رفيق أفكاري... - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

رفيق أفكاري...

  نشر في 24 ماي 2017  وآخر تعديل بتاريخ 29 ماي 2017 .

رفيق أفكاري...

لم اعرف يوما ان هناك افكارا تبحث عنك وبشدة حتى انها تمنعك من النوم،

تمنعك من التنفس حتى يضيق صدرك وتستجب. هذا حالي مع رفيق أفكاري،

رفيق حبست انفاسه بكل ما املك من قوة،

صرخ بشدة حتى سمعته داخلي وهو يلملم جروحه من قوة قبضتي يتنفس ببطء

كأنه يسلم الروح لخالقها،

عشت اياما وشهورا وسنينا وانا اطبق عليه كأنه نبع ماء وتريد ان تدفنه.

لكن هيهات كان اقوى مني، من جبروتي،

انتفض واعلن الثورة على كياني واخذ وعدا على نفسه ان ينتصر لا ان ينسحب،

ولكن اي انتصار، انتصار في معركة غير متوازنة غير متكافئة.

خفت ان افقده للابد فاستسلمت استسلام المحب لحبيبته.

استنتجت انني لن استطيع العيش دونه، دون اصراره،

دون كبريائه،

دون حبه ودون عشقه.

اخذته بين يدي لامسته لمسة حنان وانطلق كما تنطلق السهام،

بدأ فكانت البداية جد موفقة،

حيث قررنا هو وانا ان تكونوا اول من يقرأ لنا.

مع خالص محبتنا ✏ وانا.



  • 5

   نشر في 24 ماي 2017  وآخر تعديل بتاريخ 29 ماي 2017 .

التعليقات

عمرو يسري منذ 4 شهر
الأفكار التي تمنعنا النوم هي فقط التي تستحق الإهتمام أما باقي الأفكار العابرة فهي كزبد البحر يذهب جفاء .
مقال جميل و ممتع .
بالتوفيق .
1
خواطر ترى النور
شكرا استاذي، على التشجيع دمت متألقا

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا