لا بدَّ من الدّموع.. - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لا بدَّ من الدّموع..

  نشر في 13 يوليوز 2018  وآخر تعديل بتاريخ 01 شتنبر 2018 .

في عالم منغمس بالكلية بترهات الأمور وتعيش أرواحه على هامش الحياة بسطحية..

تعيش بعض الأرواح النقية في صراع خانق..

تتوالى عليهم الأحداث أشبه بزلزال يهز قناعاتهم وأفكارهم ويعاكس كل ما عايشوه وتعلموه من نعومة أظفارهم..

بعضهم غرقى في علاقات رمادية تمارس الضغط على أعصابهم بقوة عجيبة..‏

وبعضهم الآخر في دوامة من العلاقات المُبهمة .. حيارى تائهون.. في عالم معكوس لا رأس له.

هنا كان لا بدّ من بحار من الدموع..

تنقذ تلكم الأرواح بأعجوبة من الغرق على اليابسة!!

نعم.. لا بدّ من الدموع..

هي رمز الحياة لتلكم الأرواح الهشة..

هي جوهر الروح ونبض القلب..

هي صفاء العقل ونقاء العين..

هي حرية التعبير ممتزجة بشفافية المشاعر..

لا بدّ من الدموع..

هي نعمة سماوية وجِبلَّة بشرية مفطور عليها الإنسان لاستجلاب التعافي..

لا بدّ من الدموع..

هي جدار فاصل لكثير من المشاعر العالقة بالمنتصف..

هي يد تُربت على قلب متهشم.. تخفف من اختناقه بغصة الجروح..

لا بأس من الدموع..

الأرواح التي تغسلهُا العيون بدموعِها تظل جميلة وخالدة تنعكس في بريق طاهر يملأ العين ..

كلما اغتسلت الروح في بحر الدموع أكثر..

كلما استنار القلب أكثر..

كلما نضج أكثر..

كلما تعلم أكثر..

كلما وعي أكثر..


  • 2

  • Haneen
    أنبل عمل؛ إدخال السعادة لقلوب الآخرين! ♡
   نشر في 13 يوليوز 2018  وآخر تعديل بتاريخ 01 شتنبر 2018 .

التعليقات

جميلة حقا هي كلماتك ...
حين تتعلثم الالسنة و تتبعثر الافكار .. و تختلط الكلمات .و يمتلئ القلب بوابل من المكبوتات ... تنوب الدموع عن الجميع لتقول كل شيء .. فهي افصح مترجم ...
دام ابداعك
0
Haneen
شكراً للطفك..

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا