صديقي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

صديقي

  نشر في 28 أكتوبر 2015 .

تعدّ الصداقة الحقيقيّة من أجمل العلاقات التي تحدث للفرد في حياته، للصّداقة معانٍ لا يفهمها إلّا من يملك صديقاً حقيقيّاً صدوقاً، وقد قيل : عن المرء لا تسأل وسل عن قرينه فكل قرين بالمقارن يقتدي, الصديق قرين الإنسان الملهم وبه يكتمل نصف الإنسان الآخر يقول الراغب: الإنسان من الأنس، وهو خلاف النفور، سُمّوا بذلك لأن بعضهم يأنس ببعض، فالإنسان يأنس ويؤنس، لذلك قيل: الإنسان مدني بالطبع؛ أي لا قِوام لحياته إلا بالاجتماع.

الصداقة هي عطف متبادل بين شخصين أو أكثر ،حيث يود كل منهما الآخر ويتمنى الواحد منهما الخير لصديقه مع علمه بأن الآخر يبادله المشاعر نفسها وصديقك هو من يعيش معك ويشابهك في كل الأمور ،سواءً أكان ذلك في الاذواق أو الأفكار وغيرها ، وهو الذي تسره مسراتك ويحزن لآلامك وأحزانك، وبذلك تقوم الصداقة على المعاشرة والتشابه والمشاركة الوجدانية.

كل إنسان يتأثر ويؤثر به ,وكل إناء بما فيه ينضج يقول ابن القيم -رحمه الله: اللقاء لحاق، فمن طاب لقاؤه طابت ثمرته. وقالوا: "الصاحب ساحب"، أي أما أن يجرك إلى طريق الحق والخير أو يلقى بك في هلاك الشر والسوء فالصداقة بحر كبير هائج يمد بالمحبة والمساعدة ويجزر بالثقة والأمانة.

الأصدقاء هم جزءٌ لا يتجزّأ من حياة أيّ إنسان؛ فالإنسان بلا أصدقاء كالجسد بلا روح، حيث تَكمُنُ أهميةُ الصّداقةِ في كونِها تجعلُ الإنسانَ مُطمئناً إلى وجودِ مَن يُشاطِره أحلامه، وآلامه، وطموحاته، ومآسيه، وهي قيمة لا يُستهان بها، ودور الأصدقاء دورٌ مِحوريّ في حياة الإنسان، فمن الممكن أن يجعلَ الأصدقاءُ صديقَهم في مُنتهى السّعادة، ومن الممكن أن يجعلوه في منتهى التّعاسة، لهذا فقد وَجَبَ على الإنسان أن يحرصَ أثناءَ بِناءِ علاقاتِهِ على اختيارِ الأشخاص الذين يرتاحُ إليهم ويرتاحون إليه؛ فالشّخص الذي قد يُسبّب إزعاجاً من نوعٍ ما، يجبُ الابتعادُ عنه حتى لا تَستحيلُ الحياةَ إلى كآبةٍ واضحةٍ قد تَجدُ لها بيئةً خصبةً في النّفس الإنسانيّة. كما أنّ الصّداقةَ تجعلُ للإنسان مستشارين يجدُهم ويلجأ إليهم في النّوازلِ والمُلِمَّات التي تحيط به، فهم يشكّلون له عوناً وسنداً.

يصنف الأصدقاء لصنفين،صديق السوء الذي يجرك الى التهلكة والهلاك ويحليك بأخلاق ردئية لم تتصور يوما أن تتحلى بها أما الصديق الصالح الذي يترفق بك إلى طريق الحق لتسمو وترتقي ويأنس وحدتك ويبعدك عن مسار الهلاك والخطر قال مالك بن دينار: إنك إن تنقل الأحجار مع الأبرار، خير لك من أن تأكل الخبيص مع الفجار.

الصّداقةِ أساساً هي قيمةٌ روحيةٌ وليست قيمةً ماديةً؛ فالإنسان بطبعه بحاجةٍ إلى أن يجدَ شخصاً ما يتقرّبُ إليه ويَتوَدُّد إليه، يتحدثُ معه من حينٍ إلى آخر، ويقضي معهُ الأوقاتَ الجميلة التي يُروِّحُ بها عن نفسه؛ فقيمةُ الصّداقةِ أكبرُ وأعمقُ وأكثر أهمية من النّواحي الماديّةّ كلّها قيل ان الصداقة كنز لا يفنى لأنها تجعل من الإنسان قيمة باهظة ونادرة وعظيمة في المجتمع, فصديقي هو أنس حالي وجابر خاطر , رسالة إلى صديقي "أنا لك حين يثقل العالم على كتفيك" فشكرا لكل صديق دخل إلى حياتي.


  • 3

   نشر في 28 أكتوبر 2015 .

التعليقات

مها منذ 1 سنة
لامست كلماتك قلبي ! ، فعلاً الصداقة شي عظيم ورائع
ولايوجد مجال للجدال في ذلك
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا