هزمت هيلاري رودام كلينتون لهذا السبب - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

هزمت هيلاري رودام كلينتون لهذا السبب

  نشر في 12 نونبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 04 فبراير 2017 .

من سنين عدة، شغلت منصب مستشارة متطوعة لدي ديبلوماسي أمريكي رفيع المستوي وفي يوم من الأيام أجريت له حوار خاص، سألته فيما سألته:

-قل لي سيدي لماذا إلي حد الساعة لم تصل إمرأة إلي البيت الأبيض كرئيسة أمريكا ؟

فذهلت لردة فعله، كنا نجلس داخل مكان عام في السفارة الأمريكية ببلدي، نظر حوله مطولا، بقي يترقب حركة الموظفين النادرة حولنا ثم خفض صوته و نظر لي نظرة جادة، قائلا :

"عفاف كرجل أعتقد بأن كرسي الرئاسة يجب أن يبقي حكرا علينا نحن الرجال."

-ما معناه ؟ أليس لديكم نساء في المستوي التي تستحق الواحدة منهن أن تكون رئيستكم ؟ قلت له.

-انت مخطئة، إن كنت تعتقدي أن نساءنا صالحات. أرفض فكرة المساواة بين الرجال و النساء، طبعا أقبل فكرة عمل المرأة لكن في نفس الوقت أرفض أن تترقي المرأة الأمريكية علي حساب عرقي و إجتهادي و تحتل المناصب لمجرد أن تمارس غوايتها و تفتن من حولها.

لا أخفي علي القاريء الكريم أنني إبتسمت عندما سمعت الديبلوماسي الأمريكي يقول لي ما قاله :

-طيب سيدي أليست هيلاري رودام كلينتون جديرة بمنصب الرئاسة ؟

-بلي لكن السيدة كلينتون إمرأة في 200 مليون  إمرأة.

بقيت للحظات أبحث عن سؤال أرضي به فضولي بشكل تام :

-إذن انت رافض لدور المرأة الأمريكية كما هو اليوم ؟

-نعم، لا أنكر عليها إنسانيتها لكنني بت لا أطيق سطحيتها و إبتزازها لنا نحن الرجال.

سكت، كنت قد انزلت عيناي علي دفتري لبرهة من الزمن ثم عدت لأنظر إلي محدثي، فأبتسم لي صامتا و أكتفيت بدوري أيضا بالصمت.

ها أننا ندرك إحدي الأسباب الرئيسية لهزيمة هيلاري كلينتون أمام دونالد ترامب، لاحظت أن التقارير الصحافية هونت من مسألة رفض الناخب الأمريكي للمرشحة بسبب أنها إمرأة لكن أعتقد أنه لا يجب أن نهون من الأمر إطلاقا، فالرجال البيض المحافظين في أمريكا قرفوا من وجود المرأة في كل مكان و هم نجحوا في إنتخاب مهرج و أبعدوا السيدة هيلاري كلينتون من منصب الرئاسة لمجرد أنها إمرأة.

www.nathahratmouchrika.net



  • عفاف عنيبة
    روائية باللغة الفرنسية، باحثة، مفكرة حرة و مناضلة حقوق إنسان
   نشر في 12 نونبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 04 فبراير 2017 .

التعليقات

MSc-Ali Ghassan منذ 1 سنة
مقاله رائعه... لكن يا سيدتي لو فرضاً كسبت هيلاري الرئاسه هل ستضمن حقوق النساء حول العالم؟؟؟ اوباما حكم اميركا لولايتين ولن يستطيع ضمان حقوق السود حول العالم, او على اقل تقدير معالجه ازمه مجاعه افريقيا!!!... تحياتي لك سيدتي مقالتك رائعه...
1
عفاف عنيبة
أولا سيدي الكريم إسمح لي بأن أشكرك، فأنت تكرمت بالتعليق و تقييم مقالتي المتواضعة، ثانيا و ردا عن سؤالك الكريم السيدة هيلاري رودام كلينتون لم تشغل بالها بضمان حقوق النساء لأنه بالنسبة لها مسألة الحقوق مفروغ منها و الموضوع حسم من عقود في أمريكا من خلال القوانين. أما السيد أوباما فمن الصعب عليه أن يحل مشكلة إرث نفسي و تاريخي و إنساني دام لأكثر من قرن و هو ملف العبودية، فتغيير الذهنيات أصعب بكثير من تغيير ساكن البيت الأبيض و أما المجاعة في إفريقيا فالحل يجب أن يبقي إفريقيا.
مع أزكي تحياتي و خالص تقديري
MSc-Ali Ghassan
احسنت, لذا في ضوء كل ما تقدم يرى اغلب الباحثين ان منهج الادراه الامريكيه ثابت في التعامل مع الملفات المحليه, الاقليميه, والدوليه, فأمريكا لا تقف على شخص واحد, وانما هنالك مؤسسات ما وراء الستار هي من تتحكم بمصير العالم عامه, ومصير اميركا خاصه
عفاف عنيبة
أصبت سيدي الكريم، وزن الرئيس في المعادلة الأمريكية ضعيف ليس هو من يرسم السياسات و الخطوط العريضة المتبعة داخليا و خارجيا بل جماعات و لوبيات و الرئيس الذي يجرأ التمرد علي ذلك سيعرف مصير الرئيس كنيدي في دالاس.

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا