18 قاعدة ذهبية تشجعك على السؤال - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

18 قاعدة ذهبية تشجعك على السؤال

إن النتيجة التى نأخذها فى الحياة، والنتائج المترتبة على هذه القرارت تتأثر بشدة بالأسئلة التى نطرحها فكلما طرحت أسئلة أفضل وأكثر فإنك عادة ماتحصل على نتائج أفضل، وبالتالى مايعوق تقدمك ويعيدك الى الوراء أكثر من اى شىء آخر يعود الى فشلك فى السؤال عما تريد!

  نشر في 02 نونبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

أليس من الحقيقى أن الأسئلة التى تطرحها على نفسك اليوم فى مراحل مختلفة من حياتك؟! ، هى التى قادتك الى ماأنت عليه الآن من العديد من جوأنب الحياة ؟ فكر فى بعض الأسئلة التى تطرحها على نفسك أو على الآخرين على مدار سنوات حياتك، وتأثير هذه الأسئلة على تكوين الشخصية التى أنت عليها اليوم وعلى الحياة التى تعيشها .

لذا اليك مجموعة من القواعد التى تشجعك على سؤال غيرك :-

1. كن صريحا واسأل بحرية مستخدماأكثر الطرق احترامًا وملائمًة

إن مستقبلك يتحدد من خلال استعدادك لطرح الأسئلة الصريحة والمباشرة ، والتى من الممكن ألايفكر فيها الآخرون، أو يخافون طرحها ،تذكر من أنه فى الوقت الذى تبدأ فيه السؤال ، فأنت بالفعل تزيد من احتمالات نجاحك فى الوصول الى ماتريد ، ويجب أن يكون سؤالك متسمًا بالاحترام والتهذيب والحرفية، وأن يكون مفهومًا

2. مالذى يمكننى فعله بشكل مختلف ؟

علينا أن ندرك أنه فى بعض الاحيان، لاتكون فقط الأسئلة التى نطرحها على الآخرين هى التى لها التأثير الأكبر على حياتنا، ولكن التأثير الأكبر يكون لتلك الأسئلة التى نطرحها على أنفسنا ، فإذا كان مافعلته اليوم هو نفس مافعلته بالأمس فكيف تتوقع نتائج مختلفة ، المشكلة تكمن فى أن هناك العديد من الأشياءالتى نقوم بها، وكأنها امور تلقائية روتينية ثابتة فى حياتنا ، حتى أننا اصبحنا لانفكر فى طرح المزيد من الأسئلة على أنفسنا لمعرفة الكيفية التى نقوم بمثل هذه الأشياءولذا يجب أن تكون مهيئًا دائما لتسأل نفسك مالشىء المختلف الذى استطيع القيام به ؟

3. لاتفترض دائما أن الإجابة ستكون لا؟

الافتراض هو خداع لنفسك ولعقلك واحتقار للآخرين (فالافتراضات أعداء النجاح) فهى مجرد أعذارعن قلة الأساليب التى تستخدمها، أومجرد تعزية ،أو خوف من طرح الأسئلة.

4. كن طموحا واسأل عما هو مستحيل

كثيرًا ماتبدو لنا الأشياءالتى نرغب فى الوصول اليها صعبة المنال ، لذا لأنسأل عنها أو نطلبها والخدعة هنا، أن تدرك أن الأشخاص الآخرين عادة مايفكروون بهذه الطريقة نفسها ، فكلما كان الشىء جذابًا ، قل عدد الأشخاص الذين لديهم الشجاعة لطلبه أو السؤال للحصول عليه ،لذا كن واحدًا من القلائل الذين يسألون عما يريدون وعندئذ،سوف تندهش مما ستحققه ومما تحصل عليه .

5. إن لم تنجح فى المرة الأولى يمكنك أن تسأل مرة آخرى بشكل مختلف

هذا لايعنى بالطبع مجرد اعادة السؤال مرة تلوالآخرى مثل الطفل المزعج ، فهذا الأمر يحتاج الى اعادة تهيئة طريقة تفكيرك للتعامل معه .فعليك أن تستوعب أن الإجابة ب"لا" عن سؤال تمت صياغته بشكل معين، لاتعنى أن الإجابة عن هذا السؤال ستكون ب"لا"دائما ،فالشخص الذى حصلت منه فى البداية على "لا" يمكن تركه ، ولكن هناك شخصًا جديدًا من الممكن أن يكون لديه سياسة واستراتيجية ومجموعة من القيم المختلفة .كل ماعليك أن تطرح عل نفسك سؤالين اساسين :

- لماذا كانت الإجابة على سؤالى هى "لا"

- كيف استطيع أن اعيد سؤالى بشكل مختلف؟

-  بمجرد أن تحصل على الإجابة "بنعم" توقف عن السؤال

فى بعض الأحيان يفترض الأشخاص أن الحصول على الإجابة " نعم " صعب للغاية ، حيث أنهم يستمرون فى التحدث، وطرح الأسئلة والاقناع طويلا بعد أن يكونوا نجحو بالفعل فى الحصول على مايريدون. ونتيجة لذلك هم يقومون بتقديم المزيد من المعلومات الإضافية التى قد تجعل المستمع يشك فى استجابته الإيجابية الأولى.

6 - لاتستأذن أولًا اذا كنت ستقوم بما تريد فى جميع الاحوال.

هناك بعض الأوقات التى تحتاج فيها أن يتوفر لديك الحس والتمييز لمعرفة الأوقات التى لاتسأل فيها اطلاقا ، بل تقوم بما تريد فقط ، وهذا الأمر ينطبق على المواقف التى يكون فيها الأمر الذى تقوم به داخل نطاق تحكمك أو حيز تأثيرك، كما أنك تنظر اليه على أنه أمر ضرورى حتى أنك ستقوم به فى جميع الاحوال.

7- . قل الحقيقة ولا شىء سواها.

أن الإفشاء فى بعض الاحيأن عن الكثير من التفاصيل الشخصية من الممكن أن يحمل معه كمية هائلة من التأثير لدرجة أن الشخص الذى تسأله سوف يشعر أنه مدفوع ، ليس فقط ليوافق على مطلبك ولكن ليعرض عليك اكثر مما كنت تسعى اليه فى البداية

8-  ابحث دائما عن تفسير لما يحدث

من الآحرى بك ، أن تخشى من أن تتخذ قرارًا يستند الى عدم فهمك وادراكك الكافى للأمر ، أكبر من أن ينظر اليك من قبل الشخص الذى تتعامل معه على أنك أحمق ،ولهذا بكل يساطة اعترف بعدم فهمك لهذا الأمر، واطلب المزيد من الشرح والتفسير .فاذا لم تفهم ، اعترف بذلك ثم اطلب اعادة الشرح لك بطريقة مختلفه ، أو اسأل عما اذا كأن هناك شخص آخر يمكنه مساعدتك ف الفهم ام لا.

9- . اطلب رد الفعل الذى تريد

اذا كنت تريد المساندة أو تريد الاستناد الى صدر شخص ما لتفضفض عليه، أو موافقة على أمر ما أو مدحًا، أو نصيحة عملية أو اقتراحات بناءة ، أو معانقة أو أو نقدًا شخصيا،أو بعض التوجيهات أو اعتذارًا ......الخ . ...اذن عليك فقط أن تسأل .

كن دقيقا بما يخص البداية والحالة التى ترغب بالفعل فى الوصول اليها .لاتشعر بالاحباط ابدًا نتيجة عدم مقدرة الشخص الآخر على فهم طريقة تفكيرك.

10 بناء الألفة

من الممكن ألايرفض الأشخاص اسداء خدمة لك اذا كانو يحبونك بالفعل .لذا اذا كنت تعرف أنك بصدد سؤال شخص ما عن شىء وهناك احتمال أكيد أن تكون اجابته عليك"لا" ابذل المزيد من الجهد لكى تدعم الود والصداقة بينكما .

11. اجعل اسئلتك محددة

اذا اردت أن تحصل على الإجابة المناسبة من شخص ما ، عليك أن تركز سؤالك على شىء محدد تكون له إجابة بالفعل.

تخيل أن عيد ميلاد احد معارفك قد اقترب ، وبدلًا من أن تفاجئه فقط ، قررت أن تسأله أى شىء تفضل أن احضره لك فى عيد ميلادك؟ ليشكرك الشخص الآخر على ذلك وهو يشعر بالحرج الشديد قائلا "لااعرف حقا ،فلايوجد شىءمعين يتبادر الأن الى ذهنى "

لكن اذا كأن سؤال اكثر تحديد مثل اذا كنت فى محل كتب ومعك ايصال للحصول على بعض الكتب المجأنية ، ترى اى كتب ستختار قراءتها ؟ ...عندها سأضمن لك أن تحصل على إجابة محددة

12. مامدى استفادة الطرف الآخر من تلبية حاجاتك ؟

عندما لاتوجد اى فائدة يمكن أن تعود على الطرف الآخر بالنفع قبل أن تسأله قد يكون كل ماعليك تقديمه من اجل الحصول على خدمة شخصية هو امتنأنك الصادق للطرف الآخر ، فالأشخاص يحبون أن يشعرو بالتقييم والتقدير ...ولهذا بدأسؤالك دائما بشىء يظهر أنك بالفعل مستعد لتقدير أبسط شىء يفعله لك الطرف الآخر ...مثل سأكون شديد الامتنأن لك اذا اسديت لى هذا المعروف الضئيل.

13. تبن طريقة تفكير "كيف استطيع أن.....؟

فى الواقع يجب أن تطرح على نفسك سؤال كيف يمككنى القيام بذلك؟ كلما سمعت نفسك تقول "لااستطيع" هناك أمرأن سوف يحدثأن :الأمر الأول ، هناك جزء من اللاوعى يتقبل بالفعل إامكأنية أنك "تستطيع" والأمر الثنى، سيتغير تركيزك ، فهذه الطريقة ستجعلك تفكر فى الخيارات والطرق التى تمكنك من التغلب على العقبات التى تدعى أنها تعترض طريقك.

14. اذا اردت إجابة مختلفة عليك أن تسأل شخصا مختلفا

هناك العديد من الاسباب التى تكمن وراء اختلاف إجابة الشخص الثأنى عن الشخص الأول ، فالشخص الأول على سبيل المثال قد يكون فى حالة مزاجية سيئة أو محبطا...الخ أو من اللمكن ايضا أن يكون هذا الشخص لايحبك ، أوأنه ليس لديه السلطة ليعطيك الرد الذى تريد أو لايفهم ماتسأل عنه ، اما الشخص الآخر ربما يكون على النقيض منه لذا سيساعدك باعطائك الإجابة التى تريد.

15. كن مستعدا لتلقى الأسئلة

هل جربت يومًا أن تكون فى مقابلة للحصول على عمل وتلقيت العديد من الأسئلة المحيرة ، فأخذت تثرثر بالكلام بقدر مااستطعت من مهارة وثقة مهنية .....هناك خدعة بسيطة وبديهيه يمكن أن تقوم بها لتقللل من المخاطر والضغوط التى قد تتعرض لها فى مثل هذه المواقف ، يجب أن تسأل نفسك مالأسئلة التى يمكن أن اتعرض اليها ، ومالطريقة المثلى للرد عليها ؟

16. اسأل الشخص الذى يعرف الإجابة

هناك العديد من المواقف التى قد تتعرض لها فى شتى نواحى حياتك ، حيث تفعل شىء أو تذهب الى مكان أو تاخذ قرار بناء على ماتعرفه أنت .لكن عندما تسأل الذين واجهوا مثل هذه الأشياءمن قبل أو الذين لديهم خبرة ومعرفة أكبر منك ، فإنك بذلك تزيد من فرص حصولك على ماتريد .

17. اطرح اسئلة خارجة عن المألوف

فالأسئلة التى تعودت عليها قد تكون بالية أو حمقاء ، ولكن تدريب العقل من الممكن أن تستنبط منه بعض الافكار الممتعة للغاية ، والتى تكون فى بعض الاحيأن مثمرة وممتعة .

18. كن رقيقا – واسأل بلطف

إن طرح الأسئلة الإيجابية فى ابسط شكل لها سيجعل الطرف الآخر يبحث عن رد فعل ايجابى كما أنه عادة ماسوف يجعله ذلك يحمل مشاعر ايجابية تجاه هذه التجربة ، فالأسئلة تؤثر على مايركز عليه الأشخاص وعلى حالتهم المزاجية ، لذا كن حذرًا عندما تطرح الأسئلة .

" فالسؤال الذى يطرح بالطريقة المناسبة عادة مايثمر عن الإجابة المناسبة له .إن طرح الأسئلة يعد من المبادىء الأولى لتشخيص وفهم اى مشكلة ، وتوجيه الأسئلة فقط هو الذى يساعد على حل المشاكل التى تتعرض لها"


  • 2

   نشر في 02 نونبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا