سلاماً طيباً و وردة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

سلاماً طيباً و وردة

  نشر في 18 نونبر 2017 .

ربما كانت رضوى عاشور على حق، علينا أن نعتذر لكل أولئك الذين أحبونا وكانت أرواحنا فقيرة جدا فلم نستطع أن نقدم لهم بعض اللُطف والمودة، على الأقل نستطيع الآن أن نقدم لهم " سلاماً طيباً ووردة" لنتخفف من شعورنا تجاههم بالذنب ..ولنقول ببساطة أننا نعتذر عن أنفسنا، عن أننا كنا نحن وليس شخصًا آخر ..شخصٌ- ربما- أكثر رفقاً ومودة، وأننا لم نتمكن من إجادة أي دور كما ينبغي، كانت أدوارُنا دائما معطوبة وممتلئة بالحَيرة والتشكك في مدى نفعها .. وكنا دائما الطرف الأعقد ذو المزاج النزق الذي يبكي كطفل ويُدبدب الأرض بحثًا عن إجابات وتفسيرات وأفكار وتعبيرات ..ونسينا -لفرط الضوضاء داخلنا- أن نخبرهم كم نحبهم وكم تؤنسنا مجالستهم و تُعزينا -عن ثقل أيامنا- تلك الخِفة التي يُضفيها على الوجودِ وجودُهم .



  • Sarah Salah
    معقده كأغلب اولئك البسطاء.!!
   نشر في 18 نونبر 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا