدول المعادية, قدمت عروض كثير "للفصائل السنية" لغرض مقاتلة تنظيم الدولة الإسلامية, والتعاون مع الأميركان والحكومة الشيعية لأحتلال محافظة الأنبار ومناطق السنة عامة, والمقابل بكل تأكيد أموال ومناصب بعد القضاء على تنظيم الدولة الإسلامية,  وحسب مصادرنا الفصائل المجتمعة شهدت خلافات داخلية لازالت جاري, أذ منهم من قبل بهذه العروض والمغريات الرخيصة ومنهم من أبى , وكل فصيل من هؤلاء أنشق صفين بين مؤيد ومعارض, ولازال منهم متردداً ومتذبذباً أي الطرقين يسلك.

أقر أيضاً : مقالنا حول مؤامرة الحزب الإسلامي في السيطرة على حكم أهل السنة تفاصيل مهمة لها صلة في هذا المقال أضغط هنا

حيث أن هذا "مؤتمر قطر" من أبرز الأجتماعات والمؤاتمرات أهمية, لكونه نتيجة متداولات ومباحثات طويلة ومحاولات فاشلة عديدة, أستمرت لعدة شهور, هذه المؤامرات المتسلسلة, كنا قد تطرقنا لها منذ أن ظهرت على الأعلام قبل شهور طويلة, أولها علانية على لسان "خميس الخنجر" في لقاء صحفي على "سكاي نيوز" عندما تحدث عن "مؤتمر باريس" وقبلها كان المخطط مؤتمر في ألامارات على لسان الحاتم, ثم أنتقلت الأجتماعات والمحاولات الى عمان وأربيل  وتركياً, كان أخيرها وليس أخرها مؤتمر تركيا برعاية الدباش والشمري ماعرف بـ ائتلاف القوى السنية ,  لكنه فشل مسعاهم, ثم أخيراً حصل "مؤتمر قطر" الذي يعتبر الأخطر والأكثر شهرة؛ كونه نتيجة هذه المداولات والاجتماعات والمؤتمرات, والأكثر التركيز والحرص على نجاحه, سوأء محلياً أو أقليماً أو دولياً.

وما نحن نود الحديث عنه هو تفاصيل جديدة ودقيقة كشفتها صحيفة "الإندبندنت" البريطانية عن هذا المؤتمر, وما تضمن من فضيحة صارخة بحق "الفصائل السنية" التي جلست الى طاولة الخيانة, وننقل لكم ما أحتواى هذه التقرير من تفاصيل مهمة, على شكل أقتباسات شبه متسلسله نصاً من التقرير:

"إن الحكومة العراقية شرعت بمفاوضات مع فصائل عراقية "سنية معارضة" للعملية السياسية بعضها ينتمي إلى حزب البعث العراقي المنحل، مبينة أن هذه المباحثات التي ترعاها الأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية تهدف إلى إشراك السنة في العملية السياسية مقابل ضمان قتالهم ضد "داعش"، فيما لفتت الى أن تنزانيا كانت المحطة الثانية بعد الدوحة التي سبق لها أن احتضنت المؤتمر الأول مطلع الشهر الماضي"

إن "المخطط هو إجراء ثلاث لقاءات أخرى بين الحكومة العراقية ومعارضيها السنة"

"كما تم خلال جولتي المحادثات بحث معمق عن الكيفية التي سيتم بها تنظيم مكافحة داعش، حيث طالب ممثلو السنة بعدم مشاركة الميليشيات الشيعية في تحرير المناطق السنية في الموصل التي يشعر كثير من سكانها بالخيانة من قبل قادة الجيش العراقي الشيعي أساسا بعد أن فروا من العام الماضي في مواجهة هجوم داعش، كما يُخشى من أن سكان الموصل السنة قد يختارون دعم التنظيم بدلا من أن تتحرر من قبل الشيعة"

" إن التقدم الثاني في المحادثات هو أن جميع المشاركين اكدوا الالتزام بالدستور العراقي، الذي اعتمد في العام 2005، والذي اعترف الشيعة كأكبر مجموعة عرقية في البلاد ولكنه لم يعط وزنا سياسيا يساوي الشيعة والسنة والكورد."

إن "المباحثات شهدت تقدماً كبيراً خاصة مع ممثلين عن حزب البعث العراقي"، موضحة "انها المرة الأولى التي يلتقي فيها ممثلون عن الحزب مع ممثلين عن الحكومة من عام 2003"

"هذه المباحثات التي ترعاها الأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية تهدف إلى إشراك السنة في العملية السياسية مقابل ضمان قتالهم ضد تنظيم الدولة"

"يشارك في الاجتماعات تسعة فصائل سنية عراقية من بينهم ممثلون عن الجيش الإسلامي في العراق وكتائب الطريقة النقشبندية، وكلاهما ظهر في عام 2003 لمحاربة قوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة في أعقاب الغزو. كما خاضت هذه المجموعات حربا ضد الجيش العراقي جنبا إلى جنب مع (داعش) العام الماضي, فضلا عن مشاركة المجلس العسكري وعدد من القادة والسياسين وممثلين العشائر السنية"

"الاجتماعات، جاءت بعد أتفاق بين العراقيين السنة والحكومة الأمريكية، وتهدف إلى زيادة مشاركة العرب السنة في العملية السياسية، على أن تستكمل هذه الاجتماعات لاحقاً في كل من الدوحة والرياض وباريس"

"الولايات المتحدة ترى أن التعاون مع العرب السنة أمر حيوي لقتال داعش الذي يعتبر مجموعة سنية أيضاً"، موضحة أن "سياسة الإقصاء والتهميش التي مورست بحق السنة كانت أحد الأسباب التي أدت إلى ظهور هذا التنظيم المتطرف، وخاصة إبان حكم رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي".

"هذه المحادثات جاءت بضغط أمريكي على الحكومة العراقية، وذلك على أمل ردم الهوة بين الشيعة الذين يقودون الحكومة والسنة الذين هم خارج العملية السياسية، وذلك في إطار الجهد الأمريكي لمقاتلة داعش".

"الولايات المتحدة ترى أن التعاون مع العرب السنة أمر حيوي لقتال داعش الذي يعتبر مجموعة سنية أيضاً"، موضحة أن "سياسة الإقصاء والتهميش التي مورست بحق السنة كانت أحد الأسباب التي أدت إلى ظهور هذا التنظيم المتطرف، وخاصة إبان حكم رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي".

"يؤمل من أن الاجتماعات ستؤدي إلى دور للسنة في الحكومة بعد سنوات من استبعادهم من العملية السياسية، فضلا عن زج العديد من السياسيين السنة والمدنيين في السجون الأمر الذي أدى إلى احتجاجات شعبية في مناطقهم وهي قادت في نهاية المطاف إلى صعود تنظيم (داعش)"

أقرأ أيضاً مقالنا كذب من قال "قادمون يا بغداد" يتكلم حول "الفصائل السنية" و"الحزب الإسلامي" و"تنظيم الدولة" ومواقفهم من تحرير بغداد أصغط هنا

لقراءة تفاصيل التقرير أدناه الوكالات التي نشرت التقرير بشكل مفصل:

ايلاف صاحب النشر

السومرية نيوز

وكالة أنباء بيامنير



  • العم حمادي
    العم حمادي كاتب ساخر ومحلل سياسي جاد, أكتب في الواقع السني العراقي وهمومه, من ليس معني بالشأن السني العراقي لايفهم ماذا أكتب, والمصاب بداء الانتماء لايسعد بما أكتب.
   نشر في 06 أكتوبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 02 ديسمبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا