مطر يعانق مسائي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مطر يعانق مسائي

هيام فؤاد ضمرة

  نشر في 08 أكتوبر 2018 .

مطرٌ يُعانِقُ مَسائِي..

هيام فؤاد ضمرة

"""""""""""""""""""""

على زُجَاجِ إطلالتي..

تتسَايَلُ سَحَائِبُ قطراتٍ، تنبعِثُ ضِيَاءاً

تتراءَى في انْتِظامِها حِبَالُ دُرَر

يُزيّنُ جيدُ المَساءِ سِجَافَها تمَاوُجاً

لتتمايلُ على المُشتهى أوهادُ الشجر

والأذنُ بافتتانٍ تستقبِلُ رنيمها

قد ألِفَتُ على ايقاعِها مَعزُوفةُ نقْرِ المَطر

تُهامِسُ رُوحي على هالةِ جَذوَةٍ

وتنْزَعُ عَني لُبُوسَ الضَّجَر

والريحُ تصرخُ هَذيَاناً

تُسافِرُ حيثُ لا أدري لها وَطن

وليس يُعرفُ لها موانئٌ أو حتى مُستقر

تسابقُ غيماتٍ اغتسلتْ ألقاً

لضِيَاءِ حُسنِها غابَ في غيْظِهِ القمر

فأبشِرْ بِرَبْعِ الخفايا وَمِيضَها، فتنادى خلقٌ

أنْ هَلِمٌّوا أقبلوا أيا أيها البَشر

إذ كيف لماءِ السَّماءِ غَدَقٌ كاشِفٌ

والماءُ يملأ فمي ضَارِعاً

مُنغَمِساً في مَزايا حُلمِ القدر

فهلا لفمي بوحٌ عذبٌ

أو لي ما بالعِشقِ سِوَاكَ

إذا ما بَادَلتكَ أجْفانَ السَّهر

ألا لعَيْني مرأى المَرايا

كأنما تكمُنُ في أكنانِها الحَكايا

تستدعي عَني سِرَّها بألوانِ السَّحر

والبدرُ المُبللُ يُغازِلُ حَدْسي

يُناصِرُ قوْلي، فما أعذَبَ حَكايا المَطر


  • 3

  • hiyam damra
    عضو هيئة إدارية في عدد من المنظمات المحلية والدولية
   نشر في 08 أكتوبر 2018 .

التعليقات

Salsabil beg منذ 1 أسبوع
و ما أعذب كلماتك ،نتعلم من حروفك أستاذتنا ،دام قلمك الرائع.
1
hiyam damra
يا للطفك وانت الأديبة القديرة التي تدير بجمال حرفها وسبكها الرؤوس.. لك الشكر موصولا ولك الحب والتقدير
Salsabil beg
أشكرك جزيلا أستاذة هيام ،فائق تقديري.

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا